الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

26 قتيلا بتفجير انتحاري استهدف جنازة في باكستان

تم نشره في الجمعة 16 أيلول / سبتمبر 2011. 03:00 مـساءً
26 قتيلا بتفجير انتحاري استهدف جنازة في باكستان

 

عواصم - وكالات الانباء

قتل 26 شخصا واصيب 63 امس عندما فجر مهاجم انتحاري نفسه مستهدفا عناصر من ميليشيا مناهضة لطالبان خلال جنازة في شمال غرب باكستان التي طالبتها الولايات المتحدة التصدي لشبكة حقاني المتحالفة مع حركة طالبان والتي حملها مسؤولية هجوم ضخم شنته عبر الحدود واستهدف مقر قيادة قوات الحلف الاطلسي والسفارة الاميركية في كابول الثلاثاء الماضي.

ونفذ الانتحاري الهجوم فيما كان المعزون يستعدون للصلاة في جنازة كانت تجري في منطقة مفتوحة قرب حقول ذرة في بلدة جندول في اقليم دير السفلى على بعد 100 كيلومتر من وادي سوات الذي كان يسيطر عليه مقاتلو طالبان.

وجاء الهجوم بعد يومين من مقتل صبيين من مجموعة اخرى معادية لطالبان في شمال غرب البلاد في تفجير اخر تبنت طالبان الباكستانية المسؤولية عنه. الا انه لم تعلن اية جهة مسؤوليتها عن هجوم امس.

وقال سليم خان ماروات المسؤول البارز في الشرطة ان «23 شخصا على الاقل قتلوا واصيب اكثر من 50 اخرين في الهجوم»، مضيفا ان الانتحاري استهدف عناصر من مليشيا حكومية مناهضة لطالبان في المنطقة. وقال اخطر حيات غاندابور مسؤول الشرطة المحلية ان اكثر من 100 شخص حضروا الجنازة.

وحض وزير الدفاع الاميركي ليون بانيتا باكستان امس الاول على التصدي لشبكة حقاني التابعة لحركة طالبان والتي حملها مسؤولية الهجوم الضخم الذي استهدف مقر قيادة قوات الحلف الاطلسي والسفارة الاميركية في كابول الثلاثاء الماضي.

وقال بانيتا «طلبنا مرارا من الباكستانيين استخدام نفوذهم لمنع وقوع مثل هذه الهجمات التي تشنها شبكة حقاني ولم نحرز سوى تقدم طفيف جدا بهذا الصدد». واضاف «لن اقول لكم كيف سنرد بل اكتفي بالقول اننا لن نسمح بتكرار هذا النوع من الهجمات».

وقال ان «هجمات شبكة حقاني تقلقني كثيرا، لانها تقتل اشخاصا وتقتل جنودنا ولان عناصرها يفرون بعدها ويعودون الى ملاذ آمن في باكستان، وهذا غير مقبول».

واضاف مؤكدا «سنقوم بكل ما في وسعنا للدفاع عن قواتنا».

وشنت مجموعة من المقاتلين الثلاثاء والاربعاء وعلى مدى 19 ساعة سلسلة من الهجمات في كابول استهدفت بصورة خاصة مقر قيادة قوات الحلف الاطلسي والسفارة الاميركية واوقعت ما لا يقل عن 15 قتيلا. وافاد السفير الاميركي في كابول ان المهاجمين ينتمون الى شبكة حقاني التابعة لطالبان والمقربة من القاعدة.

الى ذلك، قتل جندي بريطاني امس الاول بينما كان يشارك في دورية مع عناصر من الشرطة الافغانية في ولاية هلمند، كما اعلنت امس وزارة الدفاع البريطانية في بيان.

واعلن المتحدث العسكري الكولونيل تيم بوربريك ان الجندي الذي ينتمي الى كتيبة المشاة «كان يقوم بدورية مع الشرطة الافغانية عندما تعرضوا لاطلاق نار من اسلحة خفيفة وقد اصيب بجروح مميتة».

واضاف ان العملية وقعت في قرية حاجي خودين نزار بأقليم نهر السراج بولاية هلمند.

التاريخ : 16-09-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش