الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نادي القصة المصري ينتدي حول «فلفل حار» لصبحي فحماوي

تم نشره في الأربعاء 31 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 مـساءً
نادي القصة المصري ينتدي حول «فلفل حار» لصبحي فحماوي

 

عمان ـ الدستور



عقدت، قبل أيام، ندوة نقدية، في (نادي القصة) بالقاهرة، لمناقشة المجموعة القصصية «فلفل حار» للأديب الأردني صبحي فحماوي، تحدث فيها: د. مدحت الجيار، ود. سليمان العطار، ود. حامد أبو أحمد، ود. شريف الجيار.

وقد استهل الندوة د. الجيار، فقال: «..في المجموعة مشاهد غاية في الجمال، تصور كرم العرب، ففي قصة «أحد شباب ثورة 25 يناير» تجد الولد الثائر في مصر يعطيه الخبز من المخبز مجاناً، وليس المصريون فقط الذن يكرمون، بل اللبنانيون أيضاً تجدهم في منتهى الكرم، وذلك ما نقرؤه في قصته «تقرير صحفي من لبنان» (اللبناني ما بيقفل باب ، بابه مشرّع عالميلين) ولكنه في نفس المجموعة كتب قصة عن البخل بعنوان» ما لم يقله الجاحظ في كتابه (البخلاء)» فصور بخلاً يفوق ما جاء في كتاب الجاحظ، وهو (بخل ما بعد الموت)». وأضاف: «أعتقد أن فحماوي يخلق توازناً في قصصه التي يسردها عن الكرم، فيسرد بعدها قصصاً تصور شدّة البخل، لدرجة تجده أحياناً يقترب في مفارقات سرده من النكتة..وهذا ما يجعلني أعتقد أن ملفات فحماوي التي لم تنشر بعد تحوي أكثر من خمسين قصة، ولكنه عندما يشاء أن يصدر كتاباً في هذا الخصوص، فهو يُنسقها ويوازنها، ويقلب المآسي، ويجمع قصص الجماليات على قصص القبح».

من جانبه قال د. العطار إن القاص صبحي فحماوي هو حكاء بطبعه، فلو جلست معه، لحكى لك في سهرة واحدة مجموعة قصص تعمل منها كتاباً كاملاً. ولهذا فهو متمرس بطبعه بحكاية القصة وواثق من نفسه بكتابتها بطريقته الخاصة به. وأضاف: «من خلال قراءتنا لهذه المجموعة القصصية نجد أن السارد لسانه طويل، والمجموعة مفعمة بالنقد الاجتماعي والسخرية اللاذعة. والمحتوى لدى فحماوي يقوم على النقد الاجتماعي الساخر».

وتحدث د. أبو أحمد عن المجموعة فقال: «لفتني في هذه المجموعة القصصية أن صبحي فحماوي يتكىء أحياناً في كتابته على الجنس الذي نحس به مُبطّناً، من دون أن نقرأ كلمة فاحشة واحدة في هذا السرد، وهذه ميزة الأدب الراقي، إذ أنك ما بين السطور تستطيع أن تفهم ما يدور بخاطر السارد، أو ما يحصل مع شخص القصة، دون أن تضع إصبعك على الجرح».

وأما الدكتور شريف الجيار فقال: «تأخذنا المجموعة نحو السياسي الاجتماعي أو الأزمات السياسية، وإلى المثالية في رصده للأشياء، وكأنه رصد لليوميات في نصوص كأنها تنتمي إلى السيرة الذاتية للراوي، ونحس داخل النصوص بواقعية فيها خيال فني جامح، وليست مباشرة».

التاريخ : 31-10-2012

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل