الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بكلفة مليار دولار ويوفر 1000 وحدة سكنية ويقام على مساحة 5,468 الف متر مربع * الملك يضع حجر الأساس لمشروع القرية الملكية في الأردن

تم نشره في الخميس 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 02:00 مـساءً
بكلفة مليار دولار ويوفر 1000 وحدة سكنية ويقام على مساحة 5,468 الف متر مربع * الملك يضع حجر الأساس لمشروع القرية الملكية في الأردن

 

 

*جناحي يطلق مشروع المنتجع الملكي الصحي الفاخرالجديد على شاطئ البحر الميت
*سهاونة: العمل في مشروع بوابة الأردن يسير حسب الجدول الزمني
*السعيد : نحرص على خيارات متعددة من المرافق السكنية أمام المواطنين الأردنيين
عمان - الدستور- خالد الزبيدي
وضع جلالة الملك عبدالله الثاني امس حجر الأساس لمشروع القرية الملكية السكني الفاخر في منطقة مرج الحمام، وذلك إيذاناً ببدء تنفيذ الأعمال التطويرية في مشروع ''الضواحي''، وهو المرحلة الثانية ضمن مشروع المدن الملكية الذي يقام في الأردن بتكلفة مليار دولار أمريكي، وذلك بحضور رئيسي مجلسي الاعيان والنواب، ورئيس الوزراء المستقيل د.عدنان بدران وكبار المسؤولين، كما حضر الإحتفال الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الخليجي عصام جناحي، والرئيس التنفيذي للشركة الكويتية للتمويل والاستثمارعبدالرحمن السعيد، والرئيس التنفيذي لشركة الحمد للإنشاء والتطوير المهندس نشأت سهاونة.
وتوفر القرية الملكية ما يزيد على 1000 وحدة سكنية تضم فللاً فخمة وشققاً سكنية فاخرة، ويقام المشروع على مساحة إجمالية تصل إلى 500,468 متر مربع في منطقة مرج الحمام على الطريق السريع المؤدي إلى البحر الميت. وسيضم المشروع كذلك مرافق تجارية شاملة لخدمة متطلبات المقيمين في المشروع السكني.
وقال عصام جناحي، الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الخليجي، وهو البنك الاستثماري الإسلامي الذي يقف وراء إطلاق مشروع المدن الملكية في الأردن ان تطوير مشروع القرية الملكية في يأتي في وقت يشهد فيه الأردن مرحلة من الانتعاش الاقتصادي الكبير.
وأضاف جناحي: ان مشروع القرية الملكية يهدف إلى سد الفجوة الحاصلة في توفير المرافق السكنية التي تتميز بالجودة العالية.
وسيشكل هذا المشروع أحد أهم المشروعات الراقية التي تتوفر فيها جميع المراكز والمرافق والخدمات التي تلبي متطلبات المقيمين''.
وبالتزامن مع بدء الأعمال التطويرية في المشروع، أعلن بيت التمويل الخليجي كذلك عن إطلاقه مشروعا جديدا سيتم إنشاؤه على شاطئ البحر الميت، وهو عبارة عن منتجع ملكي صحي راقٍ من فئة خمسة نجوم يضم فندقاً فخماً ومنتجعاً وفللاً سكنيةً فاخرة.
وأوضح جناحي ان مشروع المنتجع الملكي الصحي يعد عنصراً إضافياً مكملاً للخصوصية التي يتسم بها مشروع المدن الملكية، ذلك أنه سيوفر للزوار مرفقا صحياً فريداً يتيح لهم فرصة متميزة لقضاء أوقات خاصة ضمن بيئة صحية متكاملة في منطقة البحر الميت''.
ويقام مشروع المنتجع الملكي الصحي الجديد على مساحة 125 الف متر مربع الذي يشكل إضافةً مهمةً إلى استثمارات مشروع المدن الملكية في الأردن، ويسهم في الوقت نفسه في تعزيز مكانة المملكة الأردنية الهاشمية في الاستقطاب السياحي باعتبارها من أهم الوجهات السياحية في منطقة الشرق الأوسط.
ويحتوي المنتجع على مجموعة متكاملة من المرافق المتميزة التي تشتمل على فندق يحتوي على 300 غرفة ومركز للأعمال ونادٍ للياقة البدنية مزود بأحدث التجهيزات العالمية، إلى جانب المطاعم والقاعات الفخمة وأماكن خاصة لتقديم المشروبات، وتتميز جميعها ببيئة محيطة خلابة وإطلالة ساحرة على واجهة البحر الميت.
وسوف يحتوي المنتجع كذلك على ستة مراكز علاجية تتألف كل منها من غرفتين للعلاج الطبيعي مزودة بأحدث التجهيزات والمعدات اللازمة، بينما ستضم المرافق السكنية 100 فيلا بثلاثة تصاميم تتنوع بين الفلل عالية الفخامة إلى الفلل الكلاسيكية. وقال جناحي ان القرية الملكية والمنتجع الملكي الصحي الجديد توصف من أبرز عناصر المدن الملكية، ويقوم تصميم المنتجع على مزج متناغم بين فن العمارة العربية والمحيط الطبيعي بعناصره الجمالية المتعددة''.
وسيتم تطوير مشروع القرية الملكية ومشروع المنتجع الملكي الصحي الجديد بالتعاون ما بين بيت التمويل الخليجي والشركة الكويتية للتمويل والاستثمار، وسيضم المشروع كذلك العديد من المرافق الترفيهية التي تحتوي على حدائق محاطة بمساحات خضراء واسعة، وستقوم بتنفيذه شركة الحمد للإنشاء والتطوير.
وسوف يتم تخصيص أكثر من 50% من مساحة أرض القرية الملكية لإقامة 278 فيلا تأتي بثلاثة نماذج وتصاميم مختلفة، إضافةً إلى 20 مبنى سكنياً تضم 850 شقة سكنية راقية تقام على الحدود الشمالية والشرقية والجنوبية من المشروع. وحول المكونات السكنية في مشروع المدن الملكية، قال عبدالرحمن علي السعيد، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي في الشركة الكويتية للتمويل والاستثمار نهدف من وراء المشروع توفير خيارات متعددة من المرافق السكنية أمام المواطنين الأردنيين، والتي تضم فللاً فخمةً وشققاً سكنيةً تلائم متطلبات العائلات الأردنية التي ترغب في بدء حياة جديدة''. ومن بين هذه الفلل تقام مجموعة من الفلل التي تسمى فلل الجبل الفخمة على قمة تلة جبلية طبيعية في منطقة تتميز بانخفاض الكثافة السكانية.
ويصل مجموع الفلل إلى 48 فيلا في منطقة مزودة ببوابات خاصة لمزيد من الخصوصية والأمان، وذلك ضمن محيط طبيعي يحتوي على مركز اجتماعي يوجد فيه حوض للسباحة تم تصميمه ليتماشى مع تصميم المنتجع، إضافةً إلى ناد صحي وحديقة لألعاب الأطفال ومطعم وصالة للمناسبات الرسمية والاجتماعية الخاصة.
وأضاف السعيد لقد تم تصميم نحو 40% من فلل الجبل لتكون فللاً إمبراطورية تضم 8 غرف نوم، وتبلغ مساحة البناء الداخلية لكل فيلا 743 متراً مربعاً، بينما تبلغ المساحة الإجمالية المخصصة للفيلا الواحدة 1350 متراً مربعاً مزودة بموقف مخصص لثلاث سيارات، أما النسبة المتبقية من الفلل فستكون بمثابة فلل ملكية تضم 6 غرف نوم على مساحة بناء داخلية لكل فيلا تبلغ 605 أمتار مربعة ومساحة إجمالية تبلغ 1100 متر مربع مزودة بموقف مخصص لسيارتين''.
ومن فئات الفلل أيضاً فلل الوادي التي يبلغ مجموعها 116 فيلا مؤلفة من 5 غرف نوم والتي تعتبر الخيار الأمثل للعائلات الأردنية ذات الدخل العالي أو المتوسط، وتبلغ المساحة الداخلية لكل فيلا 650 متراً مربعاً مزودة بموقف مخصص لسيارتين. ومن الفئات الأخرى أيضاً فلل الجبل الملحقة التي يصل مجموعها إلى 114 فيلا وتضم ما بين 3 إلى 4 غرف نوم، وتتراوح المساحة الداخلية لكل فيلا ما بين 195 إلى 225 متراً مربعاً، وتم تصميمها لتلائم العائلات الصغيرة و توفر لهم نمطاً فريداً من الحياة المستقلة.
و في سياق تعليقه على تنفيذ مراحل العمل الانشائية في الشروع ، قال المهندس نشأت سهاونة رئيس شركة الحمد للانشاء والتطوير واحد الشركاء الإستراتيجيين في مشروع بوابة الاردن والقرية الملكية والمنتجع الملكي الصحي، أن إنجاز الأعمال في مشروع بوابة الأردن، وهو المرحلة الأولى من المشروع، يسير بنجاح ووفق الجدول الزمني، وقد شارفت أعمال الحفريات على الانتهاء، ومن المتوقع الانتهاء من تنفيذ المشروع بشكل كامل خلال مدة لن تتجاوز 30 شهراً. ويتم تطويرمشروع بوابة الأردن بالتعاون ما بين بيت التمويل الخليجي والشركة الكويتية للتمويل والاستثمار وأمانة عمان الكبرى.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل