الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اطلاق مشروع توأمة بين «الصناعة والتجارة» ونظيرتيها الألمانية والفرنسية

تم نشره في الجمعة 23 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
اطلاق مشروع توأمة بين «الصناعة والتجارة» ونظيرتيها الألمانية والفرنسية

 

 
عمان - الدستور
أطلقت وزير التخطيط والتعاون الدولي سهير العلي امس مشروع توأمة ما بين وزارة الصناعة والتجارة ووزارة الاقتصاد والتكنولوجيا الألمانية ووزارة الاقتصاد والصناعة والمالية الفرنسية يهدف تعزيز القدرات المؤسسية لوزارة الصناعة والتجارة الأردنية في مجال السياسة التجارية.
وقالت في كلمة ألقتها في حفل إطلاق المشروع إن الأردن أول دولة شرق أوسطية تتبنى عملية التوأمة ، حيث تم منذ عام 2003 إطلاق 6 مشاريع توأمة من ضمنهم هذا المشروع والتي يتم تنفيذها حالياً في مجالات الصحة والصحة النباتية ، المعايير ، الجمارك والتدقيق العام وذلك مع ألمانيا ، المملكة المتحدة ، الدنمارك ، فرنسا وإيطاليا.
وأضافت العلي أنه نظراً للتحديات التي تفرضها اتفاقيات التجارة الحرة وتحرير التجارة والتي تم التوقيع عليها ومن ضمنها اتفاقية الشراكة الأردنية الأوروبية ، فإن الحكومة الأردنية تعي أهمية تعزيز قدرات الوزارات والمؤسسات المعنية لمواجهة تلك التحديات لذلك فقد عملت وزارة التخطيط والتعاون الدولي على تصميم هذا البرنامج والذي من شانه أن يسهم في تطوير القدرات المؤسسية لوزارة الصناعة والتجارة.
وأعربت عن شكر الحكومة الأردنية للدعم المستمر الذي تقدمة المفوضية الأوروبية للمسيرة التنموية والإصلاحية في الأردن الأمر الذي يؤكد على عمق العلاقات بين الأردن والإتحاد الأوروبي.
كما بينت أن الإتحاد الأوروبي يعتبر شريكا تجاريا رئيسيا للأردن حيث بلغ التبادل التجاري أكثر من 2,1 مليار يورو بشكل سنوي ، حيث أن الإتحاد الأوروبي يشكل ثلث مصدر الواردات الأردنية إلا أن الأسواق الأوروبية تتلقى فقط 5 في المائة من الصادرات الأردنية ، الأمر الذي يتطلب مزيد من التعاون المشترك والذي سيمكن من زيادة حجم التجارة بينما يقلص الفجوة التجارية بين الأردن والإتحاد الأوروبي.
ويهدف مشروع التوأمة والممول من خلال برنامج دعم تنفيذ اتفاقية الشراكة الأردنية الأوروبية وبقيمة 1,8 مليون يورو إلى دعم مديرية السياسات والعلاقات التجارية الخارجية في وزارة الصناعة والتجارة في ما يخص عملية صنع قرار السياسات والعلاقات التجارية الخارجية ومراجعتها ، وتوفير التدريب التجاري اللازم بالإضافة إلى رفع مستوى القدرات التفاوضية لدى المفاوضين الأردنيين في مجال التنافسية ، حقوق الملكية الفكرية ، وحماية الإنتاجية الوطنية وذلك في إطار منظمة التجارة العالمية واتفاقية الشراكة الأردنية الأوروبية.
كما يهدف المشروع والذي تبلغ مدة تنفيذه 25 شهراً إلى مساعدة الأقسام التجارية في الوزارة في عملية التطوير المؤسسية في الوزارة ، خصوصاً فيما يتعلق بكيفية إدارة نظام الكوادر البشرية وإدارة وتنفيذ نظام المعلوماتية ، بالإضافة إلى تعزيز قدرات الأقسام الأخرى في ذات العلاقة بالأمور التجارية حتى تتمكن هذه الأقسام من تطبيق الاتفاقيات التجارية والوصول إلى النتائج المتوخاة.
وحضر حفل إطلاق المشروع الذي تم في وزارة التخطيط والتعاون الدولي أمين عام وزارة التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة وأمين عام وزارة الصناعة والتجارة الدكتور منتصر العقلة وسفير بعثة المفوضية الأوروبية في عمان باتريك رينو والسفير الألماني في عمان الدكتور كلاوس بيركهارد والسفير الفرنسي في عمان دينيس جاوير وعدد من المسئولين في القطاع العام ومعنيين من كلا الوزارتين.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل