الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إغلاق 15 مقلعا غير قانوني في الأراضي الحرجية والغابات بعجلون

تم نشره في الاثنين 30 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً



 عجلون – الدستور علي القضاة

تمكنت الاجهزة التنفيذية ممثلة بالإدارة الملكية لحماية البيئة والزراعة والبيئة بدعم من الاجهزة الامنية في محافظة عجلون من إغلاق جميع المقالع التي كانت تعمل بصورة غير قانونية في الاراضي الحرجية والغابات منذ سنوات دون رادع حقيقي لهؤلاء المعتدين على مقدرات الوطن وعددها 8 مقالع كانت عاملة بين عامي 2014/ 2015 .

واستطاعت هذه الاجهزة وبدعم من الحكام الاداريين والمتابعة على مدار الساعة والمحاسبة من السيطرة على الخارجين على القانون الذين اتخذوا من الاعتداء على الاراضي الحرجية والغابات وفتح مقالع فيها وسيلة للربح والكسب غير المشروع  وممارسة انشطة غير قانونية ومشبوهة بنظر هذه الاجهزة .  وخلال جولة  ميدانية لـ»الدستور» على المقالع التي كانت مفتوحة في الاراضي الحرجية والغابات منذ سنوات في مناطق الرجم  وأم الصيصان في عنجرة وصنعار وطريق صخره النعيمة بصورة غير قانونية و التي تم إغلاقها جمعيها بقوة القانون وفرض غرامات وكفالات كبيرة على المعتدين لاحظت مقدار الضرر الذي الحقته هذه المقالع بالبيئة والغابات وتشويه لتضاريس المحافظة الجميلة ، كما اصبحت المقالع التي اغلقت تشكل حاليا خطرا على السلامة العامة بسبب الاعماق الكبيرة والمتفاوتة لهذه المقالع التي يصل بعضها اكثر من 50 مترا تحت منسوب الطرق التي لايتجاوز عرضها  في احسن الاحوال 4 امتار كطرق زراعية ، إلى جانب ما الحقته من اضرار على السكان القريبين منها. ويطالب رئيس جمعية البيئة الاردنية الزميل علي فريحات ومدير محمية غابات عجلون المهندس ناصر عباسي والإعلامي الدكتور ثابت المومني وناشطون بيئيون  وزارتي الزراعة والبيئة وهيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن والجهات التنفيذية الاخرى إلزام الاشخاص والجهات التي كانت تعمل بصورة مخالفة في هذه المقالع وحققت مكاسب مادية كبيرة على حساب البيئة والثروة الحرجية بإعادة تأهيل مواقع المقالع التي اصبحت تشكل تلوثا بصريا وتشويه للطبيعة  تحت طائلة المساءلة القانونية ، مثمنين الدور الكبير للأجهزة التي استطاعت وبحسها وانتمائها الوطني ان تضع حدا للخارجين على القانون والمعتدين على ثرواتنا .

إلى ذلك قال محافظ عجلون الدكتور فلاح السويلميين ان المقالع وواقعها التراكمي  كان من اصعب الملفات التي كانت منها  المحافظة وتمس الواقع البيئي برمته  ، مبينا انه تم إغلاق جميع المقالع المعتدية على الاراضي الحرجية وعددها 8 مقالع و7 مقالع اخرى مخالفة كانت تعمل في الاراضي المملوكة ، حيث تم تطبيق القوانين وإزالة عدد من الاعتداءات على الاراضي الحرجية من قبل الموا طنين حسب قانون الزراعة الجديد الذي اصبح رادعا للمخالفين ، مؤكدا انه لن يكون هناك تهاون في تطبيق القوانين والأنظمة بحق المعتدين والمخالفين ،مشيدا بجهود رجال الادارة الملكية لحماية البيئة التي ساهمت من خلال متابعتها وجولاتها الميدانية بإيقاف جميع المقالع المعتدية والتعديات على الثروة الحرجية بنسبة تجاوزت 90% . وأشار المحافظ إلى ان هنالك متابعة وكشفا مستمرا على المقالع التي تم إغلاقها من الادارة الملكية لحماية البيئة والزراعة للتأكد من عدم العودة إليها من قبل المعتدين اصلا .  



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش