الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قرار أممي وشيك بشأن الأزمة وصالح يطالب بضمانات دولية

تم نشره في الخميس 20 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 مـساءً
قرار أممي وشيك بشأن الأزمة وصالح يطالب بضمانات دولية

 

عواصم - وكالات الانباء

يعتزم مجلس الامن الدولي قربيا اتخاذ قرار بشأن الازمة اليمنية ، فيما طالب الرئيس علي عبد الله صالح بضمانات دولية لتوقيع المبادرة الخليجية وسط ازدياد الرفضين للعفو عنه مقابل التنحي.

واعلن دبلوماسي غربي ان مجلس الامن سيتبنى في نهاية هذا الاسبوع او في بداية الاسبوع المقبل قرارا يحث على "توقيع وتنفيذ" الخطة الخليجية اضافة الى ادانة اعمال العنف في اليمن الذي بات الوضع "سيئا" فيه. واضاف هذا الدبلوماسي طالبا عدم كشف اسمه ان مشروع قرار قد وزع على الدول الاعضاء في المجلس الثلاثاء. وسيناقش مشروع القرار على مستوى الخبراء ثم يطرح للتصويت في نهاية الاسبوع او بداية الاسبوع المقبل. واوضح هذا الدبلوماسي "لا اتوقع اي مشكلة كبيرة" حيال اقرار النص.

وفي السياق، وجهت توكل كرمان الناشطة اليمنية الفائزة بجائزة نوبل للسلام مناشدة قوية للامم المتحدة لتتبرأ من خطة ترعاها دول خليجية تمنح الحصانة للرئيس صالح الذي وصفته بانه "مجرم حرب". ووصلت كرمان الى نيويورك في الوقت الذي طرحت فيه الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن مشروع قرار يحث على "توقيع وتنفيذ" الخطة التي يرعاها مجلس التعاون الخليجي على وجه السرعة والتي بموجبها يتمتع صالح بالحصانة من اي محاكمة.

وقالت كرمان للصحفيين في مظاهرة قرب مقرالامم المتحدة "تعارض حركة الشبان السلمية مبادرة مجلس التعاون الخليجي خاصة لانها تعطي صالح وأسرته حصانة. وأضافت "لا نعتقد ان مجلس الامن سيقع في فخ قرار يعطي حصانة للنظام". وفي الوقت الذي يحث فيه مشروع القرار على التنفيذ السريع للمبادرة الخليجية فانه "يؤكد على ضرورة محاسبة كل المسؤولين عن العنف وانتهاكات حقوق الانسان"، ولم يحدد مشروع القرار كيفية تحقيق هذه المحاسبة.

وانتقدت منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومان اتفاق الحصانة وهو محوري للخطة الخليجية. كما رفض مارتن نسيركي المتحدث باسم بان كي مون الامين العام للامم المتحدة فكرة العفو وقال

"انه شيء اساسي الا تكون هناك حصانة". وقال متحدث باسم مكتب الامم المتحدة لحقوق الانسان في جنيف ان القانون الدولي يحظرالعفو عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان. وعبر دبلوماسيون في مجلس الامن عن أملهم في طرح مشروع القرار الذي صاغته بريطانيا بالتشاور مع فرنسا والولايات المتحدة وروسيا والصين للتصويت والموافقة عليه قبل نهاية الاسبوع. وصرح دبلوماسيون بان روسيا والصين لا تعتزمان تعطيل القرار الخاص باليمن. في المقابل، اعلن الرئيس اليمني في اجتماع للجنة بالمؤتمر الشعبي العام الحاكم في صنعاء انه مستعد لتوقيع المبادرة الخليجية التي تدعو الى تسليم السلطة اذا قدمت الولايات المتحدة واوروبا ودول الخليج العربية ضمانات لتنفيذها.

ميدانيا، القى مهاجم مجهول قنبلة على سوق مزدحمة في بلدة الحبيلين بمحافظة لحج بجنوب امس مما ادى الى مقتل اثنين واصابة 11 . وياتي الهجوم فيما خطف مسلحون مفترضون من تنظيم القاعدة سبعة عسكريين بينهم ضابط في زنجبار عاصمة محافظة ابين الجنوبية.

التاريخ : 20-10-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش