الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أسماء في الاخبار * اصابات المخ «امضاء» حرب العراق

تم نشره في الثلاثاء 24 نيسان / أبريل 2007. 02:00 مـساءً
أسماء في الاخبار * اصابات المخ «امضاء» حرب العراق

 

 
وصل السارجنت ايريك ادموندسن الى مستشفى وولتر ريد الامريكي العسكري في تشرين الاول 2005 مصابا بارتجاج حاد في المخ ليدخل ضمن قائمة ضحايا انفجارات القنابل الكثيرة التي تزرع على الطرق بالعراق.
وبعد ستة أشهر وعقب اعادة تأهيل طبيعي مكثف وعدوى جعلت التحكم في اطرافه غير مجد هبطت معنوياته الى الحضيض. وقالت أسرته ان وزارة شؤون المحاربين القدامى عرضت عليه اما التوجه الى دار للرعاية او العودة الى منزله من منشأة في ريتشموند بولاية فرجينيا.
وقال ادوارد والد ايريك الذي ترك عمله في شركة كوناجرا للاغذية في نورث كارولاينا ليتفرغ للدفاع عن حقوق ابنه الصحية "شعرنا ان شوؤن المحاربين القدامي تتبنى موقف "فللنتظر لنرى" بينما كنا نرى ان الوقت عدونا... ولهذا أخذناه الى المنزل ".
ونظرا لعدم رضى الاسرة عن النتيجة قررت في نهاية المطاف العلاج في مستشفى خاص وبدأ مسار التعافي ببطء. لكن قصته لم تكن عادية.. فالمصابون من المحاربين القدامى نادرا ما يتلقون العلاج في المستشفيات الخاصة التي تقول ان لديها خبرة في علاج حالات الاصابة الحادة في الدماغ على غرار حالة ايريك. ومن جانب اخر تقاوم وزارة المحاربين القدامى الاستعانة بخدمات المستشفيات الخاصة مما يثير صداما بشأن رعاية بعض المحاربين الذين اصيبوا باصابات خطيرة في الحرب.
ومن بين حوالي 24 الف جندي مصاب يعودون من العراق وأفغانستان يعاني نحو ثلث هذا العدد من درجة ما من الاصابات الارتجاجية بالمخ وفقا لما ذكره مكتب المحاسبة العام.
وتدافع الحكومة عن نفسها بشأن الرعاية الطبية للمحاربين القدامى بعد تحقيق خلص الى سوء الظروف المعيشية التي يعاني منها المصابون في فترة النقاهة في مركز وولتر ريد الطبي العسكري والذي كان يعتبر درة نظام الرعاية الصحية العسكري.
وفي الاونة الاخيرة شكل الرئيس الامريكي جورج بوش لجنة من أجل العناية بالمصابين الامريكيين العائدين من الحرب. وكان الموضوع الرئيسي المطروح هو ما اذا كان يمكن زيادة الاستفادة من القطاع المدني لعلاج اصابات الارتجاج وهي من أكثر الاصابات شيوعا بسبب الحرب.
وتوجد اربعة مستشفيات لدى وزارة المحاربين القدامى لعلاج حالات الاصابة الحادة بالدماغ في منيابوليس وكاليفورنيا وفلوريدا وفرجينيا. ويقول البعض ان الثمانية وأربعين سريرا المخصصة لاصابات الدماغ بالمستشفيات في نظام قدامى المحاربين غير كافية.
وقال جيريمي تشوات نائب الرئيس التنفيذي لمشروع المحارب المصاب وهي جماعة للدفاع عن حقوق المحاربين القدامى ان وزارة شؤون المحاربين القدامى تقوم بعمل جيد في مجال العناية بالمرضى اصحاب الحالات الحرجة لدى وصولهم لكن الامر قد يتطلب الاستعانة ببعض المساعدة في طريق اعادة التأهيل الطويل.
وقال "نحثهم على التعاون مع القطاع الخاص. انها مسألة اختيار..نريد ان يختار المحاربون القدامى وزارة شؤون المحاربين القدامى لكن ألا يكونوا رهينة لها ". وينتج عادة عن اصابة المخ بارتجاج او صدمة شديدة بسبب ضربة او رجة قوية للرأس عجز شديد وفي بعض الاحيان يؤدي الى الحاق تلف دائم بالمخ. ويقال عن هذا النوع من الاصابة انه توقيع او امضاء هذه الحرب.
«رويترز»
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل