الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محاضرة حول الجمال ومقاييسه في الأدب الإسلامي

تم نشره في الأحد 24 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً



  عمان - قال الناقد الاسلامي عباس مناصرة، ان مقاييس الجمال في الادب الاسلامي في حالات الاسقاط والاحتفاء تقوم على استنتاجات الايات الكريمة والاحاديث النبوية الشريفة، لتؤكد ان الجمال اذا خالط قيم الباطل اسقط النص بكامله، واذا عكس النص قيم الاسلام والحق، يحتفى به ويصبح ملكا للجميع، فالمجتمع يعطي الادب وظيفته، بعد خروج  النص من يد مؤلفه الى المتلقي.

وبين خلال محاضرة بعنوان «الجمال ومقاييسه في الادب الاسلامي»، نظمها المكتب الاقليمي لرابطة الادب الاسلامي العالمية في مقره في عمان، امس، موضوعات من بينها مدخل عام وايات الجمال في القران الكريم ومعادلات جمالية استعملها الادباء، مشيرا إلى ان الاحتفاء بالجمال الذي يعرض الحق ويزيده تألقا ووضوحا حين يتنفس الباطن بالجمال ويستغله لاخفاء قيمه، وبالتالي يسقط الباطل وقناعه الفني لنحمي الناس من الوقوع في حبائله.

وبين ان الجمال الحقيقي للادب حين يتوازن الشكل والمضمون في الوظيفة والتاثير  فتطابقه مع العقيدة وانتدابها دليل عافية وصفاء ووفاء، موضحا أن جميع الاداب في العالم تقوم على الجمال المبني على البلاغة والنوع، لكنها تختلف في الحال وانتدابه ومصادره.

وبين ان الادب الاسلامي ما جاء ليلغي الادب القومي ولكنه جاء ليحمي الاداب القومية للشعوب الاسلامية من التلوث الخيالي الذي تداعت به الامم على اسلامنا.(بترا)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل