الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

افغانستان تطالب باكستان بملاحقة زعماءالحركة * طالبان: الهجمات ستزيد والامريكيون `لا حول لهم`

تم نشره في الأربعاء 15 شباط / فبراير 2006. 02:00 مـساءً
افغانستان تطالب باكستان بملاحقة زعماءالحركة * طالبان: الهجمات ستزيد والامريكيون `لا حول لهم`

 

 
من سبين بولدك، افغانستان - رويترز: قال أحد قادة حركة طالبان الافغانية أمس الثلاثاء ان الحركة ستصعد
هجماتها على القوات الحكومية والاجنبية مع حلول الربيع الشهر المقبل.
وأعلنت طالبان مسؤوليتها عن تفجير أمس الاول الاثنين قال الجيش الامريكي أنه أسفر عن مقتل أربعة من قواته. بينما قالت طالبان ان تسعة جنود أمريكيين قتلوا وان القوات الامريكية "لا حول لها" في مواجهة هذه الهجمات.
وقال الملا محمد حسن رحماني الحاكم السابق لاقليم قندهار لرويترز في اتصال من هاتف يعمل بالاقمار الصناعية من مكان غير معروف "هجمات طالبان ستزيد بدرجة أكبر مع انحسار برد الشتاء."
ويقول مسؤولون عسكريون أمريكيون ان طالبان غيرت اسلوبها منذ أن تكبدت
خسائر كبيرة في اشتباكات في أوائل الصيف الماضي وزادت الان من استخدام القنابل
المزروعة على جانب الطرق والتفجيرات الانتحارية ضد أهداف سهلة.
لكن رحماني قال ان طالبان ازدادت قوة منذ أن أطاحت بها القوات الامريكية
والافغانية المعارضة بعد هجمات 11 سبتمبرعام 2001 وان المفجرين
الانتحاريين يساهمون في اخراج القوات الامريكية.
وقال "القوات الامريكية أصبحت بلا حول ولا قوة أمام هجمات طالبان
الانتحارية وهجماتها الاخرى."
وأضاف "طالبان تكبد القوات الامريكية خسائر كبيرة في الرجال والعتاد
وأمريكا تخفض قواتها لاخفاء جبن قواتها وفشلها."
وقال ان نشر نحو ثلاثة الاف جندي بريطاني في جنوب أفغانستان في وقت لاحق هذا
العام سيعطي طالبان المزيد من الاهداف لضربها.
وأضاف "زيادة القوات الاجنبية سيوفر لطالبان اهدافا سهلة ويسهل عليها
الهجوم وتكبيد الخسائر."

وقال مسؤولون أمس الثلاثاء ان الرئيس
الافغاني حامد كرزاي سيطلب من دولة باكستان المجاورة التعامل مع مشكلة طالبان
بنفس الهمة التي تعاملت بها مع مشكلة القاعدة لدى زيارته لاسلام اباد هذا
الاسبوع.
وقال رانجين دارفار سبانتا مستشار الرئاسة الافغانية في الشؤون الخارجية
"السيد كرزاي سيشرح ان شعب افغانستان يريد نهاية للارهاب ولم تشن "باكستان"
حملة حاسمة في هذا الصدد."
وقال سبانتا لرويترز "احد المطالب هو ان تتحرك باكستان بنفس الحماس في
اعتقال اعضاء طالبان كما فعلت في حملتها على القاعدة."
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل