الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البراري يؤكد أهمية تحقيق المال العام للغاية التي خصص لها

تم نشره في الاثنين 30 أيار / مايو 2011. 03:00 مـساءً
البراري يؤكد أهمية تحقيق المال العام للغاية التي خصص لها

 

عمان - الدستور

قال رئيس ديوان المحاسبة مصطفى البراري إن عدم تحقيق المال العام للغاية التي خصص من اجلها يعتبر هدرا للمال العام، مؤكدا التركيز على رقابة الأداء بحيث يتم استخدام المال العام للغاية التي خصص من أجلها بكفاءة وفعالية واقتصادية.

وأضاف البراري خلال افتتاحه امس ورشة العمل الثانية حول الموازنات التقديرية التي تستمر ثلاثة أيام وبمشاركة أكثر من 70 مشاركا من مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية، ان مهمة الديوان الرئيسة تتمثل بالمحافظة على المال العام من الهدر والضياع والتأكد من حسن استخدامه والرقابة عليه وفقا لمعايير الرقابة الدولية وأفضل الممارسات الدولية مؤكدا على أهمية الموازنات التقديرية من حيث إعدادها وكيفية استخدامها كأداة تخطيط ورقابة على الإنفاق العام.

وقال إن الورشة تهدف لخدمة الدوائر الحكومية والمؤسسات العامة الرسمية في مجال الموازنات التقديرية للتعرف على أساليب إعداد الموازنة وكيفية الاستفادة منها في تنفيذ الخطط الاستراتيجية وكذلك استخدامها كأداة فعالة في الرقابة على الإنفاق من حيث تحليل الانحرافات بين أرقام الموازنة التقديرية والأرقام الفعلية ومعرفة أسبابها واتخاذ الإجراءات اللازمة حولها بما يحقق المساءلة والشفافية.

وأضاف أن هذه اللقاءات العملية تعقد انطلاقا من دور ديوان المحاسبة الرقابي لأن من مهامه تقديم المشورة المالية والمحاسبية للجهات الخاضعة لرقابته حيث عقد الديوان ورشات عمل كثيرة خلال الأعوام الماضية ليستفيد من موضوعاتها المالية المتخصصة العاملين في مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية لتطوير الأداء المالي والمحاسبي.

وأشار البراري إلى أن الديوان سيستمر في عقد ورشات عمل هذه العام حول الرقابة الإدارية، والرقابة على الأداء، والرقابة على قطاع الخدمات الحكومية والرقابة على استخدام السيارات الحكومية حسب بلاغات رئاسة الوزراء.

وأوضح أن الموازنات التقديرية تمثل خطة مالية قصيرة أو متوسطة المدى للدولة لسنة مقبلة لتحقيق سياسات وأهداف وبرامج الحكومة، كما تبين هذه الموازنات إيرادات ونفقات الدولة بالتفصيل .

وقال البراري إن الورشة تناقش رقابة ديوان المحاسبة على قانون الموازنة العامة وإعداد وإقرار وتنفيذ قانون الموازنة العامة بإتباع أسلوب الموازنة الموجهة بالنتائج وبيان دور ديوان المحاسبة بالرقابة والتدقيق وتقييم أداء النشاط الحكومي الذي يعتمد على إبعاد منها مفهوم الموازنة الموجهة بالنتائج وإيجاد علاقة الربط بين مفاهيم مالية وترسيخ وتفعيل مفهوم الرقابة على الموازنة في مجالات منها التخصيص والإنفاق وتقييم الأداء والكفاءة والفاعلية وتعميق مبدأ المساءلة والشفافية.

وأكد البراري ان ديوان المحاسبة يستطيع القيام بدوره في تقييم الأداء للجهد والنشاط الحكومي المبذول وابداء الرأي بكل كفاءة ولديه القدرة على تقييم أداء جميع الوزارات والمؤسسات وحتى الشركات الحكومية من خلال تنفيذ المشاريع المختلفة وفق المعايير الموضوعة لهذه الغاية والقابلة للقياس والمتفق عليها مسبقا.

وأوضح أن رؤية الديوان تتمثل بالتميز الرقابي المهني المستدام الهادف لتعزيز المساءلة والمحاسبة والحفاظ على المال العام من الهدر والضياع ومساعدة القطاع العام للعمل بكفاءة وفاعلية.

وأشار البراري إلى أن هذه الورشة ضمن لقاءات تهدف بشكل أساسي إلى مناقشة حالات عملية متضمنة الأخطاء المالية والإدارية لتلافيها وأساليب تصويبها وتفعيل الشراكة ما بين ديوان المحاسبة وأجهزة الدولة المختلفة تطبيقا لرؤى جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين في تعزيز مبدأ المساءلة والشفافية والمحافظة على المال العام وتجفيف منابع الفساد بشتى أشكاله وأنواعه.

التاريخ : 30-05-2011

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل