الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المرشحون للانتخابات والإلتزام بالقانون

نزيه القسوس

الأحد 24 تموز / يوليو 2016.
عدد المقالات: 1655

في العشرين من شهر أيلول القادم ستجرى الانتخابات النيابية لانتخاب المجلس النيابي الثامن عشر وقبل ذلك سيعلن رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب عن موعد بدء الترشيح الرسمي لهذه الانتخابات وبدء الحملات الانتخابية وسيقوم المرشحون بالدعاية لأنفسهم حتى يغروا المواطنين بانتخابهم وسيكون التركيز على تعليق اليافطات في الشوارع وعلى الأعمدة الكهربائية والجسور والأنفاق حيث يضعون صورهم وشعاراتهم الانتخابية .

في الحملات الانتخابية السابقة كانت أمانة عمان والبلديات في مختلف مدن المملكة تصدر تعليماتها حول الأماكن التي يمكن تعليق اليافطات فيها والأماكن الممنوعة كما تتضمن هذه التعليمات أن يقوم المرشحون بعد انتهاء عملية التصويت بازالة كل اليافطات والملصقات التي وضعوها أثناء الحملة الانتخابية تحت طائلة المسؤولية والغرامات لكن مع الأسف الشديد لم يلتزم الكثير من المرشحين  السابقين  بهذه التعليمات مع أن المفروض أن يكونوا قدوة لأبناء شعبهم الذين سيمثلونهم في مجلس النواب .

في هذه السنة ستصدر أمانة عمان وبلديات المملكة تعليمات مشابهة للسادة المرشحين ونتمنى عليهم أن يلتزموا بهذه التعليمات لأنها تصب في خندق المصلحة العامة .

في دول العالم المتقدمة يلتزم المرشحون للانتخابات النيابية التزاما تاما بالتعليمات التي تصدرها الجهات المسؤولة والويل لمن يخالف هذه التعليمات ليس خوفا من القانون أو الغرامات المالية بل لأن الناخبين لن ينتخبوا أي مرشح لا يلتزم بالقانون .

في الانتخابات النيابية القادمة نتمنى على مواطنينا أن يحذوا حذو مواطني الدول التي تحدثنا عنها وأن لا ينتخبوا أي مرشح لا يلتزم بالقانون وبالتعليمات التي تصدرها أمانة عمان والبلديات الأخرى .

المرشح للانتخبات النيابية سيكون ممثلا لأبناء دائرته عندما ينجح في الانتخابات وسيكون في مجلس له سلطات كبيرة فهذا المجلس هو الذي يقر القوانين لذلك من العيب أن يخالف من يقر القوانين هذه القوانين ومن العيب أن لا يلتزم بالتعليمات والأنظمة الخاصة بالدعاية الانتخابية .

يقول أحد الخبراء في الدعاية والاعلام بأن كثرة اليافطات التي يعلقها المرشح في الأماكن العامة والنشرات التي تعد بعشرات الآلاف التي يوزعها وهي مطرزة بصوره لا يمكن أن تنجح مرشحا وتوصله الى مجلس النواب بل ان ما ينجحه هو مصداقيته والتزامه بما وعد به الناخبين وعندما يصل الى مجلس النواب عليه أن يلتزم بحضور الجلسات والمشاركة في النقاش وعدم التعامل بلا أبالية مع ما يجري في هذا المجلس .

أحد المواطنين يقول بأنه لن ينتخب نائبا كان في المجالس النيابية السابقة ولم يكن ملتزما بحضور الجلسات أو لم يكن يشارك مع زملائه في مناقشة مشاريع القوانين التي تعرض على المجلس وسينتخب المرشح الذي أثبت وجوده أو وجها جديدا ملتزما مشهودا له بالنزاهة والمصداقية والالتزام .

على كل حال نتمنى على الاخوة المرشحين أن يلتزموا بتعليمات أمانة عمان والبلديات كي لا يشوهوا وجه عمان الجميل وباقي المدن الأردنية .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش