الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نقيب تجار المواد الغذائية : المخزون الاستراتيجي يكفي حاجة السوق بين 45 - 60 يوما

تم نشره في الاثنين 8 نيسان / أبريل 2013. 02:00 مـساءً
نقيب تجار المواد الغذائية : المخزون الاستراتيجي يكفي حاجة السوق بين 45 - 60 يوما

 

عمان - الدستور - انس الخصاونة

اكد نقيب تجار المواد الغذائية المهندس سامر جوابرة تراجع معدلات الطلب على كافة اصناف السلع والمواد الغذائية خلال الربع الاول من هذا العام بنسبة حوالي 30% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وارجع ضعف الطلب الحالي الى انخفاض القوة الشرائية لكثير من المواطنين وذلك لارتفاع التكاليف المعيشية عليهم، حيث ان الارتفاعات الاخيرة التي طرات على كلف الطاقة رتبت على المواطنين اعباء ومصاريف جديدة انعكست بتقليل معدلات الطلب على المواد والسلع الغذائية باستثناء الاساسية والضرورية منها.

وقال ان الظروف المحيطة أدت الى تقليل استيراد بعض السلع والمنتجات من تلك الدول والتي كانت تباع باسعار مناسبة وقريبة لدخول المواطنين.

ولفت الى استقرار اسعار كافة السلع والمواد الغذائية بمختلف اصنافها الاساسية منها والكمالية باستثناء بعض الارتفاعات العالمية التي طرأت على اسعار حليب البودرة «كامل الدسم».

وقال ان حالة الجفاف التي اثرت على استراليا ونيوزيلندا ساهمت برفع اسعار المنتج عالميا وهو ما سينعكس على السوق المحلي خلال الاشهر المقبلة، مبينا ان توافر المنتج بكميات كبيرة في السوق المحلي حاليا من شانه ان يسهم في استقرار الاسعار.

واشار الى ان المخزون الاستراتيجي من كافة اصناف السلع والمواد الغذائية «الارز، السكر، اللحوم والحليب» يكفي حاجة السوق المحلية لمدة تتراوح بين 45 - 60 يوما، مشيرا الى اننا لن نشهد خلال الفترات المقبلة نقصا في اي نوع من انوع السلع، كما اننا لن نشهد ارتفاعات في الاسعار، مبينا ان العروض التي تقدمها المحال والمولات الكبرى من شانها المنافسة فيما بينها وبالتالي عرض السلع باسعار مناسبة وباقل من اسعارها لتحريك السوق.

وفي رده على سوال حول قيام بعض اللاجئين السوريين ببيع المواد التموينية المخصصة لهم في الاسواق المحلية بين ان لدى النقابة دراية كاملة عن الموضوع وان اسواق الشمال هي من اكثر الاسواق تاثرا بذلك، لافتا ان قيام بعض منظمات الاغاثة بتوزيع سلع اكبر من حاجة الافراد، دفعت بهم الى بيعها في السوق باسعار اقل بكثير من اسعارها الحقيقية.

وشدد على اهمية قيام الحكومة بالتنسيق مع منظمات الاغاثة المختلفة لمعالجة هذه الظاهرة وخاصة ان كثيرا من التجار في محافظات الشمال باتوا يعانون من تراجع مبيعاتهم الى نسب كبيرة وهذا من شانه ان يؤثر على قدراتهم في تامين اجور محالهم ورواتب عمالهم.

التاريخ : 08-04-2013

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل