الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

متلازمة الضرب في المدارس

جمال العلوي

الخميس 6 آذار / مارس 2014.
عدد المقالات: 898

استوقفني طويلا الخبر الذي نشرته «الدستور» الخميس الماضي حول حادثة رشق معلم في الشوبك طالبا بالكاز.
وأنا هنا لا أُسلِّم بالحادثة ولا أبحث عن عذر  للمعلم أو سبب لتفسير الحادثة ضمن تعليمات التربية وغيرها من مواد قانونية تحكم العملية التربوية.
ولكني أشعر بالأسى من تنامي ظاهرة «الضرب» في المدارس حتى أصبحت أمرا عاديا، وأصبح منظر المعلم الذي يحمل في يده «البربيش» صورة قابلة للنشر في عالم التواصل الاجتماعي وفضائه الممتد.
وهذا الشعور بالأسى اصبح حالة طبيعية في ظل تنامي هذه الظاهرة لتصبح هي الوسيلة الأكثر ردعا في الميادين الدراسية بعد ان فقدت التعليمات وأساليب الارشاد والتوجيه دورها المنشود في ضبط العملية التربوية.
أدرك جيدا أن المعلم يبحث عن وسيلة ردع، خشية انفلات منظومة الضبط والربط في الساحة المدرسية، لكن لا بد من التفكير جيدا بأن هذا الأسلوب لا يستقيم مع ادوات العصر وروح التعليم التي نريدها.
وخاصة أننا نسمع حكايات عن تجاوز حالة الضرب بالعصا والبربيش الى «التخبيط «على رأس الطالب او بطنه احيانا.
ندعو مديري التربية الى الخروج من مكاتبهم وممارسة الدور القيادي التربوي بصورة سليمة وضبط التجاوزات التي تحدث، وارشاد مديري المدارس الى ضرورة الغاء هذه الانماط من المشهد المدرسي بصورة نهائية. والتفكير بأساليب جديدة قد تشكل حالة ردع وتوجيه في المسيرة التعليمية بعيدا عن نظرية العصا لمن عصى.
تُرى هل يعرف وزير التربية أن الضرب مسموح شرعا في زمنه؟!.

Alawy766@yahoo.com

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش