الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

باريس تريد معرفة ملابسات مقتل الضابط الفرنسي: الامم المتحدة تدعو الى الهدوء وتفادي التصعيد في جنوب لبنان

تم نشره في الثلاثاء 11 كانون الثاني / يناير 2005. 02:00 مـساءً
باريس تريد معرفة ملابسات مقتل الضابط الفرنسي: الامم المتحدة تدعو الى الهدوء وتفادي التصعيد في جنوب لبنان

 

 
عواصم - وكالات الانباء - عبرت الامم المتحدة عن بالغ قلقها من الهجمات على الحدود اللبنانية الاسرائيلية والتي ادت الى مقتل مراقب فرنسي وضابط اسرائيلي واستشهاد أحد مقاتلي حزب الله ودعت كل الاطراف الى ضبط النفس.
وقال ستيفان دي ميستورا موفد الامين العام للامم المتحدة كوفي انان عقب لقائه وزير الخارجية اللبناني محمود حمود امس »هذا وقت الحفاظ على الهدوء وليس وقتا للتصعيد. وأمس اقتربنا جدا من هذا«. واضاف »نطالب جميع الاطراف الان باحتواء أفعالهم والسيطرة على الافعال على الارض«.
ومضى قائلا »نعبر عن حزننا العميق لمقتل احد زملائنا ونعبر عن قلقنا البالغ لما حدث«.
وقال ان النيران التي انطلقت من الجانب الاسرائيلي تسببت في مقتل المراقب الفرنسي وجرح سويدي اخر. وقال حزب الله ان احد مقاتليه استشهد ايضا.
واعلن وزير الخارجية الفرنسي ميشال بارنييه ان فرنسا تريد معرفة الملابسات الحقيقية لمقتل الضابط الفرنسي في قوة الامم المتحدة العاملة في جنوب لبنان.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل