الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الافراج عن 15 شابا رشقوا دورية إسبانية بالحجارة * تجمع في جنوب لبنان يدعو الأمم المتحدة لقطع الاتصال مع حكومة السنيورة

تم نشره في الاثنين 19 شباط / فبراير 2007. 03:00 مـساءً
الافراج عن 15 شابا رشقوا دورية إسبانية بالحجارة * تجمع في جنوب لبنان يدعو الأمم المتحدة لقطع الاتصال مع حكومة السنيورة

 

 
الناقورة - مرجعيون - ا ف ب
تظاهر نحو 300 شخص أمس أمام المقر الرئيسي للامم المتحدة في جنوب لبنان تلبية لدعوة من حزب الله وطالبوا المنظمة الدولية بقطع الاتصال مع الحكومة اللبنانية التي وصفوها بانها "غير شرعية".
وسلم المتظاهرون رسالة الى المسؤولين في مقر الامم المتحدة في الناقورة في اقصى الجنوب اللبناني موجهة الى الامين العام للامم المتحدة بان كي مون جاء فيها "نلفت عنايتكم ان الحكومة التي يترأسها فؤاد السنيورة هي حكومة غير شرعية لانها اخلت بدستور الدولة اللبنانية لجهة الحفاظ على التوازن بين الطوائف المكونة للمجتمع ، لذلك نرجو اخذ العلم والقيام بقطع كل اشكال التواصل مع الحكومة غير الشرعية حفاظا منكم على وحدتنا الوطنية وسلامة وطننا".
وحمل المتظاهرون الذين قدرت الشرطة عددهم بنحو 300 شخص لافتات تهاجم الحكومة اللبنانية وتدعو الى انتخابات مبكرة جاء في بعضها "حكومة فؤاد السنيورة ساقطة دستوريا وشعبيا" و"دعمكم لحكومة السنيورة هو انتهاك للدستور". وقام جنود القوة الدولية التابعة للامم المتحدة (يونيفيل) باقفال ابواب المقر من دون ان يتدخلوا مع المشاركين في التظاهرة.
من جهة ثانية اعلن مصدر امني لبناني ان الجيش اللبناني اعتقل 15 شخصا ليلة السبت الاحد في احدى قرى جنوب لبنان المجاورة لاسرائيل اثر قيام اشخاص من القرية برشق دورية للجنود الاسبان يعملون في اليونيفيل بالحجارة ، قبل ان يتم الافراج عنهم لاحقا.
واوضح المصدر الامني ان الاشكال بدأ عندما ابلغ جنود اسبان الجيش اللبناني بتعرضهم للرشق بالحجارة بينما كانوا يقومون باعمال الدورية في قرية دبين ذات الغالبية الشيعية في قضاء مرجعيون بالقطاع الاوسط من الجنوب.
وتابع المصدر نفسه ان الجنود اللبنانيين تدخلوا واعتقلوا 15 شخصا من سكان القرية بتهمة التعرض للدورية الاسبانية ما اثار جوا من التوتر بين السكان الذين تجمعوا في شوارع القرية. واوضح المصدر نفسه ان الجيش افرج صباح أمس عن جميع الموقوفين. وعلق المتحدث باسم قوة اليونيفيل ميلوس شتروغر على الحادثة قائلا "قام بعض الفتيان برشق آليات تابعة للامم المتحدة بالحجارة ولم تقع اصابات فتدخل الجيش اللبناني سريعا لحل الاشكال". كما قلل مصدر في حزب الله في الجنوب من اهمية الحادث ووصفه بانه "عابر". وتقع دبين على بعد اربعة كيلومترات من الحدود مع اسرائيل وهي ملاصقة لمدينة مرجعيون مركز القضاء الذي يحمل الاسم نفسه والتي تبعد نحو مئة كلم جنوب شرق بيروت. ويشكل الجنود الاسبان اكثرية في هذا القطاع ويعمل معهم جنود فنلنديون وهنود وماليزيون.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش