الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السودان يفرج عن 23 طالبًا أردنيًا بقضية التوجيهي

تم نشره في الأربعاء 6 نيسان / أبريل 2016. 07:00 صباحاً





عمان-الدستور-حمدان الحاج

تأكيدا لما نشرته «الدستور»  امس الثلاثاء أفرجت الحكومة السودانية امس  عن الطلبة الاردنيين  الذين كانت أوقفتهم على خلفية تسريب أسئلة التوجيهي هناك.

الناطق الإعلامي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين  صباح الرافعي قالت في تصريح خاص لـ» الدستور» إن الجهود المكثفة والمتابعة الحثيثة من قبل وزارة الخارجية وشؤون المغتربين على مختلف المستويات أثمرت بقرار قضي بالإفراج عن الموقوفين بعد أن انتهت عملية التحقيق معهم وتم إخبار السفارة الأردنية في العاصمة السودانية الخرطوم.  من جانبه السفير الأردني في الخرطوم محمد الفايز  كان التقى في وقت سابق بمسؤولين من وزارة الخارجية السودانية بناء على طلب الأخيرة حيث تم إبلاغه عن استياء الوزارة للتناول الإعلامي الأردني السلبي للقضية، فيما أكد السفير خلال اللقاء على العلاقات المتينة التي تربط الأردن مع أشقائه بالسودان في المجالات كافة والتي يجري العمل على تطويرها والبناء عليها وبخاصة في مجال التعليم.   ووعد المسؤولون في وزارة الخارجية السودانية السفير الأردني في حينها  أن يتم إطلاق سراح الطلاب الأردنيين حال الانتهاء من التحقيق معهم في القضية وفي أسرع وقت ممكن.

من جهتها ،أصدرت السفارة السودانية في عمان مساء امس الثلاثاء بيانا توضيحيا حول حالة الغش في امتحانات الشهادة الثانوية السودانية اكدت فيه عمق العلاقات التي تربط البلدين الشقيقين السودان والأردن والتي تستمد مرجعيتها من الإرادة السياسية العالية لجلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس عمر البشير، والتي تبذل السفارة جهودا من أجل تطويرها وتعزيزها.

وجاء في البيان الذي صدر عن السفارة وحصلت «الدستور» على نسخة منه ان السودان عمل على قبول اكثر من مائة طالب أردني تقدموا للدراسة بالسودان في المرحلة الثانوية في عدد من مدارسه الخاصة بعد استيفاء الشروط اللازمة ، وانه مع بداية امتحانات الشهادة السودانية تم ضبط حالات غش ومخالفة للقانون في أوساط بعض الطلبة الأردنيين، تدخلت على اثرها السلطات الأمنية.

وتابع البيان انه بعد اجراء التحريات اللازمة، تأكد أن بعض الطلاب الأردنيين مارسوا الغش والخداع في امتحان الشهادة الثانوية السودانية مستخدمين أجهزة ومعدات إلكترونية بمساعدة متورطين خارج قاعات الامتحانات، وتم ضبطهم وتوقيفهم وضبط الأجهزة والمعدات المستخدمة في عملية الغش بحسب اللوائح والقوانين المرعية في هذا الصدد، حيث قامت السلطات الأمنية بدورها في هذا الأمر بكل مسؤولية وتقديراً للعلاقات المتميزة التي تربط البلدين الشقيقين وحفظا لسمعة بقية الطلاب الأردنيين بالخرطوم ومراعاة للجانب النفسي لكل الطلاب، متمسكة بالقوانين واللوائح ثم بالأخلاق في الضبط والحسم بهدوء وحكمة.

واكد البيان ان الاجراءات التي اتخذت بحق الطلاب الذين ثبت تورطهم، تتسق تماما وقيم المسؤولية والنظم والضوابط المشددة التي تحكم امتحانات الشهادة السودانية، باعتبارها قضية أمن قومي ينبغي أن تضاعف من الإعتراف بها وليس العكس، وان قرارا من هذا النوع لن تقف تداعياته في هذا الحد وانما من شأنه أن يقابل بالمثل، وبالتالي يمس بأقوى مجالات التعاون بين البلدين الشقيقين ألا وهي العلاقات الثقافية.

وقال البيان ان السلطات السودانية وتقديرا لذات القيم قررت إطلاق سراح الطلبة الأردنيين المتورطين في العملية وعددهم 23 والاكتفاء بالعقوبة التربوية المتمثلة في حرمانهم من الامتحانات لهذا العام، فيما عبر البيان عن الأسف لعدم تقدير بعض اجهزة الإعلام الاردنية وبعض الجهات هذه المعالجة الحكيمة. وأشار البيان الى العراقة والمصداقية والرفعة الاكاديمية التي اتسمت بها السفارة السودانية عبر التاريخ، وما تمثلت به مخرجاتها في بناء كوادر علمية مرموقة ومشهود لها بالكفاءة المهنية على مستوى العالم.

من جانبه أكد الناطق الإعلامي للسفارة السودانية في عمان عادل  عبدالرحمن أن الحكومة السودانية اتخذت قرارا بالافراج عن الطلبة الأردنيين الموقوفين في السجون السودانية منذ يوم أول أمس الاثنين.

وأضاف  عبدالرحمن في تصريح خاص لـ «الدستور» ان القرار جاء لتأكيد  حسن العلاقة الأردنية السودانية وحرص البلدين في الحفاظ عليها مع تأكيد الجانب السوداني على احترام تاريخ العلاقات الأردنية السودانية.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل