الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اشتباكات بين المقاومة والاحتلال في بيت لاهيا

تم نشره في الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010. 03:00 مـساءً
اشتباكات بين المقاومة والاحتلال في بيت لاهيا

 

فلسطين المحتلة - وكالات الأنباء

أطلقت قوات إسرائيلية أمس النار على متظاهرين فلسطينيين وأجانب خلال مسيرة على أطراف مدينة رفح جنوبي قطاع غزة للاحتجاج على "الحزام الأمني" على طول حدود القطاع. وذكرت مصادر محلية أن القوات الإسرائيلية استهدفت المتظاهرين بإطلاق كثيف للنار لتفريقهم دون أن يبلغ عن وقوع إصابات. وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمواجهة الحزام الأمني الذي تقيمه إسرائيل على حدود قطاع غزة عشرات الفلسطينيين ومتضامنين أجانب باتجاه الحدود الشرقية لمدينة رفح. ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية على السلك الشائك الذي يفصل الحدود مع إسرائيل ولافتات تطالب برفع الحصار والإجراءات الإسرائيلية التي تستهدف المزارعين الفلسطينيين وحرمانهم من العمل في أراضيهم الزراعية.

وتوغلت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح أمس في أراضي بيت لاهيا شمال قطاع غزة. وقالت مصادر فلسطينية ان قوات الاحتلال المعززة بالوحدات الخاصة والاليات العسكرية وتحت غطاء من الطائرات توغلت مئات الأمتار داخل أراضي شمال غرب بيت لاهيا وسط اطلاق نار كثيف. وأضافت أن الآليات المتوغلة شرعت بعمليات تجريف للأراضي في منطقة التوغل بغرض التمشيط.

من جهتها ، أعلنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري لحركة المقاومة الشعبية أن إحدى مجموعاتها اشتبكت مع قوة إسرائيلية خاصة تسللت شمال قطاع غزة. وقالت الألوية في بيان إن مقاتليها اكتشفوا قوة إسرائيلية راجلة وهي تحاول التسلل في منطقة بلدة بيت لاهيا فاشتبكوا معها بأسلحتهم الرشاشة والخفيفة. إلى ذلك ، أعلن مسؤول في السلطة الفلسطينية تبليغها بموافقة إسرائيل على إدخال المزيد من الشاحنات التي تعود لتجار من قطاع غزة وعالقة في الموانئ الإسرائيلية منذ ثلاثة أعوام. وقال رئيس لجنة تنسيق إدخال البضائع إلى قطاع غزة رائد فتوح في تصريحات إذاعية إن "الجانب الإسرائيلي أبلغنا أنه سيسمح بإدخال شاحنات لتجار من القطاع محملة بأدوات المطبخ كانت محتجزة في الموانئ الإسرائيلية".

وأشار فتوح إلى أن هذه الشاحنات تعود لتجار كانوا رفعوا دعاوى قضائية في المحاكم الإسرائيلية من أجل إدخال بضائعهم ، مقدرا عدد الشاحنات بأنها تتراوح ما بين 30 إلى 40 شاحنة.

في سياق متصل ، ذكر تقرير فلسطيني أن أداء معابر قطاع غزة استمر خلال الشهر الماضي على وتيرته من حيث محدودية كمية ونوعية البضائع والسلع الواردة "التي لم تشهد مؤخراً أي تغيير يذكر باستثناء عدد من السلع". وأوضح التقرير الذي أصدره مشروع متابعة أداء المعابر الذي ينفذه مركز التجارة الفلسطيني "بال تريد" بتمويل من البنك الدولي أن حركة الصادرات من القطاع اقتصرت على تصدير منتج واحد فقط وهو الزهور وبلغ إجمالي ما تم تصديره منذ بداية موسم التصدير حتى يوم أمس 13,8 مليون زهرة. في المقابل سجلت مؤشرات الحركة التجارية عبر معابر الضفة الغربية الأربعة "الطيبة وترقوميا والجلمة وبيتونيا" خلال آذار الماضي زيادة في الواردات بنسبة %22 وزيادة في الصادرات بنسبة %11 وذلك بالمقارنة مع شباط.





التاريخ : 20-04-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش