الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

5 قتلى وعشرات الجرحى بعملية انتحارية في اسطنبول

تم نشره في الأحد 20 آذار / مارس 2016. 08:00 صباحاً





 اسطنبول -  شهدت تركيا أمس عملية انتحارية جديدة اسفرت عن خمسة قتلى على الاقل بينهم ثلاثة اسرائيليين اضافة الى المهاجم في شارع الاستقلال السياحي في اسطنبول، بعد اقل من اسبوع على هجوم انتحاري تبنته مجموعة كردية واوقع 35 قتيلا في انقرة.

وفي ظل حال الانذار الشديدة التي تسود البلاد، استهدف الاعتداء، وهو سابع عملية ضخمة تضرب البلاد منذ حزيران، جادة الاستقلال التجارية الشهيرة، على الضفة الأوروبية من اسطنبول، والتي يقصدها مئات الآلاف يوميا. وأفادت حصيلة موقتة اصدرها محافظ اسطنبول واصب شاهين، ان الاعتداء الذي نفذه «انتحاري» لقي حتفه، اسفر عن اربعة قتلى على الأقل.

وأوضح وزير الصحة محمد مؤذن اوغلو في وقت لاحق، ان 36 شخصا قد اصيبوا، منهم سبعة في حالة خطرة. ومن هؤلاء المصابين 12 اجنبيا هم ستة اسرائيليين وايرلنديان وايسلندي وايراني والماني ومواطن من دبي. واوضح المحافظ «هذا بالتأكيد اعتداء انتحاري، هجوم ارهابي». واضاف ان منفذ الهجوم كان يستهدف في الواقع مبنى رسميا قريبا هو «فرع الادارة المحلية لحي بيوغلو». ولم تعلن اي جهة على الفور مسؤوليتها عن اعتداء جادة الاستقلال. وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال الشاهد احمد الذي يقيم في مبنى مواجه لمكان الهجوم «سمعنا انفجارا قويا. اقتربنا من النافذة ورأيت اشلاء جثث ملتصقة بالزجاج. ثم سارعت الشرطة فنقلتنا الى مكان آخر».

في سياق متصل، وجهت محكمة في انقرة التهمة رسميا أمس الاول الى خمسة مشتبه بهم بـ»القتل العمد» واودعوا السجن لضلوعهم في العملية الانتحارية التي اسفرت عن سقوط 35 قتيلا في 13 اذار  وسط العاصمة التركية، على ما افادت وكالة الاناضول الحكومية. كما اتهم الموقوفون الخمسة وجميعهم اتراك»بالاساءة الى وحدة الدولة والشعب»، بحسب الوكالة.

وقصف الطيران التركي خلال اليومين الماضيين مخابئ متمردي حزب العمال الكردستاني في جبال كردستان العراق للمرة الثانية منذ اعتداء انقرة، على ما اعلن الجيش في البيان. واوضح البيان ان «المواقع المستهدفة دمرت بدقة تامة في مناطق سينات وحفتانين/غارا» في الغارات التي شاركت فيها ثلاثون طائرة. ويؤوي شمال العراق قواعد خلفية لحزب العمال الكردستاني الذي تصنفه العديد من الدول كمنظمة ارهابية والتي يخوض نزاعا مع القوات التركية مستمرا منذ 1984.

من جهة اخرى اطلق سراح اربعة مشتبه بهم اخرين اوقفوا في حملة مداهمات نفذتها الشرطة اثر اعتداء انقرة ووضعتهم المحكمة قيد المراقبة القضائية، بحسب وكالة الاناضول. وشهدت انقرة الاسبوع الماضي ثاني عملية انتحارية في اقل من شهر حيث استهدفت سيارة مفخخة موقف حافلات في ساحة كيزيلاي التي تعتبر شريانا اقتصاديا رئيسا؛ ما ادى الى سقوط 35 قتيلا واكثر من 120 جريحا. وكالات

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل