الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يَحْدثُ في مستشفى الامير حمزة

طلعت شناعة

الأحد 27 آذار / مارس 2016.
عدد المقالات: 1908

رغم أن وزارة الصحّة،لا تبعد سوى «عدة أمتار» عن مبنى «مستشفى الأمير حمزة»، الاّ أن «الإهمال» و» سوء المعاملة» من قبل بعض الأطباء والممرضين وحتى الاداريين في الاقسام المختلفة، لا تجد «رادعا» يمنع استمرار» المآسي» التي لن يكون ما حدث معنا آخرها.

طبعا الموضوع قد يبدو «شخصيا»،يتعلق بوالدي الذي يرقد في « العناية المركزة» منذ اسبوع،لكن ما رأيتُه بعيني وسمعته بأُذنيّ،وعايشتُه يجعلني «أقرع الجرَس» من أجل كرامة المرضى وأهاليهم ممن «يتوسّلون» الى الأطباء كي يهتموا بمرضاهم.

هل يعرف السيد وزير الصحة،أن بعض الأطباء في جناح ال» icu « يدخنون،ورأيتهم في «غرفتهم» يفعلون ذلك.

هل يعلم وزير الصحة ومدير المستشفى أن اغلب الكادر الطبي بما فيهم ممرضون وممرضات  واطباء،ينشغلون بأجهزتهم الخلوية واللعب على « الواتس أب» و»كاندي كرش» وغيرها في  ال « « icu «؟

هل ذبذبات الاجهزة الخلوية ،لا تؤثر على الأجهزة الحسّاسة التي ترصد أنفاس ودقّات قلوب المرضي الذين يئنّون تحت وطأة المرض والوحدة؟

احترتُ في طلب المساعدة من قبل الأطباء المتواجدين في المستشفى،كنتُ اود الاطمئنان على صحة والدي العجوز عندما لاحظتُ «اصفرارا» على وجهه،وعندما سألتُ عن الطبيب المختصّ وذكرتُ لأحد الأطباء اسمه رد عليّ بكل « عجرفة» :أذا بتعرف وينه احكيلي!

هل كنتُ بصدد « المزاح» مع حضرة الطبيب الذي ادار ظهره وكأنني أطلب « حسَنة» منه؟

يضعون صينية الطعام بعيدا عن المريض،وعندما يدخل احدنا لاطعام المريض تجد» الحارس» يأتي لطردك قبل اقل من خمس دقائق. وتسأل من يُطعم المريض الذي قُيّدت يداه،فيقولون لا ندري.

طيب،هل نُحضر معنا طعاما للوالد المريض الذي لا يكاد يسمع ولا يرى بحكم كبر سنّه وعجزه،تارة يقولون،جيبوا ايش ما بدكن وتارة يمنعونننا من احضار الطعام.

وكلما استفسرتُ من أحدهم،سواء كان طبيبا او موظفا،تجده يدير ظهره ويقول»ما بعرف».

هل يعلم وزير الصحة بكل ما ذكرت،أم انه سيقول» هذا الموجود،واللي مش عاجبه يشرب البحر»؟

هل تعلمون انه لا يوجد «خط سرفيس»  يصل الى مستسشفى الامير حمزة مما يكبد الزائر نفقات « تكسي» باهظة اذا كان «مثلنا» لا يمتلك سيارة؟

هل أُكمل باقي «المهزلة» أم « انتظر نهاية المأساة»؟

آآآه يا بلد يموت فيها الفقير!!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش