الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاصلاح والتنمية والاستقرار ملفات سياسية واقتصادية على جدول الاعمال * الملك يفتتح غدا المنتدى الاقتصادي العالمي ويلقي خطابا رئيسا امام المشا

تم نشره في الخميس 19 أيار / مايو 2005. 02:00 مـساءً
الاصلاح والتنمية والاستقرار ملفات سياسية واقتصادية على جدول الاعمال * الملك يفتتح غدا المنتدى الاقتصادي العالمي ويلقي خطابا رئيسا امام المشا

 

 
عمان - الدستور: يفتتح جلالة الملك عبدلله الثاني يوم غد أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي الذي يعقد للسنة الثالثة على التوالي على الشاطىء الشرقي للبحر الميت تحت شعار »اغتنام الفرص« حيث يعد المنتدى فرصة لالتقاء قادة السياسة والاقتصاد والاعلام والفكر .
وسيوجه جلالة الملك بعد ظهر غد كلمة رئيسة ترحيبا بالمشاركين في المنتدى، ويطلق جلالته حوارا حول القضايا الرئيسة التي تتعلق بالاصلاح والاستقرار والتنمية، وذلك بحضور مؤسس ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي .
ويبحث قادة من مختلف العالم تحديات مواجهة متطلبات شعوبهم بتحسين مستوى معيشتهم من خلال زيادة اشراكهم في الحياة السياسية وتحسين الفرص الاقتصادية وتحقيق الامن والاستقرار في المنطقة.
وستتناول نقاشات الخبراء والقادة القضية العراقية والاوضاع في الأراضي الفلسطينية بعد مرور 100 يوم على انتخاباتها الرئاسية، كما ستعلو أصوات المشاركين مطالبة بمستقبل أفضل لبلدانها.
كما ستحتل قضايا الاصلاحات الاقتصادية وأسعار النفط الحالية أهم أولويات المشاركين لما لها من دور محوري في تعزيز الفرص الاستثمارية، وستأتي علاقة الولايات المتحدة بكل مع سوريا وايران ولبنان في صدارة مواضيع المنتدى.
وسيناقش المشاركون في المنتدى آخر تطورات العملية السلمية وأساليب جذب الدعم الدولي للخطوات القادمة. كما سيشمل برنامج المنتدى مشاركة شخصيات من ذوي الخبرة والاختصاص في قضايا الارهاب والاسلحة النووية، اضافة الى خمسة مواضيع أخرى أهمها قيادة النمو الاقتصادي، حيث ستتم مناقشة الدور الحيوي الذي يلعبه القطاع الخاص في مستقبل المنطقة من خلال خلق الوظائف وتنشيط النمو الاقتصادي، والحد من الاعتماد على المصادر الطبيعية .
كما ستتناول الجلسات قضايا الاصلاح وتمويل المشاريع والتحرر التجاري، وتكامل اسواق رأس المال، وستركز بشكل خاص ايضاً على القطاع المصرفي والبنية التحتية والسياحة والطاقة والعلاقات المتزايدة مع آسيا.
وسيبحث المشاركون فرص تعزيز السلام والأمن في الشرق الأوسط بما يتلاءم مع طبيعة العلاقات البينية للسياسات العالمية والاقليمية التي تؤثر على توقعات المسيرة السلمية والاستقرار الأمني في المنطقة، حيث سينهج المنتدى منهجا متعدد الأساليب لمعالجة هذه النواحي، إضافة إلى مسألة علاقة الشرق الاوسط بالعالم وعلاقاته بسائر دول العالم، وكيفية التواصل معه، إلى جانب اجندة الاصلاح والسعي الى تعزيز الشفافية والانفتاح والتنمية بشكل اكبر وضرورة خلق 80 مليون فرصة عمل بحلول عام 2020 نظراً لتزايد معدلات النمو السكاني والشباب المتعلم.
وسيكون لقضايا المجتمع والتغيير حضور بارز ضمن فعاليات المنتدى حيث ستتركز الحوارات على عدد من القضايا الاجتماعية في الشرق الاوسط والتي تشمل دور وسائل الاعلام والامكانات لتحديث اساليب التعليم ومكانة المرأة في المجتمع.
وستتوزع أعمال المنتدى في عدد من الجلسات وورش العمل طيلة أيام المنتدى حيث ستتم في اليوم الاول مناقشة موضوع التنافسية في الوطن العربي إضافة إلى قضية البنية التحتية ومشروع قناة البحرين - الأحمر والميت والذي يهدف إلى رفع مستوى المياه في البحر الميت الذي تراجع عبر السنين عن طريق خليج العقبة،مثل هذا المشروع،لن يعمل على تجنيب كارثة بيئية؛ فحسب ولكن سيعمل على تقوية روابط التعاون بين دول المنطقة.
وسيلعب المستثمرون العالميون دورا رئيسيا في تجديد النشاط الاقتصادي في الشرق الأوسط،إذ سيتم القاء الضوء على المشهد الاقتصادي كأحد التحديات التي تواجه المنطقة، وسيبحث المشاركون الاهداف الراسخة لاتخاذ خطوة كبيرة في مجال إصلاح التعليم في العالم العربي بحلول 2010.
ويعتبر التعليم »قلب الإصلاح« المطلوب لتحقيق الصحوة في اقتصاديات دول المنطقة كما سيتم بحث مسالة المنافسة في القطاع المصرفي والمالي التي تتزايد نتيجة للعولمة، ووجود منظمة التجارة العالمية واستمرار النمو القوي في المنطقة.
وتتجاوب المؤسسات الإقليمية لهذا الوضع بالإبداع والاندماج فيما بينها،في الوقت الذي يوظف فيه اللاعبون العالميون استراتيجيات تسويقية حاسمة لوضع نفسها في بيئة مالية منظمة جيدا.
ويبحث المنتدى على مدى الثلاثة ايام المقبلة العديد من القضايا والموضوعات التي تهم المنطقة والعالم ككل والتي من شانها تعزيز مسيرة الاصلاحات الشاملة في مختلف الميادين الاقتصادية والسياسية وغيرها .
وسيتم خلال المنتدى الاعلان عن اقامة مشروعات استثمارية كقناة البحرين واخرى في قطاعات السياحة والخدمات والانشاءات والعقارات من خلال شراكات اردنية وممولين دوليين .
ويعقد بيت التمويل الخليجي مؤتمرا صحفيا على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي للاعلان عن مشروعه الجديد برأسمال قدره بليون دولار أمريكي المنوي تنفيذه في عمان.
كما تعقد شركة سرايا الاردن مؤتمرا صحفيا تعلن فيه عن أول مشاريعها الكبرى في قطاع التطوير العقاري.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل