الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شيوخ ووجهاء بني حميدة مثيرو الشغب فئة مندسة

تم نشره في الاثنين 27 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

 مادبا - الدستور- احمد الحراوي

اكد شيوخ ووجهاء قبيلة بني حميدة في مختلف مناطق المملكة ولاءهم وانتماءهم الثابت والأكيد للقيادة الهاشمية الحكيمة والملهمة بقيادة عميد آل البيت الأطهار حامل لواء رسالة الثورة العربية الكبرى جلالة الملك عبدالله الثاني وولي عهده سمو الأمير الحسين.

وقدروا عاليا في بيان اصدروه الليلة قبل الماضية ، التوجيهات السامية الى الحكومة بمعالجة قضية الشباب المتعطلين عن العمل في لواء ذيبان وفق الممكن والمتاح، معلنين استنكارهم الشديد لـ «الأعمال المخلة بالأمن والنظام والتي قامت بها فئة مندسة خارج خيمة المتعطلين عن العمل بثت سمومها وحقدها مستغلة بحقد قلوبهم عتمة الليل المظلم بإطلاق العيارات النارية على ابنائنا من قوات الدرك بشكل عشوائي لايقاع الفتنة لا قدر الله». واكدوا وقوفهم «خلف اجهزتنا الأمنية الساهرة على امن هذا البلد والتصدي لكل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن واستقراره ومنعته»، وشدوا على ايدي هذه الأجهزة لـ «الضرب بيد من حديد لمن تسول له نفسه العبث بأمننا واستقرارنا بحجج وذرائع واهية «. وطالبوا في البيان بملاحقة مطلقي العيارات النارية على قوات الدرك الأشاوس وكشف هويتهم، واصفين ما حصل بأنه «كان صدمة لنا تهدف الى الوقيعة بين ابناء المنطقة، وأبنائنا من الاجهزة الامنية».

وجدد البيان العهد بأن «يبقى ابناء قبيلة بني حميدة الجنود الأوفياء لقيادتنا الهاشمية الملهمة والحكيمة ما دام فينا قلب ينبض»، داعين الله تعالى ان يحفظ الاردن وطنا وقيادة وشعبا. وكان عاد وجهاء وشيوخ بني حميدة السبت مصابي وجرحى الدرك الذين تعرضوا لاطلاق نار خلال الاحداث التي نشبت في ذيبان الاسبوع الماضي. واكد بنو حميدة خلال زيارتهم لمصابي الدرك اعتزازهم بالاجهزة الامنية وثقتهم بهم، ناقلين لهم تحيات ابناء اللواء وامنياتهم لهم بالسلامة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش