الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتقادت أميركية لبعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان

تم نشره في الخميس 19 حزيران / يونيو 2008. 03:00 مـساءً
انتقادت أميركية لبعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان

 

 
الامم المتحدة - رويترز

انتقد المبعوث الخاص للولايات المتحدة الى السودان قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة لتقاعسها عن حماية السكان في بلدة أبيي المنتجة للنفط بجنوب السودان خلال معارك الشهر الماضي.

وكان العنف الذي تفجر في بلدة أبيي الحدودية بالسودان قد ادى الى مقتل مئات وأجبر نحو 50 ألفا على ترك ديارهم.

وقال ريتشارد وليامسون المبعوث الامريكي الخاص للسودان في اجتماع غير رسمي لمجلس الامن الدولي انه يشعر ان بعثة الامم المتحدة لم تضطلع بمسؤولياتها.

وقال وليامسون لدبلوماسيي مجلس الامن وممثلين عن جماعات نشطاء "نحن ندفع مليار دولار سنويا لهذه البعثة وهم لم يغادروا حاميتهم بينما تشتت نحو 52 الف نسمة وقتل قرابة مئة شخص" واضاف قوله "كانت قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة وموظفو بعثة الامم المتحدة في السودان في حاميتهم على بعد نحو 25 قدما...

وأحرقت منازل سودانيين عن اخرها ووقعت حوادث نهب على الرغم من ان بعثة الامم المتحدة لديها تفويض بحماية الابرياء".

وكرر المبعوث رأيه ان الامم المتحدة كانت بطيئة في نشر قوات لها في منطقة دارفور بغرب السودان حيث يعتقد خبراء دوليون ان 200 الف نسمة لقوا حتفهم ونزح 2,5 مليون عن ديارهم في الصراع المستمر منذ خمسة اعوام.

وكرر وليامسون وصف واشنطن للصراع في دارفور بانه "ابادة جماعية بالايقاع البطيء". وترفض الخرطوم هذا الوصف قائلة ان عشرة الاف فحسب قتلوا في دارفور.

ومن بين النشطاء الذين حضروا الاجتماع للتعبير عن مخاوفهم من الوضع في دارفور الممثلة ميا فارو رئيسة جماعة "حلم دارفور".

وفي نص مكتوب لتصريحاتها اتهمت فارو مجلس الامن بعدم ممارسة ضغوط تذكر على السودان.

وابلغت فارو الصحفيين في وقت لاحق انه يتعين ممارسة المزيد من الضغوط على الصين الحليف المقرب والشريك التجاري للسودان وهي عضو دائم يتمتع بحق النقض "الفيتو" في مجلس الامن.

وقالت جورجيت جانيون القائمة بأعمال رئيس وحدة افريقيا في منظمة مراقبة حقوق الانسان "هيومان رايتس ووتش" للصحفيين بعد الاجتماع ان سلبية المجلس مكنت الخرطوم من "مواصلة القتل والسلب والنهب والاغتصاب دون ان تعاقب" لفترة طويلة في دارفور.

ورفض سفير السودان لدى الامم المتحدة عبد المحمود عبد الحليم تصريحات وليامسون باعتبارها دليلا على ان السياسة التي تتبعها الحكومة الامريكية في السودان افلست وان وليامسون يحاول استغلال دارفور كقضية في الحملة الانتخابية الامريكية.

وفي حديث لرويترز من الخرطوم رفض كذلك انتقادات فارو وقال انها "ممثلة عجوز... ابتعدت عنها الاضواء".وأضاف "تريد استغلال دارفور لجذب الاضواء اليها".

Date : 19-06-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش