الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

غرفة تجارة وصناعة الاردن يلتقيان وزير الصناعة الكويتي.. اليوم * وفد كويتي يبحث مع مسؤولين التعاون * الاقتصادي في مجالات الاستثمار والتجارة

تم نشره في الخميس 1 شباط / فبراير 2007. 03:00 مـساءً
غرفة تجارة وصناعة الاردن يلتقيان وزير الصناعة الكويتي.. اليوم * وفد كويتي يبحث مع مسؤولين التعاون * الاقتصادي في مجالات الاستثمار والتجارة

 

 
عمان - الدستور وبترا
وصل الى عمان أمس وزيرالتجارة والصناعة الكويتي المهندس فلاح فهد الهاجري في زيارة تهدف الى بحث سبل زيادة التعاون الاقتصادي بين البلدين في مختلف المجالات خاصة التجارية والاستثمارية.
ويبحث الوزير الضيف والوفد المرافق خلال الزيارة التي تستمر ثلاثة ايام مجالات التعاون بما يخدم المصالح المشتركة ويدفع باتجاه تحقيق التكامل الاقتصادي العربي من خلال تفعيل تطبيق الاتفاقيات الموقعة بين اقطار العالم العربي وفي مقدمتها اتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى.
الى ذلك اعلن أعلن رئيس غرفة تجارة الأردن العين حيدر مراد أن تجارة وصناعة الأردن تستضيفان مساء اليوم وزير التجارة والصناعة الكويتي فلاح فهد الهاجري الذي يزور المملكة حالياً بحضور وزير الصناعة والتجارة الأستاذ سالم الخزاعلة وأمين عام الوزارة الدكتور منتصر العقلة ورئيس غرفة تجارة الأردن والدكتور حاتم الحلواني رئيس غرفة صناعة الأردن ورؤساء وممثلي فعاليات القطاع الخاص الأردني وتجار وصناعيين مهتمين بتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية مع دولة الكويت الشقيقة وذلك في مقر غرفة تجارة عمان ، مشيراً إلى أن البحث سيتناول خلال اللقاء سبل تعزيز وتنمية حجم المبادلات التجارية وبحث إمكانيات الاستثمار والعمل المشترك. وأعرب العين مراد عن ترحيبه بزيارة الوزير الكويتي إلى المملكة مؤكداً انها تمثل خطوة مهمة على طريق التعاون والتنسيق بين البلدين الشقيقين إضافة إلى أن لقاءه مع فعاليات القطاع الخاص من تجار وصناعيين وغيرهم من القطاعات يؤكد اهتمام الكويت في بناء جسور التواصل مع رجال الأعمال والشركات في الأردن مما يؤكد الرغبة في توسيع التعاون الثنائي في كافة مجالات الاقتصاد.
وقال العين مراد إن هذه الزيارة تجسد روح العلاقات الاخوية التاريخية المتينة بين البلدين التي تحرص القيادتان الحكيمتان وعلى رأسهما جلالة الملك عبد الله الثاني وأخيه سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظهما الله ورعاهما على تطويرها والارتقاء بها إلى أعلى المستويات مؤكداً أن القطاع الخاص في الأردن يعمل على تنفيذ توجيهات جلالة الملك وتلبية طموحاته في بناء علاقات متينة جداً مع الأشقاء في الكويت على كافة الأصعدة وفي مختلف المجالات بما يحقق مصالح البلدين الشقيقين وشعبيهما.
وأشار العين مراد إلى ان القطاع الخاص الأردني يعول الكثير على نتائج زيارة الوزير الكويتي للمملكة خاصة في مجال إمكانية زيادة التبادل التجاري وتعزيز الاستثمارات الكويتية في الأردن التي تبلغ حالياً أكثر من 4 مليارات دولار ، حيث كانت الكويت من اوائل الدول المستثمرة في الأردن في العديد من الشركات وفي كثير من القطاعات مثل البنوك والمال والصناعة والزراعة والسياحة والاتصالات بل ان الكويت هي اكبر مستثمر خارجي في المملكة ، موضحاً ان هذه الاستثمارات أسهمت في دعم الاقتصاد الوطني الأردني وفي إيجاد مزيد من فرص العمل للأردنيين وتعزيز الإنتاجية داعياً رجال الأعمال والشركات الكويتية لدراسة إمكانيات إقامة استثمارات جديدة خاصة وان التجارب السابقة اثبتت ربحية وجدوى الاستثمارات في الأردن لانها تعود بأرباح كبيرة على المستثمرين.
وأوضح مراد ان حجم المبادلات التجارية رغم ارتفاعه في السنوات الأخيرة إلا أنه ما زال دون مستوى الطموحات والامكانات الإنتاجية والتصديرية المتوفرة في البلدين مشيراً إلى أن الصادرات الأردنية بلغت خلال 11 شهراً من العام الماضي 59 مليون دينار وبلغت المستوردات 23 مليون دينار داعياً إلى بذل المزيد من الجهود لزيادة حجم التجارة الثنائية وإزالة كافة المعيقات التي تحول دون ذلك.
وبين العين مراد أن غرفتي تجارة وصناعة الأردن وجهتا الدعوة إلى كافة الشركات التجارية والصناعية المهتمة بالسوق الكويتي وبتطوير علاقات التعاون مع الكويت والقطاع الخاص فيهما للمشاركة في هذا اللقاء المهم مع وزير التجارة والصناعة الكويتي والسيد يوسف العنيزي السفير الكويتي في عمان والوفد الرسمي الكويتي.
من جانبه رحب الدكتور حاتم الحلواني بزيارة وزير التجارة والصناعة الكويتي للأردن مؤكداً انها تمثل خطوة مهمة على طريق تعزيز العلاقات وموضحاً ان القطاع الصناعي الأردني يسعى لتقوية روابطه مع القطاع الصناعي في الكويت وزيادة الصادرات الصناعية الأردنية إلى الكويت.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش