الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

''الدستور'' بالتعاون مع ''المصالح الاستثمارية والاستشارات'' * الأسواق الأميركية تنخفض متأثرة برفع سعر الفائدة

تم نشره في الأحد 2 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
''الدستور'' بالتعاون مع ''المصالح الاستثمارية والاستشارات'' * الأسواق الأميركية تنخفض متأثرة برفع سعر الفائدة

 

 
عمان-الدستور
أقبل المستثمرون في أسواق المال الأمريكية على تداولات بداية الأسبوع الماضي فيما اذا كانت سياسة رفع أسعار الفائدة ستستمر والتي بلغت 50,4 % في نهاية شهر كانون الثاني الماضي ، أم أنه سوف يكتفى بذلك الحد بعد أن بدأت نسب التضخم بالارتفاع بصورة تهدد الاقتصاد الأمريكي خلال الفترة الماضية ، وقد تضاربت اغلاقات المؤشرات الرئيسية في أسواق المال الأمريكية يوم الاثنين الماضي بانتظار نتيجة اجتماع لجنة عمليات السوق المفتوحة في اليوم التالي، كما انخفضت أسعار النفط العالمي في ذلك اليوم ليصبح سعر البرميل الواحد 16,64 $ منخفضا بقيمة 10 سنتا، وبالتالي اغلق مؤشر الصناعة الداو جونز يومها على انخفاض مقداره 29 نقطة وبلغ مستوى ،11250 واغلق مؤشر الاس اند بي 500 عند مستوى 1301 بانخفاض نسبته 1,0%، واغلق مؤشر التكنولوجيا الناسداك المجمع على ارتفاع مقداره 3 نقاط وبلغ مستوى 2315.
وانخفضت المؤشرات الرئيسية في أسواق المال الأمريكية يوم الثلاثاء الماضي بالرغم من ارتفاع مؤشر ثقة المستهلك الصادر في ذلك اليوم الى أعلى مستوى له منذ 4 سنوات وبلغ لشهر آذار 2,،107 ما يعطي مؤشرا جيدا بالنسبة للسلوك الاستهلاكي في أمريكيا، الا أن نتيجة اجتماع لجنة عمليات السوق المفتوحة جاءت مخيبة لآمال المستثمرين بحيث أعلنت عن رفع أسعار الفائدة على الدولار بقيمة 25,0 نقطة للمرة الخامسة عشرة ليصبح 75,4 % ، دون أن تحدد تلك اللجنة عن موعد لانتهاء سياسة رفع أسعار الفائدة التي بدأتها منذ عامين تقريبا في محاولة لاحتواء نسب التضخم التي بدأت بالارتفاع في الاقتصاد الأمريكي، يذكر أن أسعار الفائدة الحالية على الدولار هي الأعلى منذ الخمس سنوات الماضية ، أما بالنسبة لأسعار النفط العالمي فقد عاودت ارتفاعها ليصبح سعر البرميل الواحد 07,66 $ مرتفعا بقيمة 91,1 $ ، ولذلك اغلق مؤشر الصناعة الداو جونز على مستوى 11154 بانخفاض مقداره 96 نقطة، واغلق مؤشر الاس اند بي 500 على مستوى 1293 بانخفاض نسبته 64,0 %، واغلق مؤشر التكنولوجيا الناسداك المجمع على انخفاض مقداره 11 نقطة ليبلغ مستوى 2304.
وفي يوم الاربعاء ارتفعت المؤشرات الأمريكية لأسباب تقنية وذلك بعد الانخفاض الشديد الذي لحق بالمؤشرات الرئيسية في أسواق المال الأمريكية خلال اليوم السابق، مما دفع بالمستثمرين لبناء مراكز شراء جديدة في الشركات الأمريكية ، كما أعلنت دائرة الطاقة الأمريكية عن بيان مخزون احتياطي النفط الخام للأسبوع الماضي والذي ارتفع ليصبح 030,2 مليون برميل، الا أن أسعار النفط العالمي قد ارتفعت في ذلك اليوم بقيمة 38 سنتا ليصبح سعر البرميل الواحد 45,66 $ ، ولذلك اغلق مؤشر الداو جونز الصناعي على ارتفاع نسبته 55,0% وبلغ مستوى ،11215 واغلق مؤشر الاس اند بي 500 على مستوى 1302 بارتفاع نسبته 75,0%، واغلق مؤشر التكنولوجيا الناسداك المجمع على مستوى 2337 مسجلا ارتفاعا نسبته 45,1 % . وتضاربت اغلاقات المؤشرات الرئيسية في أسواق المال الأمريكية يوم الخميس الماضي بالرغم من ارتفاع بيان اجمالي الناتج المحلي للربع الماضي والصادر عن الدائرة التجارية الأمريكية في ذلك اليوم ليصبح 7,1 %، كما أعلنت في ذلك اليوم دائرة العمالة و الأجور الأمريكية عن بيان مطالبات البطالة والتي انخفضت للأسبوع الماضي حيث بلغت 302 ألف طلب، وارتفعت أسعار النفط العالمي في ذلك اليوم ليصبح سعر البرميل الواحد 15,67 $ مرتفعا بقيمة 70 سنتا، وبهذا انخفض مؤشر الصناعة الداو جونز بنسبة 58,0 % واغلق عند مستوى ،11150 واغلق مؤشر الاس اند بي 500 على المستوى 1300 بانخفاض نسبته 2,0% ، واغلق مؤشر التكنولوجيا الناسداك المجمع لى مستوى 2340 مرتفعا بنسبة 13,0 %، وهو المستوى الأعلى لذلك المؤشر منذ 5 سنوات .
في حين انهت المؤشرات الامريكية تعاملات الاسبوع الماضي على انخفاض، حيث أصدرت الدائرة التجارية يوم الجمعة بيانات الدخل والانفاق الشخصي لدى المواطن الأمريكي خلال شهر شباط والذي انخفض عما كان عليه لشهر كانون الثاني وبلغ 3,0 % ، كما أصدرت جامعة متشيغن مؤشر ثقة المستهلك التعديلي لشهر آذار حيث ارتفع ليصبح 9,،88 وأصدرت الدائرة التجارية في ذلك اليوم بيان أوامر الطلب للمصانع الأمريكية لشهر شباط والتي ارتفعت بشكل كبير لتصبح 2,0 %، وانخفضت أسعار النفط العالمي في ذلك اليوم ليصبح سعر البرميل الواحد 63,66 $ منخفضا بقيمة 52 سنتا، وبذلك اغلق مؤشر الداو جونز عند مستوى 11110 بنسبة انخفاض مقدارها 36,0%، واغلق مؤشر الاس اند بي 500 عند مستوى 1295 بانخفاض نسبته 38,0%، واغلق مؤشر التكنولوجيا الناسداك المجمع عند مستوى 2340 بانخفاض مقداره 73,0 نقطة.
انخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية وعوائدها يوم الاثنين الماضي بانتظار نتيجة اجتماع لجنة عمليات السوق المفتوحة، حيث انخفضت اسعار السندات للثلاثين سنة على عائد 73,4 % وانخفضت اسعار سندات الخزينة للعشر سنوات على عائد 7,4%، وانخفضت سندات الخمس سنوات على عائد 70,4%، وانخفضت سندات السنتين على عائد 75,4% ، أما يوم الثلاثاء انخفضت أسعار سندات الخزينة الأمريكية وذلك بعد أن رفع الاحتياطي الفدرالي الأمريكي أسعار الفائدة بقيمة 25,0 مجددا، وبالتالي انخفضت اسعار السندات للثلاثين على عائد 80,4 %، وانخفضت اسعار سندات الخزينة للعشر سنوات على عائد 79,4%، وفي يوم الاثنين الماضي انخفضت سندات الخمس سنوات على عائد 79,4%، وانخفضت أسعار سندات السنتين على عائد 80,4%، وانخفضت اسعار السندات الأمريكية يوم الأربعاء لتصل عوائدها المستوى الأعلى منذ سنتان ، حيث انخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية للثلاثين سنة على عائد 84,4%، وانخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية للعشر سنوات على عائد 81,4%، وانخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية للخمس سنوات على عائد 80,4 %، وانخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية للسنتين على العائد الأعلى لتلك السندات منذ 5 سنوات حيث بلغ العائد 81,4%، وفي يوم الخميس انخفضت اسعار السندات الامريكية وبالتالي انخفضت سندات الخزينة الامريكية للثلاثين سنة على عائد 90,4%، وانخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية للعشر سنوات على عائد 86,4 %، وانخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية للخمس سنوات على عائد 83,4%، وانخفضت اسعار سندات الخزينة الامريكية للسنتين على عائد 84,4 %، وفي نهاية الاسبوع ارتفعت اسعار السندات الامريكية يوم الجمعة ولكن بشكل بسيط حيث استقرت اسعار سندات الخزينة الامريكية للثلاثين سنة دون تغيير على عائد 90,4%، واستقرت اسعار سندات الخزينة الامريكية للعشر سنوات دون تغيير على عائد 86,4%، وارتفعت اسعار سندات الخزينة الامريكية للخمس سنوات على عائد الى 82,4%، وارتفعت اسعار سندات الخزينة الامريكية للسنتين على عائد 83,4%.
وارتفعت اسعار الذهب العالمي الاسبوع الماضي على ضوء ارتفاع أسعار النفط العالمي خلال ذلك الأسبوع، بحيث ارتفعت أسعار الذهب العالمي يوم الاثنين الماضي ليغلق سعر الذهب تسليم نيسان على 40,567 $ للأونصة الواحدة مرتفعا بقيمة 90,6 $ ، أما يوم الثلاثاء فقد انخفضت أسعار الذهب العالمي وذلك بعد ارتفاع سعر الدولار أمام سلة العملات العالمية حيث اغلق سعر الذهب تسليم نيسان على 567 $ للأونصة الواحدة منخفضا بقيمة 40 سنتا، في حين ارتفع سعر الذهب العالمي يوم الأربعاء ليغلق سعر تسليم نيسان 30,573 $ للأونصة الواحدة وهو الأعلى له منذ السبعة أسابيع الماضية ، وفي يوم الخميس ارتفعت أسعار الذهب العالمي حيث اغلق سعر تسليم نيسان على سعر 70,586 $ للأونصة الواحدة مرتفعا بقيمة 40,13 $ في ذلك اليوم وهو المستوى الأعلى للذهب منذ 25 سنة، وفي نهاية الاسبوع انخفض سعر الذهب العالمي بقيمة 10,5$ ليغلق عقد حزيران على سعر 70,586$ للأونصة الواحدة مرتفعا بنسبة 7,3 % في ذلك الأسبوع .
وبالنسبة الى اسعار الفضة فقد ارتفعت أسعارها خلال الأسبوع الماضي بشكل كبير لتصل مستويات عالية جدا لم تصلها منذ أكثر من 23 عاما، حيث ارتفعت أسعارها في يوم الاثنين الماضي ليغلق سعر الفضة تسليم شهر أيار عند 895,10 $ مرتفعا بقيمة 16 سنتا ، فيما انخفض سعر الفضة يوم الثلاثاء الماضي بقيمة 5,2 سنتا ليغلق عند 87,10$ تسليم شهر أيار ، في حين ارتفع يوم الأربعاء وأغلق على سعر 115,11$ للاونصة الواحدة تسليم ايار مرتفعا بقيمة 5,24 سنتا ، في حين ارتفع سعر الفضة في يوم الخميس ليصل المستوى الأعلى له منذ 22 عاما ليغلق على سعر 40,11 $ للاونصة الواحدة تسليم شهر أيار مرتفعا بقيمة 29 سنتا، واغلق يوم الجمعة مسجلا رقما قياسيا جديدا لم يصله منذ 22 عاما حيث أغلق على سعر 52,11 $ للاونصة الواحدة تسليم شهر أيار منخفضا بقيمة 14 سنتا في ذلك اليوم ومرتفعا بنسبة 7 % في ذلك الاسبوع
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش