الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رغم الانسحابات وتزايد الحديث عن انتخابات مبكرة...رئيس وزراء تركيا يتشبث بالسلطة

تم نشره في الاثنين 15 تموز / يوليو 2002. 03:00 مـساءً
رغم الانسحابات وتزايد الحديث عن انتخابات مبكرة...رئيس وزراء تركيا يتشبث بالسلطة

 

 
اسطنبول ـ رويترز: قد يفقد رئيس الوزراء التركي بولنت اجويد الذي يحاول الحفاظ على تماسك حكومته الائتلافية الاغلبية هذا الاسبوع مع انسحاب عدد من الاعضاء من حزبه وكثرة الحديث عن اجراء انتخابات مبكرة.
ويراقب حلفاء تركيا من حلف شمال الاطلسي الازمة السياسية الحالية في الدولة المرشحة لعضوية الاتحاد الاوروبي والمجاورة للعراق المهدد بالهجوم والتي من الممكن ان تفسد اتفاقا للاصلاح الاقتصادي مع صندوق النقد الدولي قيمته 16 مليار دولار لانقاذ البلاد من اسوأ كساد تمر به منذ عام 1945 .
وانسحب سبعة وزراء ونحو »40« نائبا من حزب اليسار الديمقراطي الذي يتزعمه اجويد في الاسبوع الماضي بعد خلاف مع شركاء في الائتلاف حول اصلاحات للاعداد للانضمام للاتحاد الاوروبي. ولدى ائتلاف اجويد أغلبية نحو 12 مقعدا في البرلمان لكن من المتوقع حدوث مزيد من الاستقالات.
ونتيجة اجتماع محتمل في الايام القادمة بين اجويد ونواب حزب اليسار الديمقراطي الساخطين قد تكون ايذانا بانتهاء اجل الحكومة قبل انقضاء فترتها بعد ان طالب زعيم حزب العمل القومي دولت بهجلي الاسبوع الماضي باجراء انتخابات في تشرين الثاني.
ونقلت صحيفة »ميليت« اليومية عن بهجلي قوله امس: اذا وصل تأييد الحكومة الى وضع يؤدي الى مناقشة اجراء اقتراع لحجب الثقة فان رئيس الوزراء لابد ان يقيم هذا.
وما زال من الممكن ان يلقى ائتلاف اجويد الدعم من احزاب معارضة بشرط تنفيذ مطلبهم باجراء انتخابات مبكرة.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل