الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مجموعة عمل عربية للاتصال بتل أبيب * ترحيب أميركي بـ `استعداد أولمرت` المشاركـة فـي قمة عربية اسرائيلية

تم نشره في الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007. 03:00 مـساءً
مجموعة عمل عربية للاتصال بتل أبيب * ترحيب أميركي بـ `استعداد أولمرت` المشاركـة فـي قمة عربية اسرائيلية

 

 
القدس المحتلة، عواصم - الدستور، ووكالات الانباء: اثار اعلان رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت استعداده للمشاركة في مؤتمر اقليمي للسلام مع دول عربية ترعاه السعودية ، انتقادات شديدة في اسرائيل من اليمين واليسار على السواء ، فيما وصفت وزارة الخارجية الاميركية الاقتراح بانه طرح "ايجابي".
ووجه السياسيون والمعلقون الاسرائيليون امس نقدا شديدا لاعلان اولمرت الاحد انه مستعد للمشاركة في قمة اسرائيلية عربية تعقد بدعوة من السعودية من اجل مناقشة مبادرة السلام العربية.
وفي واشنطن ، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية شون ماكورماك ان "فكرة ان يجتمع الاسرائيليون والعرب بطريقة او باخرى لمجرد اجراء مناقشات اولية حول الوضع الراهن وحول الافكار والاقتراحات من اجل دفع عملية المصالحة امر ايجابي".
من جهتها ، اعتبرت الحكومة الفلسطينية ان اولمرت "يواصل محاولة التهرب من استحقاقات السلام العادل من خلال طرح خطوات تطبيعية مع الدول العربية" دون حل القضية الفلسطينية.
وقال وزير الاعلام الفلسطيني والمتحدث الرسمي باسم الحكومة مصطفى البرغوثي "ان اولمرت يحاول استبدال فكرة المؤتمر الدولي بمؤتمر اقليمي ، والحل الشامل بحلول جزئية وانتقالية". في القاهرة ، قال مسؤول مصري كبير ان لجنة في جامعة الدول العربية ستشكل مجموعة عمل للاتصال باسرائيل لشرح مبادرة السلام العربية التي تدعو لمبادلة الارض بالسلام لانهاء النزاع الفلسطيني الاسرائيلي.
وقال هاني خلاف مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون العربية ومندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية للصحفيين "بعض فرق الاتصال ستكلف بالاتصال باسرائيل والامم المتحدة والرباعية الدولية." في الشأن الداخلي الفلسطيني ، رحب نمر حماد المستشار السياسي للرئيس الفلسطيني محمود عباس امس بزيارة المستشارة الالمانية انجيلا ميركل الى رام الله الاحد ، ورفض الانتقادات التي وجهتها مصادر فلسطينية للزيارة ، قائلا ان هذه المصادر لا تعبر"عن الموقف الرسمي الفلسطيني".
ميدانيا ، هدد وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيريتس بأن إسرائيل "لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء ما وصفه تعاظم قوة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة".
وقالت مصادر في وزارته ان بيريتس خول الجيش سلطة القيام بعمليات محدودة داخل قطاع غزة لمنع المسلحين الفلسطينيين من اطلاق الصواريخ وحفر الانفاق وزرع المتفجرات قرب السياج الحدودي.
ونقلت الاذاعة العسكرية عن بيريتس قوله للصحفيين خلال زيارة لقاعدة عسكرية قرب غزة ان اسرائيل "لن تسمح باستمرار تعزيز وتسليح" المنظمات الفلسطينية وتحويل قطاع غزة إلى لبنان ثانية وان يؤدي اطلاق الصواريخ الى حرب حقيقية".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش