الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اتهم ابو مازن بعدم تنفيذ »شروط محددة«...تعميم داخلي لكتائب الاقصى يوضح ملابسات ترشح البرغوثي للرئاسة

تم نشره في الاثنين 6 كانون الأول / ديسمبر 2004. 03:00 مـساءً
اتهم ابو مازن بعدم تنفيذ »شروط محددة«...تعميم داخلي لكتائب الاقصى يوضح ملابسات ترشح البرغوثي للرئاسة

 

 
الدستور - خاص
وصف »تعميم« داخلي وزع على قادة المجموعات والفصائل لكتائب الأقصى في مختلف المناطق الفلسطينية بعض الشخصيات الفلسطينية البارزة بالاسم بصفتها »أبواق« تتقصد تسويق وترويج الإساءة المقصودة للقائد الأسير مروان البرغوثي.
ودعا التعميم كافة أبناء وكوادر حركة كتائب الأقصى الى الوقوف مع قائدها الأسير مروان البرغوثي والالتفاف حوله في هذه المرحلة الصعبة والمفصلية من تاريخ الشعب الفلسطيني في إشارة واضحة لدعم خيار مروان بترشيح نفسه لانتخابات الرئاسة.
ونص التعميم صراحة على القائد مروان البرغوثي بصفته مرشح الكتائب لانتخابات الرئاسة ووجه تحية خاصة للأخ القائد الأسير ومبادرته الشجاعة في التصدي لما وصفه النهج المدمر الذي يفرض نفسه وذلك من خلال قطع الطريق على هؤلاء بترشيح نفسه للانتخابات.
وكشف التعميم نفسه حسب مصدر موثوق جدا ما أسماه بإخلال محمود عباس ومجموعته السياسية بالوعود التي قطعوها للأخ مروان عبر مبعوثهم إليه - قدورة فارس - إلى سجنه بعد أقل من 24 ساعة على صدورها - اي الوعود.
وانتقد التعميم إصدار أوامر لوسائل الإعلام بوقف التحريض ضد العدو المحتل قبل الأوان كأولوية على رأس جدول الاهتمام عند عباس.
وتضمن التعميم إشارة واضحة لما أسماه بمحاولات المستوزرين والطامحين الإصرار على إسقاط راية الانتفاضة وسحق حجرها المقاوم.
وانتقد التعميم التعامي عن حق العودة والإصرار على الحوز على مباركة الثنائي بوش وشارون اللذين يحملان أشرس مشاعر الحقد والكراهية لشعبنا الفلسطيني ولأمتنا العربية.
ويوضح التعميم بصورة ملامحه الرئيسية عدة ملابسات ومسائل تؤكد بان البرغوثي اتفق عليها مع قدورة فارس داخل السجن على اعلانه الانسحاب لصالح محمود عباس مقابل شروط محددة يفترض ان يعلنها عباس خلال 72 ساعة فقط بعد اعلان البرغوثي الانسحاب.
وشدد التعميم على ان قدورة فارس يعرف بصورة محددة ما هي شروط البرغوثي وتم ابلاغه بها واتصل به بعد اللقاء داخل السجن مؤكدا موافقة عباس ومجموعته على هذه الشروط التي ما زالت مجهولة مما دفع البرغوثي بعد دقائق لاعلان انسحابه لصالح عباس.
وقبل ذلك اشار التعميم نفسه الى ان البرغوثي ابلغ قدورة فارس بصفة قاطعة او اتفق معه علي انه سيعتبر نفسه في حل من الاتفاق اذا لم ينجز عباس وفي المهلة المحددة الشروط المطلوبة مما يعني ضمنيا بان قدورة فارس شارك في حملة ولعبة سياسية تستهدف اخضاع البرغوثي للامر الواقع بدون الالتزام بموجب ما اتفق عليه في لقاء السجن الشهير.
وحسب تلميحات التعميم لم يلتزم عباس بتلك الشروط المجهولة واتصل عدة مرات قبل اعلانه ترشيح نفسه للتذكير بها لكنه لم يتلق جوابا قاطعا رغم انه تجاوز المهلة المشار اليها وهي 72 ساعة.
وتؤكد الاوساط القيادية في كتائب الاقصى بان البرغوثي اضطر للاعلان عن ترشيحه بعدما لمس وجود لعبة اخضاعه للامر الواقع بدون تنفيذ الشروط المعنية وهي لعبة يعتقد البرغوثي الان بان الوزير قدورة فارس شارك بها رغم صداقتهما الشخصية مما دفع البرغوثي كمحرك اساسي لاعلان الترشيح نفسه مجددا.
ومن جهة أخرى تفيد بوصلة الولاءات داخل كتائب الاقصي حاليا الى ان جناح الكتائب في مدينة نابلس وتوابعها قررت حسم امرها وتأييد مروان البرغوثي فيما حسم الامر ايضا بنفس الاتجاه في جناح الكتائب في مدينة رام الله وتوابعها وجرت اتصالات مكثفة يومي السبت والاحد الماضيين مع الكتائب في مدينتي الخليل وبيت لحم حيث كانت الكتائب هنا مترددة قليلا لكن الاتصالات التي جرت معها حسمت موقفها بنفس الاتجاه ايضا.
وتقول البوصلة نفسها بان كتائب الاقصى في غزة هي وحدها التي تنفرد حتى الان بموقف سلبي من ترشيح البرغوثي حيث لا يوجد اجماع داخل مجموعات الكتائب شمالي وجنوبي قطاع غزة علي هذا الامر والسبب وفقا لمرجعيات كتائب الاقصى في الضفة الغربية هو تأثيرات بعض الشخصيات مثل محمد دحلان وغيره على مجموعات الكتائب في غزة.
ومن الواضح ان الكتائب المجمعة في الضفة الغربية على ترشيح البرغوثي ودعمه تحاول الحاق رفاقها في قطاع غزة بنفس التوجه تجنبا لظهور انقسام واحتياطا للاختراقات المتوقعة علما بان الاتصالات التي تجري مع جماعة الكتائب في غزة هي السبب المركزي لتأخير اعلان الموقف النهائي والحاسم ولتأخير توضيح الشروط التي وافق عليها ولم ينفذها كل من قدورة فارس ومحمود عباس وهو امر يفترض ان يحسم نهائيا في غضون اليومين القادمين فالمجموعة المؤيدة لترشيح البرغوثي في نابلس ورام الله والخليل وبيت لحم مستعدة بعد استنفاد الاتصالات مع مجموعة غزة لاعلان موقفها بدون المجموعة الاخيرة حتى لو حصل انشقاق داخل الكتائب.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش