الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استعدادات تنظيمية لاستقبال الرواد واقامة الفعاليات في مهرجان جرش

تم نشره في الثلاثاء 28 حزيران / يونيو 2016. 07:00 صباحاً

 جرش – الدستور – حسني العتوم

التقى المدير التنفيذي لمهرجان جرش مدير المركز الثقافي الملكي محمد ابو سماقة ورئيس بلدية جرش الدكتور علي قوقزة اللجان الادارية والاعلامية وكوادر البلدية العاملة في المهرجان في قاعة بلدية جرش تم خلاله بحث كافة الترتيبات التنظيمية ليوم الافتتاح والاستعدادات الخاصة بعمل اللجان. وأكد مدير عام المهرجان أن كافة الاستعدادات اللازمة تسير وفق خطة تركز على التشاركية والتنظيم مع الفعاليات المحلية لمحافظة جرش من خلال اللجان التي تم تشكيلها بالتعان والتنسيق مع بلدية جرش الكبرى وفق اتفاقية تم توقيعها مع البلدية بهذا الخصوص، مشيرا الى ان المهرجان والذي يحظى بالرعاية الملكية السامية يعمل على تقديم رسالة وطنية ثقافية اردنية الى العالم  عما يتمتع به هذا البلد من أمن وأمان واستقرار، جعله قبلة للزوار ومهوى افئدة السياحة محليا وعربيا وعالميا.



 وبين أبو سماقة أن المهرجان يشكل قيمة إضافية لتنوع الثقافات التي تتمازج في موقع واحد وزمان واحد على فعالياته على أرض جرش الحضارة والتاريخ .

وقال ان الدخول الى موقع المهرجان والمشاركة بكافة الفعاليات الثقافية على مسارح الموقع متاحة للجمهور الجرشي داعيا الى تفاعل بناء مع كافة الفعاليات الحوارية والثقافية التي تضمنها برنامج المهرجان .

واشار ابو سماقة الى ان بطاقات الدعوة ليوم الافتتاح تم تسليمها لبلدية جرش الكبرى صاحبة الولاية بدعوة ابناء المحافظة الى هذا الحدث الوطني الثقافي السنوي في دورته الحادية والثلاثين.

من جانبه اوضح رئيس بلدية جرش الدكتور علي قوقزة ان كوادر البلدية واللجان الميدانية التي تم تشكيلها تواصل جهودها  في تجهيز الموقع وتامين بيئة امنة سواء من جهة خارج اسوار المدينة العتيقة ام من داخلها لافتا الى ان البلدية قامت بنشر المظاهر الجمالية في المدينة سواء في تخضير الميادين العامة والاطاريف وغرس الاف الاشجار المنوعة ومنها النخيل اضافة الى اعمال التنظيف وتجهيز الموقع، حرصا منها على إظهار مدينتهم بأبهى صورة، والمحافظة على مستوى مهرجان جرش عربيا وعالميا.

وأكد رئيس البلدية اهمية اقامة مهرجان جرش في دورته الحادية والثلاثين والتي تقام وسط ظروف اقليمية معقدة وصعبة ما يؤكد رسالة الاردن الآمن والمستقر بفضل قيادته الهاشمية ووقوف الشعب الاردني خلف أجهزته الامنية وجيشه العربي. وقال قوقزة  إن البلدية عملت على قدم وساق منذ اكثر من شهرين على التجهيز لاستقبال هذا الحدث المهم، لإظهار مدينة جرش بصورة مشرقة جديدة، حيث عملت البلدية على مدار الساعة، على توفير كافة الاحتياجات الضرورية من مرافق عامة ومواقف مجانية في مواقع قريبة من المهرجان تتسع لما يزيد على 12 آلاف سيارة إضافة إلى ورش ميكانيك متخصصة لإصلاح المركبات التي قد تتعرض للعطل، وأكشاك ومطاعم بمختلف الدرجات لتقديم الخدمات الأساسية للزوار على مدار أيام المهرجان.

وأشار إلى أن البلدية ستعمل على تنفيذ حملات نظافة يومية في المدينة الأثرية والحضرية وعدة حملات رش لمكافحة الذباب والحشرات مضيفا و بهدف ضمان عدم حدوث أي إرباك وفوضى وأزمة سير خلال الفعاليات، سيما أن كثيرا من المرتادين لا يعرفون مداخل ومخارج المدينة خصوصا من الزوار العرب  فان هناك تعديلا على اتجاهات السير خلال هذه الفترة تم استحداثه بشارع وصفي التل بحيث سيكون باتجاه واحد والالتفاف للمغادرة عبر شارع ظهر السرو.

إلى ذلك قال رئيس ملتقى جرش الثقافي علي عضيبات  أن مشاركة الجرشيين وأهل المنطقة بهذا الحدث ستشكل دعما معنويا كبيرا لهم مما سيترك تأثيرا واضحا عليهم، وسيشعرون أثر مهرجان مدينتهم بشكل غير مسبوق.

وأضاف أن الشعراء الجرشيين سيشاركون في المهرجان برفقه الشعراء العرب والعالميين، والفرق الفلكلورية ستقدم إبداعاتها بجانب الفرق العالمية، وهذا سيدعم الفرق المحلية وسيزيد من تسويقها وشهرتها.

هذا وتواصل الجمعيات الخيرية والمؤسسات الأهلية والخاصة والجامعات والنوادي والمراكز الشبابية التجهيزات للمشاركة بالمهرجان لعرض منتوجاتها وتسويقها، وهذا سيترك الأثر النفسي الجيد على أهل جرش ويدعم مواهبهم ويحقق طموحهم في المشاركة بالمهرجان .

وفي سياق متصل قال رئيس جمعية الحرفيين صلاح عبيد إن  إدارة المهرجان خصصت عددا من الأجنحة للفعاليات المحلية في المحافظة لعرض منتجاتها الزراعية والمشتقات اللبنية وقطع الغزل والنسيج، وأخرى للفنانين التشكيليين والنحاتين والحرفيين، وأعطت الأولوية لأبناء المحافظة في التقدم للعطاءات الخاصة بإقامة الأكشاك المتخصصة بالأطعمة وتقديم الوجبات السريعة والمشروبات الغازية .

وعلى صعيد المعارض التي تقام على هامش المهرجان تحرص ادارة المهرجان على عرض المنتجات التي تعبر عن تراث وتاريخ وحضارة الاردن، حيث سيشاهد الزائر لمهرجان جرش في شارع الاعمدة والساحة الرئيسة معرض الحرف والصناعات التقليدية، السوق الحرفي، معرض الفن التشكيلي، معرض المنتجات الريفية والصناعات الغذائية في اطار تمكين المجتمع المحلي اقتصاديا واجتماعيا ومعرض منتجات الجمعيات الخيرية التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية، والسوق الحرفي في موقع جرش الأثري.



 

رئيس مجلس الإدارة: د. يوسف عبد الله الشواربة - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة