الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الشامي: قطاع الحجر والرخام ثروة وطنية بحاجة الى مزيد من الرعاية الحكومية

تم نشره في الأحد 25 أيار / مايو 2008. 03:00 مـساءً
الشامي: قطاع الحجر والرخام ثروة وطنية بحاجة الى مزيد من الرعاية الحكومية

 

 
عمان - الدستور - وسام السعايدة

دعا المدير التنفيذي لجمعية مصدري ومنتجي الحجر والبلاط الاردنية محمد الشامي الحكومة الى ضرورة إيلاء القطاع مزيدا من الرعاية والاهتمام ، نظرا لما يتمتع به من قيمة مضافة عالية تصل الى 100 في المائة من شأنها ان تكون داعما رئيسا لعجلة الاقتصاد الوطني.

وأكد الشامي في حديث شامل لـ "الدستور" على اهمية العمل وبسرعة لتذليل كافة العقبات والمعيقات اما هذا القطاع الواعد الذي يزيد حجم الاستثمار فيه على نصف مليار دينار ، وفي مقدمة تلك العقبات الحد من التعقيدات المرجعية ، وتوفير العمالة المدربة ، بالاضافة الى توفير الدعم للشركات العاملة في القطاع والأخذ بيدها قدما لما فيه مصلحة الوطن.

وقال الشامي ان الثورة العمرانية النشطة التي يشهدها الاردن حاليا ، والحجم الكبير المتوقع من المشاريع خلال الاعوام القادمة تدعونا الى ضرورة توسيع اعمال القطاع لتلبية الطلب المتزايد على الحجر والبلاط ، بالاضافة الى التفكير جديا لاستقطاب مستثمرين من الخارج لاستغلال خامات المملكة المتميزة من الحجر والتي تفوق مثيلاتها في العالم.

وأشار الى أن خامة الحجر والبلاط الأردني متميزة وتضاهي مثيلاتها العالمية ، وحتى الايطاليه منها ، وتمتاز بألوان الصحراوية ، والألوان الداكنه مثل الحجر الكركي ، والحجر الناصع البياض مثل العجلوني والحلابات ، والحجر الأصفر الترافرتين ، وكل هذه الأنواع تجعل من الحجر الأردني خامة سهلة التسويق ، وتلقى قبولا لدى المستهلك. وقال اننا في جمعية الحجر والرخام والبلاط الأردنية (جوستون) ، نسعى الى بناء قدراتنا للمستقبل ، لنتمكن من تمثيل وتقديم قطاع الحجر في الأردن الى مختلف أسواق العالم ، وزيادة الصادرات الأردنية من هذا القطاع الهام ، والذي يملك الأردن منه مخزونا يضاهي أهمية مخزون النفط.

وأشار الى ان اسعار الحجر والرخام ارتفعت مؤخرا بنسبة تراوحت بين 30 - 40 في المائة نتيجة ارتفاع اسعار النفط العالمية التي انعكست على اجور النقل.

وبين ان قيمة الصادرات من الحجر والرخام بلغ في العام الماضي نحو 40 مليون دينار مقابل 30 مليون دينار في العام 2006 ، متوقعا ازدياد قيمة الصادرات خلال العام الحالي بوتيرة اعلى من الاعوام السابقة.

ودعا الشامي الجهات الرسمية الى ضرورة فتح المجال امام الاستثمار في الحجر العجلوني الذي يطلب عالميا ، وإعادة النظر بمواصفة الحجر وشروط منح التراخيص.

وأشار الى ان هدف الجمعية يتمثل في تقوية وترويج قطاع الحجر وزيادة صادراته من خلال تأهيل الشركات الأعضاء للتصديرالى الأسواق الأجنبية وتوفير وتطوير وسائل وآليات لزيادة الانتاج وتسويقه وجذب المستثمرين والإستثمارات للنهوض بالقطاع وخلق بيئه تشريعية ملائمة لضمان استمرارية توفرالمواد الخام. كما نسعى الى تمثيل اعضاء الجمعية وتبني قضاياهم محلياً وعالمياً وخلق شبكة تواصل تهدف الى زيادة التبادل التجاري وإيجاد آليات نشر وإعلان الأخبار المتعلقة بهذا القطاع والتسويق من خلال النفاذ الى الأسواق التصديرية غير التقليدية وتوفير مناخ إستثماري ملائم بالتعاون مع الوزارات والدوائر الحكومية المختلفة وتطوير قدرات الفئات العاملة من خلال برامج التدريب المتخصصة والمتنوعة وتطوير المنتجات الصناعية المتعلقة بهذا القطاع من خلال نقل المعرفة وتبادل الخبرات وإجراء البحوث. وتحاول الجمعية جهدها لتوفير باقة من الخدمات الاضافية بكلف وأسعار تشجيعية رغبة منها في خدمة اعضائها من جهة وتخفيض قيمة الخدمات عن كاهل الاعضاء ومنها خدمة فحص العينات بسعر مخفض حسب الاتفاقية مع الجمعية العلمية الملكية وخدمة عقد دورات تدريبية متخصصة وبأسعار مدعومة من قبل المشاريع المانحة مثل NAFES وBDC وJUMP وSABEQ وJEDCO وخدمة الإستفادة من برنامج الشركة الوطنية للتشغيل والتدريب المملوكة للقوات المسلحة الأردنية بخصوص تدريب وتوظيف العمالة الأردنية بدلاً من العمالة الوافدة وخدمة توفير تأمين صحي شامل لكافة أعضاء الجمعية وخدمة تسهيل إجراءات الحصول على عمالة وافدة من خلال وزارة العمل وخدمة تسهيل إجراءات تراخيص المحاجر والمقالع وتجديد تراخيص المصانع القائمة من خلال سلطة المصادر الطبيعية وخدمة تسهيل إجراءات تراخيص المحاجر والمقالع وتجديد تراخيص المصانع القائمة من خلال وزارة البيئة.

يذكر أن جمعية مصدري ومنتجي الحجر والرخام والبلاط الأردنية "جوستون" هي مؤسسة أعمال غير ربحية وتعمل كمظلة لقطاع الحجر والرخام الأردني ، وتهدف إلى بناء وتطوير قدرات شركات الحجر والرخام الأردنية الأعضاء فيها ، وهي مرجع للقطاع من حيث المعلومة وبرامج التدريب والتطوير والتي تتم من خلال التنسيق وإستقطاب الدعم من البرامج والمشاريع والصناديق الدولية والمحلية المانحة والداعمة للصناعة الأردنية.

ويصدر الاردن الحجر والرخام الى اسواق الصين وكوريا واليونان ودول الخليج ، بالاضافة الى الولايات المتحدة وايطاليا ، ومن اهم المناطق التي يتواجد فيها خامات الحجر قصر الحلابات والرويشد والعقبة والكرك والاغوار وعجلون.

Date : 25-05-2008

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل