الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك يشدد على ضرورة الاهتمام بتنمية المحافظات ويشيد بجهود المتقاعدين العسكريين خلال زيارته اليوم للسلط

تم نشره في الأربعاء 2 نيسان / أبريل 2014. 02:00 مـساءً

 عمان - الدستور - زار جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم الأربعاء، مدينة السلط، وتناول  طعام الغداء على مأدبة اقامها اللواء المتقاعد محمد رسول العمايرة بمنزله في منطقة البحيرة.

وأشاد جلالة الملك بالدور الكبير الذي قامت وتقوم به شريحة المتقاعدين العسكريين حاضراً ومستقبلاً في خدمة الوطن.

وأكد جلالته خلال لقاء جمعه مع عدد من الضباط المتقاعدين العسكريين في محافظة البلقاء بمنزل اللواء المتقاعد محمد رسول العمايرة ظهر الاربعاء أهمية تواصل جميع الجهات المعنية مع مؤسسة المتقاعدين العسكريين، وإيجاد شراكات معهم بما يخدم هذه الشريحة الغالية على قلوبنا جميعا.

و افاد عدد من الحضوران جلالته شدد على ضرورة الاهتمام بتنمية المحافظات، وتعزيز دور صندوق تنمية المحافظات ليتمكن من دعم المشاريع المولدة لفرص لأبناء وبنات الوطن.

وعلى الصعيد العربي استعرض جلالة الملك التطورات الراهنة في المنطقة، خصوصا فيما يتعلق بمسار عملية السلام، وتطورات الأزمة السورية، وجدد التأكيد على أهمية إيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، أشار جلالته إلى ان الأردن مستمر في دعم القضية الفلسطينية استنادا إلى حل الدولتين، ودوره المؤثر في عواصم صنع القرار العالمي.

وعبر الحضور عن شكرهم جلالة الملك على تواصله المستمر مع المتقاعدين العسكريين.

وعبروا عن تقديرهم لجلالته على المبادرات الملكية الخاصة بدعم المتقاعدين العسكريين وتحسين ظروفهم المعيشية وتوجيه جلالته بإنشاء أندية للمتقاعدين العسكريين في مختلف المحافظات.

وثمنوا جهود جلالته في تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة ودور القوات المسلحة والأجهزة الأمنية في حماية الوطن والذود عن ترابه الطهور.

واشاد الحضور بمضامين مقابلة جلالته مع صحيفة الحياة اللندنية، وكلمة جلالته في القمة العربية الأخيرة التي عقدت في الكويت، والتي أوضحت ثوابت السياسة الأردنية الخارجية.

وكما أشادوا بمضامين الرسالة الأخيرة لجلالة الملك التي بعث بها إلى رئيس الوزراء، ودعا فيها إلى وضع خطة اقتصادية للعشر سنوات القادمة، بما ينعكس إيجابا على حياة المواطنين، مؤكدين أن هذا يتطلب جهداً وطنياً مؤسسياً لتحقيق ما جاء في الرسالة.

و اشاد الحضور بالطريقة التي تعامل فيها الأردن مع الربيع العربي، عبر خطوات إصلاحية بقيادة جلالة الملك، والتي تعد نموذجا على مستوى المنطقة.

وتحدثوا عن الواقع التنموي في محافظة البلقاء، حيث قدموا مقترحات لتحسين الواقع المعيشي في المحافظة.

وثمنوا رؤية جلالته في تشكيل لجان تعنى بتفعيل منظومة النزاهة الوطنية ومتابعة الأداء، وتقييم التخاصية، وأهمية انعكاس ذلك إيجابا على الدراسات الاقتصادية والاجتماعية والتشغيلية المستقبلية.

وأكدوا أهمية التواصل مع المتقاعدين العسكريين، وتعزيز دور مؤسسة المتقاعدين العسكريين في تلبية احتياجاتهم.

و أكدوا ضرورة معالجة الظروف الاقتصادية ومشكلتي الفقر والبطالة، من خلال إحلال العمالة الأردنية مكان العربية والأجنبية، خصوصاً في قطاع الخدمات، للتخفيف من آثار هاتين المشكلتين.

و اكد الحضور على أهمية انتظام السياسات الحكومية للنهوض بالقطاعات الواعدة مثل التعليم، والسياحة العلاجية، والصناعات الدوائية، لما لها من أهمية في دعم الاقتصاد الوطني.

و طرح الحضور قضايا تتعلق بأهمية تعزيز بسيادة القانون ترسيخا لأمن المملكة والحفاظ على أمن وسلامة المواطنين.

 

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل