الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يعارضون الانسحاب المرتقب من قطاع غزة: الشرطة الاسرائيلية تعدل عن اقتحام فندق تحصن فيه مستوطنون

تم نشره في السبت 25 حزيران / يونيو 2005. 03:00 مـساءً
يعارضون الانسحاب المرتقب من قطاع غزة: الشرطة الاسرائيلية تعدل عن اقتحام فندق تحصن فيه مستوطنون

 

 
القدس المحتلة - الدستور، وكالات الانباء: قالت الشرطة الاسرائيلية امس انها اضطرت للعدول في اللحظة الاخيرة عن اخلاء مستوطنين كانوا متحصنين في فندق في مستوطنة في قطاع غزة بعد وصول انصار متشددين اليه.
وكانت وحدات من الشرطة يساندها الجيش مستعدة الخميس لاقتحام فندق »ماوز يا حام« لكن العملية الغيت في اللحظة الاخيرة.
واعلن المستوطنون انهم علموا بالعملية نتيجة تسريب معلومات وان مئات المتعاطفين اتوا لدعمهم ما حمل الشرطة على التخلي عن تنفيذ العملية.
واقام العشرات من انصار اليمين المتطرف في هذا الفندق الواقع في مستوطنة نافيه ديكاليم (جنوب قطاع غزة) الى حيث اتوا للتصدي لاخلاء المستوطنات المقرر منتصف اب في اطار خطة الانسحاب الاحادية الاسرائيلية من قطاع غزة.
وكانت محكمة اسرائيلية اصدرت مساء الاثنين مذكرات توقيف بحق نزلاء في الفندق يشتبه بانهم هاجموا وتسببوا بجرح ثلاثة فلسطينيين في مستوطنة جنوب قطاع غزة.
ويشتبه بانهم هاجموا عمدا السبت فلسطينيين في منطقة المواصي القريبة واصابوا ثلاثة منهم بجروح احدهم بالرصاص في حين اعتدوا بالضرب على الاثنين الاخرين.
واعلنت هذه المجموعات انها ستعطل مجددا بعد ظهر الاربعاء حركة السير في جميع انحاء البلاد بتنظيم تظاهرات حاشدة.
واعرب المستشار القانوني للحكومة مناحيم مازوز الذي يتولى مهام مدعي عام الدولة عن قلقه من حصول فوضى.
وقال مازوز في مقابلة نشرتها صحيفة »ماكور ريشون« اليمينية »يمكن الانتقال بسرعة من حركة الاحتجاج العنيف الى حالة من الفوضى التامة«. واضاف المستشار القانوني »امل في ان يتمكن منظمو هذه التحركات من وقفها في الوقت المناسب«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش