الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سيمفونية الشهيد .مشروع تخرج لأحد طلبة الأردنية بدعم من صندوق الملك عبدالله للتنمية

تم نشره في الجمعة 15 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

 عمان-الدستور- محمود كريشان

نظم صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية في قصر الثقافة حفل» سيمفونية الشهيد» ضمن برنامج دعم مشاريع التخرج لأحد برامج الصندوق التي ينفذها بالشراكة مع مركز الملك عبدالله الثاني للتصميم والتطوير.

وتُعتَبر هذه السيمفونية أول مشروع تخرِّج يدعمه الصندوق من قسم التأليف الموسيقي في الجامعة الأردنية لمؤلفها رعد الزبن، حيث أشرف عليها كمشروع تخرّج الدكتور هيثم سكّرية أستاذ التأليف في قسم الفنون الموسيقية في الجامعة وتعتبر ثمرة للجهود التي يبذلها قسم الفنون الموسيقية في كلية الفنون والتصميم في الجامعة الأردنية لرفع جودة المخرجات الأكاديمية بما يتلاءم مع المقاييس والمعايير العالمية .

وتنتمي سيمفونية الشهيد إلى المدرسة التصويرية في التأليف الأوركسترالي وتتألّف من مُقدّمة وأربع حركات رئيسية متتالية تُحاكي قصّة دراميّة بطلُها الشهيد، وتعكس السيمفونية في ألحانها جانبًا من المدرسة القومية الموسيقية والتي تتضمن إعادة صياغة الألحان الفلكلورية أو الوطنية في قالبٍ ذي ملامح عالميّة.

مدير صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية صائب الحسن قال ان هذا العمل المتميز تبناه ودعمه الصندوق ضمن برنامج دعم مشاريع التخرج لطلبة الجامعات الاردنية الذي يوفر الدعم للإبداع والتميز ويساعد في مأسسة وتطوير المجتمع المعرفي و البيئة الجامعية من خلال احتضان ودعم الكفاءات الشبابية المهيأة لأدوار ريادية في المستقبل وربطهم باحتياجات سوق العمل.

وأضاف ان البرنامج يقدم التمويل اللازم للطلبة لمساعدتهم في تهيئة الظروف والبيئة الملائمة لتنفيذ مشاريعهم، بالإضافة الى توفير الامكانيات والوسائل التي تمكنهم من ابراز ابداعاتهم الفكرية والفنية وترجمتها الى نتائج ملموسة تساهم في دعم مسيرة التنمية المستدامة.

وأكد الحسن أن الصندوق يدعم كافة البرامج والمشاريع التي تركز على دور الشباب في محاربة الارهاب والتطرف بما يمتلكونه من معارف ومهارات من خلال توفير ادوات لهم لنشر مبادئ وقيم الحوار والاعتدال والتسامح والانفتاح والتعددية ونبذ خطاب الكراهية والتي جاءت « سيمفونية الشهيد «    نموذجاً من نماذج الفن العالمي تركز على الدور الأردني بكافة مكوناته في مواجهة كافة أشكال الإرهاب وتقديمه الشهداء والأبطال ثمنًا لمواقفه الشريفة.

وعن هذه السيمفونية يقول مؤلفها رعد الزبن:» بدأتُ مشواري الدراسي في التأليف الموسيقي تزامنًا مع أحداث الاضطرابات التي اجتاحت الوطن العربي مطلع 2011 وغرقت في مستنقعاتها العديد من المجتمعات والمؤسسات والدول، كما غرقت كل الآيديولوجيات في بركة كبيرة من الدماء التي أراقها المجرمون على اختلاف أشكالهم ومنابتهم.

وأضاف الزبن وفي هذا الكتاب الأسود صاغ وطني صفحته البيضاء على يد نشامى الجيش العربي  ليُذكّرنا بأن أمجاده السالفة ليست مجرّد تاريخ وإنما هي حاضرنا ومستقبلنا، فاخترت وبمنتهى الخشوع والحب أن تكون كلمتي الأخيرة في الجامعة الأردنية وكلمتي الأولى في عالم الفن هي أن أشهد لهذا الجيش الباسل ولشهدائه في السماء الذين قدّموا أرواحهم رخيصة ليحيا الوطن غاليًا ولشهدائه الذين على الأرض الذين يقدّمون زهو شبابهم كي لا نشيخ قبل أواننا ومن صخب رجولتهم وسكينة إيمانهم ومن كل تفاصيلهم السمراء  كانت سيمفونية الشهيد,رمزًا لوطن الإنسان والشمس والحرية وعرفانًا متواضعًا إلى مؤسستنا العسكرية بيتنا وملاذنا.

الدكتور هيثم سكرية رئيس قسم الفنون الموسيقية في كلية الفنون والتصميم في الجامعة الأردنية قال ان صوت الموسيقى هو أسمى الأصوات الذي يحاكي الوجدان ، وهو اللغة الوحيدة في العالم أجمع الذي يفهمه البشر بالفطرة بدون تعليم ، وهو الذي يعبّر عن العواطف والوجدان والأحاسيس بحروفٍ تعجز عنها حروف كل لغات العالم، وبنغمات الموسيقى المسموعة نستطيع أن نرى الجمال.

وأضاف سكرية أننا نحتاج الى صوت الموسيقى ليعلو فوق اصوات النشاز التي تنشر الفكر المتخلف والمتطرف، و نحتاج إلى أن ننقي أرواحنا ونفوسنا التي أنهكهتا أصوات النشاز بشتى مفاهيمه، وكم نحتاج إلى من يدعم تقديم مثل هذا النواع الراقي من الفنون كوسيلة لتهذيب وغذاء الروح.

يشار الى أن برنامج دعم مشاريع التخرج لطلبة الجامعات الأردنية و منذ عام 2004 قدم التمويل لــ 264 مشروع  تخرج استفاد منه 883 طالباً وطالبة.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش