الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مجلس الوزراء يوافق على وضع برنامج دعم الصادرات حيز التنفيذ * صناعيون يتوقعون ارتفاع التجارة الى الخارج بعد اعفائها من ضريبة الدخل

تم نشره في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2007. 02:00 مـساءً
مجلس الوزراء يوافق على وضع برنامج دعم الصادرات حيز التنفيذ * صناعيون يتوقعون ارتفاع التجارة الى الخارج بعد اعفائها من ضريبة الدخل

 

 
عمان - الدستور - جهاد الشوابكة
وافق مجلس الوزراء على تنسيب وزير الصناعة والتجارة سالم الخزاعلة على وضع برنامج دعم الصادرات الأردني حيز التنفيذ حتى العام 2015 وذلك انسجاما مع قرار منظمة التجارة العالمية الذي صدر الشهر الماضي بمنح المملكة فترة اضافية لاعفاء ارباح الصادرات من ضريبة الدخل.
وقال الامين العام لوزارة الصناعة والتجارة الدكتور منتصر العقلة انه وفي إطار عمل لجنة الدعم والإجراءات التعويضية في منظمة التجارة العالمية تمت الموافقة على تمديد العمل ببرنامج دعم الصادرات عبر إعفاء أرباح التصدير من ضريبة الدخل حتى العام 2015 وذلك في السابع والعشرين من الشهر الماضي ، وقد صدر القرار بشكل نهائي في السابع والعشرين من شهر تموز.
وأكد ان برنامج دعم الصادرات له اثر كبير في رفع القدرة التنافسية للصادرات الوطنية وتمكينها من مواجهة المنافسة المتزايدة في ظل الانفتاح التجاري الذي تشهده المملكة سيما في ضوء التطورات السياسية والدولية و حاجة هذا القطاع للمزيد من الوقت للتكيف مع متطلبات المرحلة وتحدياتها مثل ارتفاع أسعار لبترول وارتفاع تكاليف الإنتاج على الصناعة الأردنية وانحسار الأسواق التقليدية للصادرات الأردنية.
واشار الى ان وزارة الصناعة التجارة وتوافقا مع التزامات الأردن تجاه منظمة التجارة وتطبيقا لأحكام اتفاقية الدعم و الإجراءات التعويضية تقوم بإخطار منظمة التجارة العالمية سنويا ببرنامج الدعم الموجود لديها الخاص بإعفاء أرباح التصدير من ضريبة الدخل (باستثناء صناعات الأسمدة والفوسفات والبوتاس و الصادرات التي تتم بموجب البروتوكولات التجارية واتفاقيات الدفع وتسديد الديون الخارجية و فوائدها) موضحة فيه الهدف من البرنامج ، والجهة المختصة بتنفيذه ، ونوع الدعم الممنوح والجهات المستفيدة من البرنامج ، وقيمة الإعفاء الممنوح وكذلك تأثيراته على مجرى التجارة العالمية.
وبين العقلة انه واستنادا للسياسات الاقتصادية المتعلقة بانضمام الأردن إلى منظمة التجارة العالمية ووفقا لاتفاقية الدعم و الإجراءات التعويضية يعتبر إعفاء أرباح الصادرات من ضريبة الدخل الممنوح للصادرات الأردنية بموجب قانون ضريبة الدخل رقم 25 لسنة 2001 المعدل لقانون ضريبة الدخل رقم (57) لسنة 1985 دعما مباشرا للصادرات يجب إلغائه مع انتهاء فترة التمديد المسموح بها.
واشار ان العمل بالبرنامج يساعد المستثمر الأجنبي في النظر إلى هذه الميزة و يساعد على بناء قرارات المستثمرين الحاليين حتى العام 2015 بالنسبة لصادراتهم عدا إلى انه يدفع إلى جذب الاستثمار التصديري ويدعم الصناعة الوطنية. الى ذلك قال صناعيون لـ"الدستور"ان وضع برنامج دعم الصادرات الأردني حيز التنفيذ حتى العام 2015 قرار صائب يخدم الصناعة الاردنية ويعزز تنافسيتها ويساهم في زيادة صادراتها للخارج.
فمن جانبه قال رئيس جمعية المصدرين الاردنين المهندس عمر ابو وشاح ان الصناعة الاردنية وخاصة التي تصدر للخارج لاتزال بحاجة الى مثل هذة الاعفاءات والتي تساهم في تعزيز تنافسيتها ، حيث ان تعويض الضريبة غير المتحققة يتم عن طريق جذب العملات الصعبة واستحداث وظائف جديدة نتيجة التوسعات التي تقوم بها المصانع ، مشيرا الى ان تمديد العمل بالبرنامج يصب في خدمة ومصلحة الاقتصاد الوطني من حيث إعطاء الصادرات الأردنية ميزة نسبية تنافسية في النفاذ إلى الأسواق العالمية.
واعتبر نائب رئيس غرفة صناعة الاردن ايمن حتاحت ان القرار خطوة ايجابية لما له من ميزات كبيرة لتعظيم حجم الصادرات الى دول العالم وخاصة الدول التي وقعت المملكة معها اتفاقيات تجارة حره ، ولاسيما تفاقية التجارة الحرة العربية الكبرى.
وبين حتاحت ان معظم الدول الخليجية تعفي صادراتها من ضريبة الدخل وبهذا الاعفاء الذي اقره مجلس الوزراء يشكل حلقة توازن مابين الصناعي الاردني والصناعي في الدول المجاورة وبالتالي يزيد من تنافسية السلع الاردنية والوطنية لدخول اسواق جديدة والعمل على زيادة حجم صادراتها الى الاسواق الحالية.
من جانبه قال رئيس الاتحاد العام للجمعيات الاستثمارية الدكتور اكرم كرمول ان خطوة الاعفاء جيدة لما لها تأثير ايجابي على دعم الصادرات والوطنية وزيادتها كون صادراتنا الوطنية اقل من المستوردات والتي تشير الى وجود عجز تجاري.
واضاف كرمول ان هذة الاعفاءات تضع الكرة امام القطاع الخاص لمضاعفة زيادة صادراته الى الدول التي تواجه عجز تجاري معها ، كما ان على القطاع العام دور في متابعة اعفاء باقي مدخلات الانتاج والتي تساهم في تعزيز تنافسية السلع امام مثيلاتها في الدول الاخرى.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل