الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رئيس جهاز الامن الكويتي قلق من اضطرابات العراق

تم نشره في الجمعة 13 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 مـساءً

المنامة - قال الشيخ ثامر الصباح رئيس جهاز الامن الوطني الكويتي ان الكويت تشعر بالقلق ازاء عدم الاستقرار في العراق كما تشعر بخيبة الامل لتقاعس العراق عن القبض على زعيم ميلشيا قال ان جماعته مسؤولة عن هجوم بقذائف المورتر على السعودية. وقال الشيخ ثامر في مقابلة ان علاقة العمل بينه وبين نظيريه في العراق وايران تحتاج الى التحسن. وقال الشيخ ثامر لرويترز على هامش حوار المنامة وهو منتدى أمني خليجي سنوي انه يشعر بقلق بالغ بشأن عدم الاستقرار الذي يتزايد بسرعة في العراق لاسيما والعراق هو صاحب اطول حدود مع الكويت واي حالة من عدم الاستقرار هناك لها تاثير مباشر وعميق عليها. وقال الشيخ ثامر انه أحزنه ان العراق لم يعتقل زعيم ميليشيا شيعية عراقية تدعمها ايران قال ان رجاله أطلقوا قذائف مورتر سقطت قرب موقع حدودي في شمال السعودية يوم 21 تشرين الثاني. ولم يصب أحد في ذلك الحادث. وقال واثق البطاط قائد ميليشيا جيش المختار العراقية لرويترز هاتفيا في ذلك اليوم نفسه ان الهجوم تحذير للسعودية كي تكف عن التدخل في الشؤون العراقية. وقبل ذلك بيومين هاجم مفجرون انتحاريون سفارة ايران في لبنان وقتل 25 شخصا. ورأى بعض المعلقين الشيعة ان للسعودية يد في الهجوم رغم ان الرياض نددت بالتفجير. وقال الشيخ ثامر ان البطاط له علاقات مع «منظمات ارهابية» اخرى في المنطقة. لكنه قال ان أشد ما يحزن هو احجام الحكومة العراقية عن اعتقاله وتنديدها على استحياء بهجمات واثق البطاط. وسئل الشيخ ثامر ان كانت الكويت ترى ان البطاط له صلة بايران فأجاب بأنها تعرف تماما من هم مؤيدوه ومن حرضوه على شن هذه الهجمات وانه هو نفسه أوضح ان هذه الهجمات رد على تفجير السفارة الايرانية في بيروت.(رويترز)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل