الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رواية «مقهى سيليني» تفوز بجائزة «محترف نجوى بركات للرواية»

تم نشره في الأحد 30 آذار / مارس 2014. 03:00 مـساءً

عمان ـ الدستور
فازت رواية «مقهى سيليني» للمصرية أسماء الشيخ (26 سنة) بجائزة «محترف نجوى بركات للرواية» في دورته الثانية التي استضافتها وموّلتها وزارة الثقافة البحرينية وشارك فيها سبعة كتاب من مصر والبحرين وسورية وعُمان وفلسطين.
وسلّمت وزيرة الثقافة البحرينية مي بنت محمد آل خليفة والروائية نجوى بركات، الفائزة، باقة ورد للمناسبة وروايتها المنشورة عن دار الآداب اللبنانية. 
وقالت مديرة دار الآداب رنا إدريس في كلمة ألقتها، إن «محترف نجوى بركات» هو مشروع يمنح القارئ العربي فرصة الاطلاع على هذه التجارب الشابة التي تقوم بركات بجهد مميز لرعايتها. وأضافت: «هي محاولات ممتعة لاكتشاف مواهب ما كانت لتبصر النور لولا مشروع المحترف، وتطرح قضايا مهمة تشغل روائيي الجيل الجديد، بدءاً من العنصرية اللونية والتميّز ضد العمالة، مروراً بالمسألة الفلسطينية بتاريخها الإشكالي ورؤى الأجيال لحق العودة، وصولاً الى البحث عن الوالد والهوية في ظل ربيع عربي ليس بربيع، والنزاع الداخلي الدائم بين ما تتمناه الشابات والشباب، وما تفرضه القيود العائلية».
وأكدت إدريس أن «هذه التجارب السبع تستحق فعلاً أن تتبناها دار الآداب وأن تسعى الى توزيها في الأقطار العربية جميعها، علّنا ننجح في إيصال الأصوات الشابة الطازجة»، موضحة أن لجنة التحكيم اعتبرت الروايات السبع جميعها تتحلى بصفات الرواية الناجحة، لغة وحبكة وبنية.
أما عباس بيضون وقاسم حداد اللذان لم يتمكّنا من حضور الاحتفال لأسباب خاصة، فأكدا في كلمتيهما التي ألقتهما نجوى بركات بالنيابة عنهما، أن الأعمال السبعة تستحق القراءة وهي أدبية بحق ومكتوبة بدراية وحرفة ومقدرة على الرصف والبناء والنسج وحنكة فعلية. 
وفي ختام الاحتفال وقّع الكتاب السبعة رواياتهم وهي إضافة الى «مقهى سيليني»: «جارية» للبحرينية منيرة سوار، و»مداد الروح» لمواطنها أيمن جعفر، و»الزيارة» للبحرينية رنوة العمصي، و»بردقانة» للفلسطيني من عكا أياد البرغوتي، و»فندق بارون» للسوري عبدو خليل، و»التي تعدّ السلالم» للعُمانية هدى حمد.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش