الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في عيد الأم.. أمهات يتمنين تكريمهن طلية العام وليس ليوم واحد

تم نشره في الجمعة 21 آذار / مارس 2014. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور - غادة ابو يوسف
في الوقت الذي تفرح كل أم بتقدير واحتفال ابنائها بها في «عيد الأم» ترى امهات ان الاحتفال بالأم في يوم معين وتركهن طيلة العام دون ادنى تقدير هو اجحاف بحقهن، فالأم دائما ترضى بكلمة دافئة ودعوة رحمة صادقة وهي خير من سيل من الهدايا القيمة يقدمها لها ابناؤها في يوم واحد فقط.
الأم الدكتورة اعتدال الزبن وهي زوجة وزير اسبق، تعد بمثابة رمز للعطاء والوفاء والتضحية حيث ربت ابناءها بعد وفاة رفيق عمرها حتى حصلوا على اعلى الشهادات العلمية.
وترى الزبن ان عبارة عيد الأم ليست في مكانها فهو يوم رمزي لتكريم الأم لا عيد للأم حسب المعنى العربي للكلمة الانجليزية فلا اعياد غير الاعياد المعترف بها، وترى ان هذا اليوم بالنسبة لها يوم اجتماع للاسرة والعائلة ويعبر عن رمزية المناسبة فقط، مؤكدة ان التواصل والترابط مع ابنائها دائم طيلة السنة ولم ينقطع.
وتقدر لقاء الابناء واحتفالهم بالأم في هذا اليوم الا انه يؤلمها ايضا وضع الأمهات في دور رعاية المسنين ممن تركهن ابناؤهم وراء ظهورهم.
واعتبرت الزبن ان تكريم الأم لا يقتصر على تكريم الابناء فقط فلطالما حظيت الأمهات بالتكريم في هذه المناسبة من الزملاء والزميلات في العمل.
من جانبها، ترى الدكتورة جانيت ميرزا ان مناسبة الأم عظيمة لتكريمها في وسط اسرتها لكن في الوقت ذاته ترى انه يجب ان لا يكون هناك مبالغة ومغالاة بالاحتفال العام بهذه المناسبة حيث المبالغة في كل شيء اصبحت سمة كل المناسبات حاليا.
وحسب ميرزا وهي الزوجة التي لم تحظ بالاطفال فان مفهوم الأم واسع جدا فهي كذلك الأم التي لم تنجب واعطت كل حياتها في منزل زوجها ومنزل ابويها ومجتمعها وعلمت وربت وسهرت على من اختارت رعايتهم دون مقابل او تكريم، مؤكدة ان تكريم الأمهات واجب على الابناء في كل الايام وهو ليس بقيمة هدايا الابناء بل في التراحم والتواصل مع الأمهات طيلة الايام.
وشددت على اهمية الا يكون هناك مبالغة بالاحتفال بالمناسبة كون ان هناك ايتاما فقدوا امهاتهم او زوجات لم ينجبن او امهات هجرهن اولادهن فتكون المناسبة بمثابة حزن ومرارة، معبرة عن امنياتها لكافة الأمهات بالصحة والسعادة والرحمة للامهات المتوفيات.

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة