الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رؤساء وممثلو الكنائس الأرثوذكسية العالمية يصلّون لأجل السلام في المغطس غدا

تم نشره في الاثنين 26 أيار / مايو 2014. 03:00 مـساءً

  القدس المحتلة -  أعلن الأب عيسى مصلح الناطق باسم الكنيسة الأرثوذكسية، أنه بدعوة من غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس وسائر أعمال فلسطين والأردن، سيشارك رؤساء وممثلو الكنائس الارثوذكسية العالمية في لقاء تاريخي للصلاة من أجل السلام وبحث الشأن الأرثوذكسي العام خاصة ما يتعلق بالأرض المقدسة وما تمرُّ به من ظروف صعبة تحمل المزيد من التحديات التي تواجهها الكنيسة الأرثوذكسية وأبناؤها، وذلك غدا الثلاثاء في المغطس موقع عماد السيد المسيح.
وبين الأب مصلح ان ممثلي الكنائس الأرثودكسية من: روسيا، جورجيا، بلغاريا، صربيا، رومانيا، قبرص، فنلندا، سيشاركون في التجمع التاريخي، مؤكدا ان تضافر بطاركة الأرثوذكس حول العالم وهم يمثلون غالبية المسيحيين في منطقتنا، للصلاة في موقع تعميد السيد المسيح يحمل معاني كثيرة، منها الالتفاف حول الرسالة التي تؤديها بطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية في هذا المجال.
وشدد الأب مصلح على ان للكنيسة الأرثوذكسية، وهي ام الكنائس والمنطلق للعقيدة المسيحية، موقعا ودورا يفرضان عليها مسوؤلية خاصة في الحفاظ على الحضور المسيحي في الشرق والاسهام بصقل الهوية العربية المشرقية كون المكون الأرثوذكسي كان -ولا يزال- عنصراً أساساً في تكوين الهوية الثقافية العربية الاسلامية، واحد مكونات النسيج الاجتماعي العربي الواحد في مختلف مناطق المشرق، ولقاء البطاركة هو تعزيز لهذا الدور وتأسيس لسبل تعاون مختلفة تهدف الى الحفاظ على الحضور المسيحي الأصيل في الشرق.
وتابع الناطق باسم الكنيسة الأرثوذكسية بالقول «ان هذه الشرعية التاريخية والدينية للبطريركية الأرثوذكسية المقدسية تعزز اهمية دورها كمؤسسة كنسية أولى في الحفاظ على الوصاية الهاشمية على كنائس القدس والمقدسات المسيحية، وفي دعمها الواضح والمعلن والمطلق للاتفاق الأردني الفلسطيني بشأن الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف التي وقعت بين جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين وأخيه الرئيس الفلسطيني محمود عباس في 31 آذار 2013.
وفي نفس السياق، اعتبر الأب مصلح هذا اللقاء عند النهر المقدس أبلغ تعبير وأفصح شهادة على وقوف هذه الكنائس خلف البطريركية المقدسية والمملكة في جهودهما في إظهار قداسة موقع المغطس وتعزيز مكانة المملكة الدينية كوجهة للحج المسيحي وبالتالي تشجيع السياحة الدينية، إضافة الى أن هذا اللقاء التاريخي يرمز الى دعم جهود المملكة كدولة تنشر الوئام وتصنع السلام وتنادي بحل الأزمات من خلال الحوار واحقاق العدل  وجهود جلالته شخصيا في دعم قضية الشعب الفلسطيني. (بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش