الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جلال برجس يوقع رواية «أفاعي النار» بطبعاتها العربية والفرنسية والإنجليزية

تم نشره في السبت 3 كانون الأول / ديسمبر 2016. 10:20 مـساءً
عمان - الدستور
وقع الشاعر والروائي الأردني جلال برجس، يومي الخميس والجمعة الماضيين، الطبعات العربية والفرنسية والإنجليزية من روايته «أفاعي النار/ حكاية العاشق علي بن محمود القصاد»، الفائزة بجائزة كتارا للرواية العربية 2015، في جناح  كتارا في معرض الدوحة الدولي للكتاب 2016، وذلك بحضور عدد من الروائيين والكتاب والمهتمين من العرب والجنسيات الأجنبية ووسائل الإعلام المرئية والمقروءة.
وقد حظيت رواية برجس بإقبال لافت ممن أموا المعرض. وفي هذا الشأن عبر برجس  عن سعادته بنفاد ذلك العدد الكبير من نسخ  روايته، مشيرا إلى أن القراءة في العالم العربي بدأت تستعيد مكانتها، وأن الرواية على وجه الخصوص باتت شرفة ابداعية تستوعب أشكال الفنون والفكر والأدب. ورأى برجس أن الجوائز العربية أماطت اللثام عن كثير من الطاقات الإبداعية فشيدت لها طريقا نحو القارىء العربي. ونوه برجس إلى دور جائزة كتارا للرواية العربية في تحريك الساكن في هذا الشأن، مشيدا بجهود الجائزة فيما يخص الترجمة لعدة لغات.

وقد استلهمت «أفاعي النار» الموضوعة الإنسانية عبر حكاية اكاديمي اردني يعمل في جامعة السوربون الفرنسية ويتعرض لمحاولة اغتيال على يد جماعة متطرفة، تشوه بدنه فتدخله في مرحلة جديدة من اكتشاف الواقع وما يعتريه من مفاهيم مغلوطة.الرواية لا تقدم حلولا لمشكلات الواقع العربي، بقد ما تعاين راهنا معيشا، وتثير أسئلة، فتختتم بتلك النهاية المأساوية، حيث الجماعات المتطرفة تقطع رأس فتاة هنا، لأنها كتبت بضعة كلمات عن الحب في صفحتها على «الفيسبوك»، كما تهدم مسجدا وكنيسة هناك، وتنفذ أحكام إعدام جماعية بحق ناس من شتى الطوائف والمذاهب.
وعلى الرغم من معاينتها للمهاد الخصب الذي نبتت في الجماعات المتطرفة، والظروف التي عملت وتعمل على تمددها، فإن مقولة الرواية العليا تتمحور حول الحب، وطاقته التي تجعل الحياة ممكنة، في موجهة الخراب والظلام.
وقد حملت الرواية لغة سردية ذات مرجعية شعرية، من جهة احتفائها بالانزياحات اللغوية، التي حضرت في جل صفحات الرواية، من دون أن تغفل الجانب الوصفي والتسجيلي، الذي راحت يلتقط المفردات الغيرة من هنا وهناك، ويسجل انعكاس فضاء السرد عليها.
وجلال برجس شاعر وكاتب أردني، حاصل على عدة جوائز منها: جائزة الأديبة الراحلة رفقة دودين للإبداع السردي 2014، عن رواية «مقصلة الحالم»، وجائزة روكس بن زائد العزيزي للإبداع 2012، عن المجموعة القصصية «الزلزال».ولد برجس في العام 1970 في قرية حنينا في محافظة مادبا، ودرس وعمل في هندسة الطيران لعشرين عاماً، ثم انتقل للعمل في الصحافة الأردنية، وبدأ في نشر نتاجه الأدبي في أواخر التسعينيات في الدوريات والملاحق الثقافية العربية، وهو في رابطة الكتاب الأردنيين، واتحاد الكتاب العرب ويشغل موقع أمين سر رابطة الكتاب الأردنيين فرع مادبا. كتب الشعر والرواية والقصة والمقالة النقدية والأدبية ومن مؤلفاته: أفاعي النار (رواية)، 2015، مقصلة الحالم (رواية)، 2013، الزلزال (قصة)، 2012، رذاذ على زجاج الذاكرة 2011، شبابيك تحرس القدس 2012، كأي غصن على شجر (ديوان شعري)، 2008، ديوان قمر بلا مَنازل (ديوان شعري)، 2011.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش