الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استئناف عمليات الاجلاء وتوقعات بانتهائها غدا * الحكومة الاسرائيلية تقرالمرحلة النهائية لاخلاء مستوطنات غزة وشمال الضفة

تم نشره في الاثنين 22 آب / أغسطس 2005. 02:00 مـساءً
استئناف عمليات الاجلاء وتوقعات بانتهائها غدا * الحكومة الاسرائيلية تقرالمرحلة النهائية لاخلاء مستوطنات غزة وشمال الضفة

 

 
* رئيس »شينوي« يدعو شارون الى الاستقالة واعتزال الحياة السياسية
القدس المحتلة - الدستور - جمال جمال: اقرت الحكومة الاسرائيلية امس المرحلة النهائية من خطة اخلاء المستوطنات في قطاع غزة وشمال الضفة الغربية. وذكرت مصادر رسمية
ان نتيجة الاقتراع جاءت بموافقة 16 وزيرا ومعارضة أربعة ، ما يمهد لقوات الامن اخلاء المستوطنين في ما تبقى من مستوطنات الضفة وغزة. وحمل رئيس الوزراء الاسرائيلي ارئيل شارون بشدة على تصرفات معارضي خطة الانفصال الذين تسللوا الى مستوطنات غوش قطيف . ووصف شارون هذه التصرفات بانها سلوك منفلت يبلغ حد الجريمة مؤكدا انه اصدر توجيهاته الى الجهات المعنية بالتعامل مع هؤلاء المتسللين بمنتهى الحزم والصرامة لمنع تكرار المواجهات العنيفة التي تخللت عمليات اخلاء مستوطنات غوش قطيف.
ووجه شارون في مستهل جلسة الحكومة الاسبوعية صباح امس انتقادات الى رؤساء مجلس المستوطنات على خلفية دعوتهم الى المستوطنين الذين تم اجلاؤهم الانتقال للسكن في تجمعات نصبت فيها خيام . ورأى ان مثل هذه الدعوة تحمل طابعا سياسيا . كما وجه انتقادات الى الوزراء الذي يحملون على سياسة الحكومة ولا يعملون على شرحها للجمهور. وقال ساخرا ان هؤلاء الوزراء ينتظرون كما يبدو نتائج الاستطلاعات للراي العام.
بدوره ، قال وزيرالدفاع الاسرائيلي شاؤول موفاز انه امر
بتكثيف الجهود للعثور على عناصر يمينية متطرفة قد تقدم على ارتكاب اعتداءات ضد فلسطينيين خلال عيملييات الاخلاء.
وتوقع موفاز ان تستكمل عملية اخلاء مستوطنات غزة والضفة هذا الاسبوع ، مشيرا الى انه وفقا لتوقعات الاجهزة الامنية فان قوات الامن ستواجه خلال اخلاء مستوطنتي شمال الضفة الغربية معارضة اقوى مما واجهتها في قطاع غزة.
من جهته، دعا رئيس حزب شينوي عضو الكنيست يوسف لبيد رئيس الوزراء الى الاستقالة واعتزال الحياة السياسية »مع تحقيقه قمة انجازاته السياسية« بتنفيذ خطة فك الارتباط. وحذر لبيد شارون من المعارك داخل حزبه الليكود ومن وزير المالية المستقيل بنيامين نتنياهو،المنافس الاكبر لشارون على رئاسة الليكود. واضاف ان على شارون الاستقالة »منتصرا« بدلا من الانسحاب »مهزوما« جراء التنافس داخل الليكود.
وكررت وزيرة المعارف ، ليمور لفنات المعارضة للخطة، الادعاء بأن التصويت على الاخلاء يتناقض كليا مع قرار الحكومة الذي ينص على تقييم كل مرحلة قبل المصادقة على المرحلة التي تليها. من جهته قال الوزير داني نافيه، المعارض للخطة ايضا، والذي صوت في المرتين السابقتين ضد الاخلاء، انه يطالب بتوضيحات لتصريحات وزيرة الخارجية الاميركية، كوندوليزا رايس التي قالت في وقت سابق من الاسبوع المنصرم ان الانسحاب يجب الا يتوقف في غزة وان على اسرائيل القيام بخطوات اخرى ازاء الفلسطينيين.
وحسب ادعاء نافيه فان الضغط يجب ان يوجه الآن الى الفلسطينيين. اما الوزير الثالث المعارض للخطة، يسرائيل كاتس، فاطلق تصريحا عنصريا فظا قال فيه انه سيقترح على الحكومة تغيير سياستها الامنية في غزة والامتناع عن نقل المواد الخطيرة المستخدمة في بناء المستوطنات الى اسرائيل. ودعا كاتس في تصريحه الى »ترك سقوف بيوت المستوطنين تنهار ليهرب سكان غزة الى سيناء بدل هرب سكان عسقلان والنقب الغربي الى تل ابيب«. لكنه قال انه سيطالب بهدم بيوت المستوطنات الثلاث الواقعة في شمال غزة فقط واقامة منطقة امنية هناك تبعد صواريخ القسام عن سكان عسقلان! كما طالب عضو الكنيست اليميني ايهود ياتوم، الحكومة بالتراجع عن قرار اخلاء مستوطنات شمال القطاع وضمها الى »التواصل الاقليمي لمدينة عسقلان«.
وفي اعقاب مصادقة حكومة شارون على المرحلة النهائية لاخلاء المستعمرات اليهودية ، دخلت قوات اسرائيلية الى مستوطنات شمال القطاع وهي عتصمونا وقطيف وايلي سيناي وسلمت ساكنيها بلاغات لاخلاء منازلهم.
وأشعل المحتجون النار في بالات من القش وفي اطارات سيارات وأقفاص خشبية عند المدخل الرئيسي لمستوطنة قطيف. وتجنب عشرات الجنود الحاجز المشتعل الذي تصاعد منه دخان أسود ودخلوا المستوطنة عبر سياج قريب.
والمستوطنات الثلاث هي الاخيرة التي ما زالت مسكونة في كتلة غوش قطيف التي عبر مسؤولون امنيون اسرائيليون عن املهم في اعلان اخلائها حسب المعد المحدد. ومن المقرر اخلاء مستوطنة نتساريم المعزولة قرب مدينة غزة اليوم.
ورحل اكثر من 85 في المئة من المستوطنين من قطاع غزة لكن قوميين متطرفين عززوا المقاومة للاخلاء كما حدث الاسبوع الماضي في نيفيه ديكاليم كبرى المستوطنات في القطاع وفي كفار داروم.
ومن المقرر ان تبدا غدا عمليات اخلاء مستوطنتين من بين 120 مستوطنة بنتها اسرائيل في الضفة الغربية.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل