الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حماد حل مشاكل وتحديات المملكة يرتبط بفرض سيادة القانون وحفظ هيبة الدولة

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

عمان -الدستور -انس صويلح

 قال وزير الداخلية سلامة حماد، ان زيادة مستوى التنسيق والتعاون المستمر والعمل بروح الفريق الواحد بين جميع الاجهزة الامنية والحكام الاداريين والجهات المعنية ، تعتبر ركنا اساسيا لتحقيق الامن والاستقرار ومكافحة الجريمة بشتى انواعها.  واضاف وزير الداخلية لدى ترؤسه امس الاحد اجتماعا لمجلس امن محافظة الزرقاء في مبنى المحافظة، ان المواطن لمس وسيلمس دائما اثار التعاون الفاعل ووحدة القرار الامني والاداري على ارض الواقع بين جميع الاجهزة الامنية والحكام الاداريين من خلال الانخفاض المستمر لمستوى الجريمة.



 واشار الى ان التوجيهات الملكية السامية تركز باستمرار على ضرورة مجابهة التطرف بالفكر والتنوير والحجة المقنعة من جهة وفرض هيبة الدولة وسيادة القانون من جهة اخرى وصولا الى تحقيق الامن الشامل للوطن والمواطن، لافتا الى ان تحقيق المعادلة الامنية بكافة ابعادها يتطلب كذلك التعاون بين الاجهزة الامنية والمواطن الذي يعتبر شريكا اساسيا في تحقيق الامن الشامل. وشدد وزير الداخلية على ان ايجاد حلول للمشاكل والتحديات التي تعاني منها المملكة في شتى المجالات يرتبط بشكل وثيق بالقدرة على فرض سيادة القانون والحفاظ على هيبة الدولة من قبل الاجهزة الرسمية ومختلف شرائح وفعاليات المجتمع.  وعرض الوزير حماد ابرز الخطط والبرامج والاستراتيجيات الامنية التي وضعتها الوزارة لمواجهة المتغيرات والتطورات الاقليمية والدولية وانعكاساتها على الاردن والمنطقة، مثمنا دور القوات المسلحة الباسلة والاجهزة الامنية بجميع كوادرها على الجهود المبذولة للحفاظ على الامن الوطني بجميع ابعاده. كما اكد الوزير حماد ان الوزارة ستدعم الهيئة المستقلة للانتخاب بكل ما تحتاجه لاجراء الانتخابات النيابية المقبلة، وضمان توفير اقصى درجات الامن والانضباط في محتلف مراحل العملية الانتخابية.

واشار وزير الداخلية الى ان الوزارة تعكف حاليا على اتخاذ الاجراءات الفنية والادارية اللازمة لتطبيق اللامركزية، حيث تم تشكيل لجنة وزارية بهذا الخصوص.

ولفت القادة الامنيون خلال اللقاء، الى ان اداراتهم تواصل الليل بالنهار لخدمة الوطن والمواطن ومحاولة منع الجريمة قبل وقوعها مشيدين بتعاون المواطنين معهم في جميع الاوقات والظروف.

وعلى صعيد متصل، اكد وزير الداخلية خلال اجتماع اخر مع الحكام الاداريين للمحافظة ، اهمية دور الحكام الاداريين في التعامل مع التطورات التي تشهدها المملكة ولا سيما استقبال اللاجئين والتبعات الناجمة عن استقبالهم وايوائهم وتوفير الخدمات اللازمة لهم في شتى المجالات علاوة على التعامل مع افرازات الازمة السورية من النواحي الامنية والاقتصادية والسياسية والخدمية.

 وركز الوزير على ضرورة تفعيل دور الحاكم الاداري في احداث وتفعيل العملية التنموية كل في منطقته ودعم المشاريع الانتاجية والخدمية وفقا لطبيعة ومزايا كل منطقة وتوفير التسهيلات والعناصر اللازمة لتشجيع السياحة وجذب المستثمرين وتوفير البنية التحتية اللازمة لذلك .

 وشدد على ضرورة الانفتاح والتواصل مع المواطنين في مناطق سكناهم وتقديم افضل الخدمات اللازمة لهم وذلك انسجاما مع التوجيهات الملكية السامية والتي تسعى الحكومة الى ترجمتها على ارض الواقع عبر اجراءات تنفيذية وعملية تضمن التسهيل عليهم وتذليل الصعاب التي تواجههم في شتى المجالات.

 بدوره اكد محافظ الزرقاء رائد العدوان خلال اللقاء الذي حضره رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني ، ان عمل الحكام الاداريين والكوادر العاملة في المحافظة يركز في المرحلة الحالية على تحسين وتطوير الاداء والارتقاء به فنيا واداريا لاداء المهام والواجبات وانجاز الاعمال الموكلة لهم بكفاءة واقتدار.

واستمع الوزير الى اقتراحات ومطالب الحكام الاداريين التي تركزت على كيفية النهوض بمستوى الخدمات المقدمة في المحافظة والالوية التابعة لها ومعالجة قضايا المواطنين المعيشية والخدمية حيث اكد حماد انه سيتم دراستها ومعالجتها وفقا للامكانات المتاحة.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش