الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المواصفات » تتلف وتعيد تصدير بضائع مخالفة لـ 29 شركة

تم نشره في الأحد 13 تموز / يوليو 2008. 03:00 مـساءً
«المواصفات » تتلف وتعيد تصدير بضائع مخالفة لـ 29 شركة

 

 
عمان - الدستور - جهاد الشوابكة

ضبطت مؤسسة المواصفات والمقاييس خلال الشهر الماضي عددا من السلع الاستهلاكية المخالفة للمواصفات القياسية الاردنية تم اعادة تصدير جزء كبير منها ، كما أصدرت بلاغات لإتلاف بضائع غير مطابقة للمواصفات لـ 9 شركات وإعادة تصدير بضائع غير مطابقة للمواصفات لـ 29 شركة اضافة لتوجيه 31 انذارا لعدد من المصانع بضرورة التقيد بالمواصفات القياسية.

وبين المدير العام لمؤسسة المواصفات والمقاييس الدكتور ياسين مهيب الخياط لـ "الدستور" ان المؤسسة تعاملت خلال الشهر الماضي مع 11144 معاملة جمركية كان منها 1870 معاملة في قطاع المواد الغذائية 2858و معاملة في قطاع المواد الكيماوية والنسيج 2939و معاملة للمواد الكهربائية والميكانيكية 1274و معاملة مواد بناء ، بالاضافة الى 1203 معاملة في قطاعات اخرى متفرقة نتج عنها اتلاف عدد كبير من المواد الغذائية والتي تحمل علامات مقلدة ومواد اخرى اضافة الى اعادة تصدير العديد من المواد المقلدة لمخالفتها شروط المواصفات القياسية الاردنية.

وأضاف الخياط بأنه ولتحقيق هذه الأهداف قامت كوادر مديرية الرقابة والتفتيش بضبط عدد من المنتجات المستوردة المقلدة والمخالفة للمواصفات القياسية الأردنية الخاصة وعملت على اعادة تصديرها مثل اعادة تصدير 420 كغم العاب اطفال مخالفة 300و طرد برابيش غاز مخالفة و9 طرود البسة وأحذية تحمل علامات مقلدة 635و دزينة مواد تجميل مخالفة 44و تلفون لاسلكي مقلد ، اضافة الى كميات من المواد الغذائية والتي تم اعادة تصديرها لعدم مطابقتها للمواصفات القياسية.

كما تم اتلاف عدد من المواد في مركز جمرك عمان والتي تشمل 16 طرد العاب اطفال 18106و حبة شامبو 31و كرتونة لحوم مجمدة 168و طرد تمر 110و كرتونة اجبان 483و طرد جبن رومي 1152و طرد دجاج مطحون 1200و كريم كراميل 25و طرد معسل وحاوية دخان 20 قدم واخرى 40 قدم.

وأشار الخياط الى أن "المواصفات" تقوم باستمرار بتشديد الرقابة على المواد المستوردة والأسواق المحلية وتعزيز الرقابة على المصانع المحلية وعدم التهاون مع من يخالف اشتراطات المواصفات القياسية الأردنية وضرورة منع الغش من الأسواق المحلية وضرورة توفير المنتج المطابق حفاظا على صحة وسلامة المواطن ومن منطلق الحفاظ المستمرعلى أمن المواطن الاستهلاكي ودعم الصناعات الوطنية وزيادة قدرتها التنافسية في الأسواق العالمية مما كان له الأثر الجيد على ازدهار الاقتصاد الأردني.

ويكمن دور مؤسسة المواصفات والمقاييس في الاجراءات على البضائع المستوردة حيث تعمل المؤسسة ومن خلال مديرية الرقابة والتفتيش في جميع انحاء المملكة لمنع التبادل والتعامل بالمواد المقلدة ، لما في ذلك من تأثير سلبي على الاقتصاد الوطني ولما في ذلك من غش وخداع للمواطن وكذلك للحفاظ على سلامة وصحة المواطن ، وتتمثل اجراءات المواصفات في الرقابة على البضائع المقلدة ، في حال الشك ان البضائع مقلدة وعدم وجود شهادة منشأ معتمدة ومصدقة حسب الاصول يتم حجز البضائع وإرسال عينات الى مركز المؤسسة و يتم استدعاء ممثلي الشركات الصانعة أو الوكلاء القانونيين لمعاينة العينات ، والبت فيما اذا كانت البضائع أصلية أم مقلدة ، في حال ثبت ان البضائع أصلية يتم الافراج عنها ، وإذا ثبت العكس يتم الايعاز لدائرة الجمارك بعدم ادخال البضاعة.

اما الاجراءات على البضائع في الاسواق المحلية فيقوم موظفو قسم مسح الاسواق بعمل جولات ميدانية على الاسواق والمحال التجارية للتأكد من عدم التداول بالمواد المقلدة أيا كان نوعها ويعمل القسم على استقبال شكاوى المواطنين فيما يتعلق بهذا الموضوع والتحرك فورا للتحقق من الشكوى ، كما يعمل على حجز وإتلاف البضائع المقلدة التي يتم العثور عليها لدى أي محل تجاري واتخاذ الاجراءات القانونية بحق صاحب المحل.

Date : 13-07-2008

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل