الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دولي القوى تلاحقه الفضائح ويتباهى بالقيم أمام اللجنة الأولمبية

تم نشره في الأربعاء 22 حزيران / يونيو 2016. 07:00 صباحاً

عمان – الدستور - غازي القصاص

كشفت تقارير صادرة من لندن عن ازدياد الضغط على الانجليزي سيباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لالعاب القوى بعد عرض «بي بي سي» وثائقياً الخميس الماضي أكدت فيه ان انتخابه رئيسا  جاء نتيجة حصوله على أصوات جيرها له نجل الرئيس السابق السنغالي لامين دياك.

وتؤكد المحطة أن كو انتخب رئيسا بفضل الأصوات التي جمعها له نجل سلفه دياك، وأنه كذب حول التاريخ الذي علم به بفضيحة المنشطات.

وانتخب كو في آب الماضي رئيسا للاتحاد الدولي على حساب الاوكراني سيرغي بوبكا، ليخلف دياك الذي اتهم لاحقا بالفساد وبالتستر على فضائحه.

واستندت «بي بي سي» في تأكيدها إلى تبادل للرسائل النصية بين كو وبابا ماساتا دياك، وأيضا نيك ديفيس، المساعد السابق لكو الذي اوقف مؤقتا الأسبوع الماضي في إطار فضيحة المنشطات.

وحول المنشطات ورغم نفي الاتحاد الدولي وجود أي مخالفات، فان «بي بي سي» وصحيفة «دايلي ميل» أكدتا وجود بريد الكتروني مرسل من كو يتضمن بيانات مرفقة يشرح فيه نظام الابتزاز والفساد الذي يحيط به، لا سيما في حالة عداءة الماراثون الروسية شوبوخوفا.

هذه الصورة القاتمة تنال من سمعة الاتحاد الدولي الذي ساق علي اللجنة الاولمبية الاردنية المؤسسية، وتباهى بالقيم وهو غارق حتى اذنيه في الفضائح، فاين هو من ذلك؟!!.

الأنكى أنه جعلنا اضحوكة للاخرين بتشكل اتحادين للقوى الاردنية، اعترف باحداهما ليحصر صلاحية الآخر المشكل وفق نظام الاتحادات الاردنية داخل الديار، لاعتباره الاندية عائلة اللعبة، رغم أن اتحاد «داخل الديار» ضم اندية ايضاً!!.

و»الدولي» هو من ركب رأسه ولم يبد أي مرونة في الاستجابة لدفاع اللجنة الاولمبية عن نظام الاتحادات الذي تتشكل وفقه مجالسها بالانتخاب الكامل، بينما بارك تشكيل اتحادات وطنية اخرى جاءت  بالانتخاب النصفي!!!.

لست بصدد الدفاع عن نظام الاتحادات، فقد كنت اكثر منتقديه، لكني ادافع هنا عن هيبة الرياضة الاردنية التي نال منها «الدولي»، وأدى تقصير «الاولمبية» في ترسيخ قناعة «الدولي» بوجود مساحة معقولة للاندية في مجلس الاتحاد، ورفضها اعتماد خمسة من اعضاء الاتحاد السابق ضمن المميزين الى اندلاع وتفاقم الأزمة!!.

نسأل: هل سيمضي كو على خطى بلاتر وبلاتيني ودياك في فضائح الفساد؟!!. ومتى يدرك هؤلاء أن قيم الرياضة الاردنية مهما اكتشف الثغرات في نظام اتحاداتها تبقى تجوب في الأفق، وتبقى اجواء عملها الاداري خالية من اوبئة الفساد والفضائح التي يتوالى الكشف عنها في اتحاداتهم الدولية؟؟!!.



 

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة