الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نصار نسعى جاهدين لجذب الجماهير نحو مونديال السيدات

تم نشره في الأحد 29 أيار / مايو 2016. 07:00 صباحاً

 عمان-الدستور

عقدت اللجنة المنظمة المحلية لبطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 عاما بكرة القدم مؤتمرا صحفيا امس بفندق الفصول الأربعة وذلك للحديث عن آخر الاستعدادات لاستضافة أكبر حدث رياضي في الأردن والذي سينطلق في ايلول المقبل، كما تم التطرق لتفاصيل حفل القرعة الذي سيقام غدا.

واستهلت سمر نصار المدير التنفيذي للجنة، المؤتمر بالترحيب بممثلي FIFA والحضور الكبير من وسائل الإعلام قائلة: «سحب القرعة هو الحدث الكبير الذي ستتركز نحوه أنظار الجميع، لما يشكل من أهمية كبيرة، يشهد الحفل حضوراً رسميا كبيراً وسيقام برعاية الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم إضافة لعدد من الضيوف».

وأكملت:» خلال هذه الأيام ستعقد الكثير من ورش العمل للمنتخبات المشاركة في البطولة وجميع الجهات ذات العلاقة، كما ستجرى جولات تفقدية لكافة الملاعب والفنادق، نحن سعيدون جداً ومتحمسون لإقامة حفل القرعة».

وكشف تاتيانا هايني نائبة مدير FIFA ورئيسة كرة القدم للسيدات عن آلية إجراء القرعة وتوزيع المنتخبات المشاركة في البطولة «تم تقسيم المنتخبات الـ16 لأربع مستويات وفقا لتصنيف الأداء خلال النسخ الأربع الماضية من بطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة FIFA. حيث تم الأخذ بعين الإعتبار النقاط المحصودة من النسخة الأحدث إلى الأقدم، كما تم منح خمس نقاط إضافية لكل بطل اتحاد قاري فاز بلقب بطولة القارية وهي المؤهلة للنهائيات».

وأضافت:»ستقسم المنتخبات إلى أربع مستويات، بحيث يشمل الأول وهو الذي سيشكل رؤوس المجموعات كلا من منتخبات الأردن (المستضيف) والمنتخبات الثلاثة الأفضل تصنيفا وهي اليابان (حامل اللقب) المانيا وكوريا الشمالية، فيما يضم المستوى الثاني منتخبات نيجيريا، أسبانيا، فنزويلا، غانا، أما الثالث فيضم منتخبات كندا، الولايات المتحدة الأمريكية، المكسيك، البرازيل، على أن يحتوي الرابع على منتخبات نيوزيلندا، إنجلترا، الباراجواي، الكاميرون».

وأوضحت «كما جرت العادة ستبدأ إجراءات القرعة بالترتيب من الوعاء الأول وحتى الرابع ويتم توزيع المنتخبات على المجموعات (أ، ب، ج، د) على أن يتم تحديد المركز الذي سيقع فيه المنتخب في كل مجموعة (1-2-3-4)»، لافتا بان رئيس الاتحاد الدولي انفانتينو لن يحضر حفل القرعة ولكنه قد يكون حاضرا خلال مباريات المونديال.

والجدير ذكره أن مبدأ FIFA في القرعة يقضي بأن لا تضم أي مجموعة أكثر من منتخب واحد من نفس الاتحاد القاري.

النجمات يقدمن المساعدة

وأعلنت سمر نصار عن هوية المساعدين الذين سيظهرون على المسرح يوم الإثنين للمساعدة بإجراءات القرعة، حيث وقع إختيار اللجنة المنظمة المحلية على أربع رياضيات يعتبرن من نجمات الصف الأول في الأردن، حيث ستشارك كلا من البطلة الأولمبية مها البرغوثي التي سبق وأن شاركت في عدة دورات للألعاب البارالمبية وتوجت خلال مسيرتها بخمسين ميدالية ذهبية. كما ستشارك بطلة التايكواندو دانة طوران حيدر التي سبق لها وأن توجت بفضية أولمبياد الشباب وبطولة العالم وتستعد حاليا للمشاركة في أولمبياد ريو 2016. فيما ستتمثل كرة القدم للسيدات بنجمتي المنتخب الأردني ستيفاني النبر قائد الفريق وأول لاعبة محترفة في أوروبا، إضافة لزميلتها في الفريق ياسمين خير التي سبق لها وأن برعت في لعبة الجمباز قبل أن تتحول لممارسة كرة القدم، كما أنها اختيرت لتكون إحدى السفراء المحليين للبطولة.

تميمة البطولة

وخلال المؤتمر حدثت المفاجأة السارة حين ظهرت «أصيلة» وهي التميمة الرسمية للبطولة والتي ستكون بمثابة أحد أبرز سفراء الحدث الكبير. وتمثل «أصيلة» (غزال المها العربية) والتي تعتبر من الحيوانات النادرة والجميلة في الأردن، حيث كشفت سمر نصار عن الهدف من اختيار هذا الحيوان ليكون التميمة الرسمية للبطولة «لم يكن صعبا اختيار غزال المها لما تمثله من صفات القوة والرقة واللياقة الرياضية، لتجسّد ما تتميّز به لاعبات كرة القدم الأردنيات».

وأضافت «سيكون لـ «أصيلة» دورٌ بارز في حشد تأييد المجتمع المحلي لدعم هذه البطولة التاريخية، فهي تمنح محبي كرة القدم في المملكة تميمةً لا تحاكي هويّتهم الأردنية وحسب، وإنما تحتفي كذلك بالقوة التي تتجلّى فيها الروح الأنثوية». وستسعى «أصيلة» لبثّ الحياة في كرة القدم النسوية في الأردن، عبر إلهام الفتيات الشابات على نطاق المملكة والمنطقة ككل للّحاق بخطواتها والانضمام إلى صفوف لعبة كرة القدم العالمية.

 إرث للمستقبل

وركزت سمر نصار على أن اللجنة المنظمة المحلية ستبذل كل جهدها لجذب الجماهير من مختلف القطاعات المحلية، حيث ستتوالى الحملات التسويقية المخصصة لتعريف لجمهور بأهمية الحدث ودفعهم للحضور إلى المدرجات، كما أكدت على أن التوجه للمدارس والجامعات يأتي ضمن الأولويات لما يشكله حضور الفتيات والشابات من أهمية في حضور المباريات والتقرب من لعبة كرة القدم ودعم هذه اللعبة التي تتزايد شعبيتها في الأردن.

بدورها أكدت هايني على أن إقامة البطولة في الأردن لن يعود بالنفع فقط خلال الأسابيع الثلاثة التي ستقام خلالها المباريات، بل ستمتد فائدتها لسنوات طويلة، وستشمل كل قطاعات كرة القدم في الأردن، من حيث توفير عدد كبير من ملاعب التدريب وتطوير البنى التحتية للملاعب الكبيرة التي ستستضيف المباريات. كما أن إقامة هذه البطولة العالمية ستعطي دفعا هائلا لكرة القدم النسوية سواء في الأردن أو منطقة الشرق الأوسط لتنطلق نحو مستويات متطورة لتتمكن قريبا من المنافسة عالميا.

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة