الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بعد رفض سول اعتراض السفن المتوجهة إلى بيونغ يانغ * فشل بوش في تشكيل جبهة موحدة ضد كوريا الشمالية

تم نشره في الأحد 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 03:00 مـساءً
بعد رفض سول اعتراض السفن المتوجهة إلى بيونغ يانغ * فشل بوش في تشكيل جبهة موحدة ضد كوريا الشمالية

 

 
هانوي - وكالات الأنباء
في إطار المساعي الامريكية لتشكيل جبهة دولية موحدة في مواجهة كوريا الشمالية ، أخفق الرئيس الأمريكي جورج بوش أمس في الحصول على دعم كوريا الجنوبية لاعتراض السفن المتوجهة إلى كوريا الشمالية ويشتبه في نقلها أسلحة إلى البرنامج النووي للدولة الشيوعية.
والتقى بوش على هامش قمة "التعاون الاقتصادي للدول الآسيوية والباسفيك "أبيك" مع نظيره الكوري الجنوبي روه مون - هيون ومع رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي حيث عقد مؤتمراً صحفياً مع القائدين لاحقاً. وصرح خلال مؤتمر جمع بين الزعماء الثلاث قائلاً "دون شك عندما نعمل معاً يمكننا جلب السلام والاستقرار إلى شعوبنا.
" واتفق بوش وآبي ، في أول لقاء يجمع بينهما منذ تولي الأخير المنصب في أيلول ، على ما أسماه بوش بـ"الالتزام العام" للتعامل مع النزاع القائم حول برنامج كوريا الشمالية النووي."
وقال روه خلال المؤتمر الصحفي إنه اتفق مع بوش ، من حيث المبدأ ، على ضرورة تفكيك كوريا الشمالية لبرنامجها النووي وعلى التعاون الأمريكي - الكوري الجنوبي لدعم قرار مجلس الأمن 1718 بصورة شاملة ، إلا أنه لم يشر إلى دعم بلاده الكامل إلى مبادرة أمن الحد من انتشار الأسلحة النووية التي تقودها الولايات المتحدة والتي تدعو لاعتراض سفن كوريا الشمالية تحسباً من أن تؤدي الخطوة إلى مواجهة مسلحة بين الشطرين.
وأشار قائلاً في هذا الصدد "بالرغم من عدم مشاركة جمهورية كوريا في الأهداف الشاملة للمبادرة إلا أننا ندعم مبادئها وأهدافها وسنتعاون كلياً بشأن منع انتشار مواد أسلحة الدمار الشامل في منطقة كوريا الشمالية.
" وصرح بوش ، الذي ينظر إلى احتمالات تصدير كوريا الشمالية للتقنية ومواد نووية كتهديد بالغ ، أنه اتفق ونظيره الكوري الجنوبي على "رغبتهما المشتركة في تعزيز الإرادة الدولية بفعالية."
وأكد التزامه بحل سلمي لأزمة كوريا الشمالية النووية وجدد التزام واشنطن بالدخول في ترتيبات أمنية والتحرك قدماً نحو منح حوافز اقتصادية جديدة حال تخلي بيونغ يانغ عن طموحها النووي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش