الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اسرائيل تضع قواتها في حالة تأهب قصوى

تم نشره في الجمعة 19 تموز / يوليو 2002. 03:00 مـساءً
اسرائيل تضع قواتها في حالة تأهب قصوى

 

 
بعد ثلاث عمليات فلسطينية خلال 48 ساعة اوقعت عشرات القتلى والجرحى
اسرائيل تضع قواتها في حالة تأهب قصوى
السلطة تدين عملية تل ابيب المزدوجة ... واعتقال ناشط في »الجهاد«

القدس المحتلة - الدستور
جمال جمال ، عواصم - وكالات الانباء
وضعت اسرائيل قواتها واجهزتها الامنية في حالة تأهب قصوى اعتبارا من امس خشية شن المزيد من العمليات الفدائية الفلسطينية وذلك بعد ثلاث عمليات نوعية خلال اقل من 48 ساعة بالقرب من قلقيلية وفي جنوب تل ابيب، اسفرت مجتمعة عن مقتل وجرح اكثر من 50 اسرائيليا.
واعلنت الشرطة الاسرائيلية صباح امس ان العملية الاستشهادية المزدوجة التي وقعت مساء الاربعاء قرب المحطة القديمة للحافلات في تل ابيب اوقعت ثلاثة قتلى بحسب حصيلة جديدة هم اسرائيلي وعاملان اجنبيان من رومانيا، اضافة الى 40 جريحا على الاقل.
واشارت الشرطة الى ان منفذي العملية كانا يحملان المتفجرات في كيسين مليئين بما زنته خمسة كيلوغرامات من المسامير والقطع المعدنية، وقد فجرا نفسيهما وكان يفصل بينهما 15 مترا.
وقامت الشرطة في تل ابيب التي وضعت في حالة تأهب بنصب حواجز على مداخل المدينة وكثفت دورياتها لمنع اي هجمات جديدة محتملة، في الوقت الذي عززت فيه الاجراءات الامنية في القدس المحتلة.
ووقع التفجيران في مقهى يتردد عليه العمال الرومانيون المغتربون وفي دار سينما تعرض الافلام الاباحية قرب محطة الحافلات القديمة في تل ابيب.
وفي كوبنهاغن اعرب وزير الخارجية الدنماركي بير ستيغ مولر الذي تتولى بلاده حاليا رئاسة الاتحاد الاوروبي عن »ادانته الشديدة« للعملية الفلسطينية في تل ابيب.
وحث السلطة الفلسطينية على »بذل كل ما في وسعها لوقف هذه الهجمات وملاحقة مرتكبيها امام القضاء«.
واستقبل مولر وزير الاعلام الفلسطيني ياسر عبد ربه واطلعه على نتائج اجتماع اللجنة الرباعية حول الشرق الاوسط (الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي والامم المتحدة وروسيا) الذي عقد الاسبوع الجاري في نيويورك وما تمخض عنه من قرارات لتشكيل مجموعات عمل للمساعدة والاشراف على عملية الاصلاحات الفلسطينية قبل الانتخابات المقررة في كانون الثاني المقبل.
واكد اثر محادثات اجراها مع الوزير الفلسطيني »ان الاتحاد الاوروبي والرباعية مصممان على عدم ترك الارهابيين يدمرون طريق السلام«.
ميدانيا في الاراضي الفلسطينية، واصل جيش الاحتلال تصعيد عدوانه وحصاره على المدن التي اعاد احتلالها وشن حملات مداهمة وتفتيش لمنازل المواطنين اعتقل خلالها العشرات.
وقال الجيش في بيان ان قوات خاصة اعتقلت فجر امس محمد شريف ابو الرب (24 عاما) وهو من نشطاء الجهاد الاسلامي خلال توغلها في بلدة قباطية القريبة من جنين ونقلته الى جهة مجهولة.
ولم تعلن حركة الجهاد الاسلامي مسؤوليتها عن العملية كما ذكرت ذلك وسائل اعلام مختلفة بينها تلفزيون المنار التابع لحزب الله اللبناني.
وجمدت اسرائيل ردا على عملية تل ابيب خططا لتخفيف القيود المفروضة على المدنيين الفلسطينيين منذ ان اعاد الجيش احتلال سبع مدن في الضفة الغربية الشهر الماضي.
وادانت السلطة الوطنية الفلسطينية والرئيس الاميركي جورج بوش والاتحاد الاوروبي والامين العام للامم المتحدة كوفي انان التفجير الاخير في تل ابيب.
وقال مصدر رسمي فلسطيني في بيان ان السلطة تدين العمليات التي تؤدي الى قتل مدنيين ابرياء سواء كانوا اسرائيليين او فلسطينيين او عمالا اجانب مؤكدة خطورة هذه العمليات على المصالح الوطنية للشعب الفلسطيني.
من جانبه وصف الرئيس الاميركي هجوم تل ابيب بانه »عمل حقير« يستهدف الجهود الدولية المبذولة لاعطاء امل للشعب الفلسطيني فيما قال انان ان مثل هذه الاعمال الشنيعة تضر بالقضية الفلسطينية ولا تخدم اية اغراض مقبولة سياسية او غير ذلك.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل