الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أشرس عملية مصادرة أراض في الضفة منذ سنوات

تم نشره في الاثنين 14 نيسان / أبريل 2014. 03:00 مـساءً

 القدس المحتلة - اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي الخاصة أمس المسجد الأقصى المبارك عبر بابي المغاربة والسلسلة بمدينة القدس المحتلة وهاجمت المصلين بالقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية. وقال مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني في بيان صحفي «ان أكثر من 50 جنديا اقتحموا المسجد الأقصى والقوا القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية باتجاه المرابطين كما حاصروا الشبان في المسجد القبلي واغلقوا أبوابه بالسلاسل الحديدية». وأوضح الكسواني ان قوات الاحتلال تمركزت على باب المغاربة منذ فجر أمس ورصدت تحركات المرابطين والمعتكفين، وعلت أصوات العشرات من المرابطين بالتكبير رفضا للدعوات باقتحام الأقصى في «عيد الفصح العبري» علما ان قوات الاحتلال فتحت أبواب الأسباط وحطة والمجلس واغلقت ابواب الاقصى الاخرى. وشددت شرطة الاحتلال على بوابات المسجد الأقصى إجراءات التفتيش ولم تسمح للعديد من الشبان بالدخول اليه واحتجزت هويات النسوة وكبار السن على البوابات قبل دخولهم كما اعتدت القوات على شاب بالضرب المبرح أثناء محاولته الدخول الى الأقصى.
ودانت الرئاسة الفلسطينية إقدام جيش الاحتلال على اقتحام المسجد الأقصى والاعتداء على جموع المصلين والمرابطين فيه.
وأعلنت اسرائيل أمس عن مصادرة 980 دونما لغرض توسيع الكتلة الاستيطانية «جوش عتصيون» التي تشمل مستوطنات «نافيه دانييل، واليعيزر وألون شفوت، وناتيف هأفوت». وجاء قرار اسرائيل هذا على لسان وزير الجيش موشيه يعالون الذي أعلن عن الأراضي المذكورة «كأراضي دولة» وتم تسليم انذار لأهالي القرى الفلسطينية المجاورة الاسبوع المنصرم واعطيت لهم مهلة 45 يوما لتقديم الاعتراضات. ووفقا لصحيفة هآرتس تعتبر هذه المصادرة بأنها الأكبر خلال السنوات الماضية في حين سيبقى داخل هذه الاراضي جيوب من الاراضي الفلسطينية التي ستبقى حبيسة داخل المحيط الاستيطاني. وتقع الكتلة الاستيطانية «جوش عتصيون» التي تضم 22 مستوطنة في جبل الخليل إلى الجنوب مباشرة من القدس المحتلة وبيت لحم في الضفة الغربية، ويبلغ عدد سكانها نحو 70 ألف نسمة.
في سياق آخر، أنهى اسير فلسطيني معتقل في اسرائيل في زنزانة انفرادية أمس اضرابا عن الطعام لزمه لفترة قصيرة بعد الاستجابة لمطلبه ونقله الى سجن اخر،بحسب ما اعلن نادي الاسير الفلسطيني. وكان نادي الاسير ومقره في رام الله اعلن أمس بان الاسير ابراهيم حامد وهو مسؤول سابق في كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس بدأ اضرابا عن الطعام احتجاجا على احتجازه في الحبس الانفرادي مشيرا بان نحو 200 اسير فلسطيني سيضربون عن الطعام تضامنا معه. وبعدها اعلنت المتحدثة باسم نادي الاسير بانه تم نقل حامد الى سجن نفحة في صحراء النقب. وقالت المتحدثة باسم نادي الاسير «تم التوصل الى اتفاق لانهاء العزل الانفرادي» مشيرة بان «الاسرى انهوا قرارهم بالاضراب عن الطعام».
كما أصيب عامل فلسطيني أمس بنيران جيش الاحتلال شمال بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة. وقال اشرف القدرة المتحدث باسم وزارة الصحة في الحكومة المقالة «اصيب عامل فلسطيني بجروح متوسطة برصاص الاحتلال في قدمه بالقرب من معبر بيت حانون (ايريز)» مشيرا الى انه نقل الى مستشفى بيت حانون لتلقي العلاج. واشار القدرة الى ان الشاب كان يقوم بجمع الحصى قرب المعبر الذي يفصل بين قطاع غزة واسرائيل.
وذكر التقرير الشهري لمنظمة التعاون الإسلامي والذي يتناول الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة عن شهر اذار 2014، أن الشهر الماضي سجل أعنف تصعيد عسكري اسرائيلي ضد المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة منذ نهاية العدوان الإسرائيلي في تشرين الثاني 2012. وقال تقرير المنظمة الذي تسلم مراسل (بترا) في غزة نسخة منه أمس، ان التصعيد الاسرائيلي على قطاع غزة خلال اذار تسبب باستشهاد ثلاثة فلسطينيين تم استهدافهم بشكل مباشر من قبل الطائرات الإسرائيلية، وقامت تلك الطائرات بشن 46 غارة جوية وتنفيذ العديد من الغارات الوهمية في عرض بحر قطاع غزة لترويع المواطنين، فيما استهدفت سبعة أهداف متفرقة في القطاع. وعلى صعيد الخسائر البشرية الناجمة عن استخدام بدائل الكهرباء، أفاد التقرير أن طفلتين شقيقتين لقيتا حتفهما حرقاً في محافظة رفح، وأصيب ارعة اخرون من ذات العائلة جراء استخدام الشموع لانارة البيت خلال فترة انقطاع التيار الكهربي.
سياسيا، صرح وزير الخارجية الاسرائيلي وزعيم حزب «إسرائيل بيتنا» أفيجدور ليبرمان بأنه سيمنح وزراء حزبه حرية التصويت في مسألة الافراج عن الدفعة الرابعة من الأسرى الفلسطينيين بمن فيهم مواطنو فلسطين 48 رغم أنه يعارض الافراج عن حاملي الجنسية الاسرائيلية طبقا لما ذكرته الاذاعة الاسرائيلية أمس. ويرى مراقبون إن تصريحه هذا سيضمن الاغلبية لاقرار عملية الافراج في مجلس الوزراء.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش