الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الصناعة والتجارة» تعد خطة رقابية للتعامل مع الاسواق في رمضان

تم نشره في الأربعاء 9 حزيران / يونيو 2010. 02:00 مـساءً
«الصناعة والتجارة» تعد خطة رقابية للتعامل مع الاسواق في رمضان

 

 
عمان - الدستور - جهاد الشوابكة

أعلنت وزارة الصناعة والتجارة امس خطتها لاستقبال شهر رمضان المبارك والتي تتضمن عدة محاور كعقد اجتماعات مع الجهات المعنية والرسمية ، والقيام بجولات ميدانية لمراقبي الاسواق للتأكيد من مدى توافر المواد الرمضانية التي يكثر عليها الطلب في شهر رمضان المبارك.

وتشتمل الخطة تقسيم العمل الى قسمين يمتد القسم الاول من بداية رمضان حتى منتصفه بحيث يتم التركيز خلال هذه الفترة على المخابز للاطلاع على وفرة الخبز العربي الكبير واسعار مادة القطايف والحلويات والتأكد من التزام التجار باحكام قانون الصناعة والتجارة والتعليمات الصادرة بموجبه والتشديد على اعلان الاسعار على جميع انواع الخضار والفواكه والتقيد بالبيع حسب الاسعار المعلنة ، والتركيز على وفرة واسعار بيع المواد الغذائية الاساسية والرمضانية من حيث اعلان السعر والتقيد بالسعر المعلن وعلى محلات بيع الحلويات وبيان الوزن على الحلويات المعبأة ضمن "باكيتات" اضافة الى متابعة تجار الجملة والمستوردين وتجار التجزئة واجراء دراسات ميدانية يومية للوقوف على مدى وفرة السلع والمتغيرات التي قد تطرأ على الاسعار ، كما سيتم التزكيز على قطاع الالبسة بسبب زيادة الاقبال على شراء الملابس خلال هذة الفترة والتقيد بالبيع حسب الاسعار المعلنة ، فيما يركز القسم الثاني الذي يبدأ العمل به من منتصف شهر رمضان حتى نهايته على عمل جولات مسائية على المطاعم التي تعمل ليلاً ومحلات النوفوتيه والمعارض الرمضانية التي تبدأ عملها عادة في الثلث الاخير من الشهر الكريم حيث ستتم الرقابة على تقيد التجار باعلان الاسعار والبيع وفقا لها والتركيز في الثلاثة الايام الاخيرة على محلات بيع الحلويات ومتابعة جودة وصلاحية الحلويات ومراقبة عمل المخابز من حيث توفيرها لمنتوجات الخبز والتقيد بالبيع حسب الاسعار المعلنة خلال فترة العيد .

وقال وزير الصناعة والتجارة المهندس عامر الحديدي خلال اجتماع اللجنة العليا للاسعار الذي عقد نهاية الشهر الماضي لبحث الاستعدادات لرمضان ان الوزارة تعد خطة رقابية للتعامل مع الاسواق خلال شهر رمضان تهدف الى المحافظة على توازنات السوق وضمان توفر كافة السلع وخاصة الاستهلاكية منها باسعار مناسبة ومعقولة.

واضاف ان الخطة تطبق على ثلاث مراحل ، في بداية رمضان يتم خلالها التركيز على المواد التموينية وخاصة الرمضانية منها وفي منتصف رمضان وتتضمن التركيز على الأسواق الشعبية والمعارض الرمضانية وفي اواخر رمضان يتم التركيز فيها على محلات الحلويات والألبسة.

واضاف الحديدي ان الوزارة ستفرض من خلال فرقها المختصة رقابة مشددة على الاسواق في كافة مناطق المملكة ولن يتهاون مع المخالفين وسيتم اتخاذ اشد الاجراءات بحقهم في حال ثبت تجاوزهم لاحكام قانون الصناعة والتجارة.





Date : 09-06-2010

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل