الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بين الرجل والمرأة في المجتمع العربي

تم نشره في الجمعة 30 أيار / مايو 2014. 03:00 مـساءً

ليديا فيردوليفا

على الرغم من ان تأريخها يعود تقريباً الى القرن العاشر ميلادي فان ظهور قصص ألف ليلة وليلة في شكلها المطبوع باللغة العربية لم يتم إلا في عام 1814.
وذلك لأن هذه القصص لم تؤخذ بعين الاعتبار من قبل اصحاب الأكاديمية في العالم العربي تظرا لأسباب عديدة: 
أولا: بحكم طابعها الشفوي كانت بعض النخب الذكورية، إن صح القول، تربطها بالطبقات المتواضعة البسيطة فكرياَ سيما وان مثل هذه القصص الشعبية كانت تنتقل بشكل تقليدي عن طريق النسوة كالأمهات والجدات اللواتي تجعلن من هذه القصص خرافة السهرة التي تقصنّها على الصبية لا سيما في ليالي الشتاء البارد
ثانياً: مدى قدرة هذه القصص على تحطيم العلاقات الاجتماعية حيث من خلالها تخدع النساء رجالهن و يسخر العبيد من أسيادهم.
الا أنه وبعد اصدار النسخة المترجمة باللغة الفرنسية من قبل المستشرق انطوان جالاند اصبح الاهتمام بقصص ألف ليلة وليلة متزايدا مما أدى الى نشر الكتاب للمرة الاولى في بلد عربي مع ما يسمى بنسخة طبعة (بولاق) في القاهرة. وقامت الباحثة والكاتبة المصرية سهير القلماوي بمناقشة هذه القصص في أطروحة الدكتوراه.
ومن دوره قام الكاتب الكبير طه حسين في كتابه المعنون «أحلام شهرزاد» بتصوير شهرزاد كرمز للانوثة وعنصر حضاري يساهم في إرساء مفاهيم التحضر في المجتمع وذلك من خلال استخدام أساليب الحوار والجدل لغرض اشفاء العقول المريضة والنوايا الانانية لأولائك الذين يمارسون السلطة. علماً بأن شهرزاد استطاعت من خلال قدراتها القصصية ان تعالج السلطان وتحوله من دموي سفاح الى منصت ومحاور جاد.
وبهذا نخلص الى أن الهدف من الخوض في موضوع المرأة في التيار الفكري الأنثوي ليس لمناقشة وضع المرأة في المجتمع وطرح مشاكلها فحسب بل الى خلق عالم تعددي يقبل التنوع ويقر بأن مهارة المرأة وقدراتها يمكن أن تكون مصدرا لنجاح الأمة وازدهارها.
نلاحظ في العالم العربي وفي الحضارات التوحيدية على العموم أن المرأة تحتلّ قسطا هاما من التركيز لدرجة أنها تبدو كمركز ثقل الخطاب الديني والاجتماعي لا سيما في العقود الأخيرة التي شهدت نوعا من العودة الى الخلف اي الرجوع الى التقاليد الثقافية الاجتماعية بشكل متعصب والحنين الى ماض اسطوري. وربما تعود اسباب هذه الظاهرة الى محاولة التصدي للعولمة التي تفشت في المجتمعات العربية والاسلامية وافرزت مظاهر خاصة على مستوى الثقافة والسلوك والتصرفات تتعارض في بعض الاحيان مع الموروث الحضاري لهذه البلدان وبالتالي عودة المجتمع العربي الى الخطاب الديني المتشدد هو نتيجة لمجابهة الامبريالية الثقافية والسياسية الغربية.
ثم اذا عدنا الى ما اشارت اليه الباحثة الاجتماعية المغربية فاطمة المرنيسي حول الحضارة العربية فإننا سندرك وجود صراع مستمر على مدى قرون بين الجنسين اي الذكر والانثى تم تقديمه ببراعة على المستوى الرمزي في قصص ألف ليلة وليلة. حسب المرنيسي يتصف المجتمع العربي بنوع من الانقسام على المستوى المكاني الى قسم المجال العام وقسم المجال الخاص. حيث يعتبر الموقع الخاص بالمرأة المنزل والحياة العائلية والامور المتعلقة بالمسائل العاطفية الخاصة في محاولة للحد في قدراتها واضعاف قوتها وامكانياتها. بينما الرجل هو المسؤول عن الحياة العامة في ادارة الامور الاقتصادية والسياسية وهذا الفاصل او الحجاب يقسم المجتمع الى نصفين.
وتمثل القصة الاطار لــ(الف ليلة وليلة) صورة توضيحية من التصادم بين امرأة ورجل اذ ان هذه التجربة الصادمة التي عاشها الرجل من الجانب الانثوي الخائن والتي تمثلت في تعرض السلطان شهريار، ذلك الرجل القادر على المسك بزمام السلطة واعطاء الاوامر وكسب الطاعة، الى التمرد والعصيان في عقر داره وداخل بلاطه. وقد لا يبدو من باب الصدفة ان تخون زوجة السلطان زوجها مع واحد من عبيده بل كانت رغبة منها في اذلاله وتقويض سلطته مما أدى الى تحول السلطان الى رجل عنيف همه الانتقام وذبح كل ليلة واحدة من بنات المملكة بعد الزواج منها.
 ولعل نتيجة هذا التصادم بين الجنسين تعود الى الموقف الاجتماعي المنوط للمرأة والمفسر في القصة ذاتها حسب الباحثة الاجتماعية فاطمة المرنيسي كمحاولة للتمرد على حدود الحريم الذي تقوم به زوجة السلطان بطريقة خاطئة وذلك خلال استخدامها لغة الجسد، خاصة وان معاناتها الاصلية هي نزولها الى مجرد جسد هو بالنسبة للمجتمع الذكوري لعبة ووسيلة لامتاع رغبات الرجل.
وهذا ما تطرقت اليه الباحثة ليلى حريري (في بحثها الصادر من جامعة هارفارد)، بالاضافة الى ان المرأة كثيرًا ما تتعرض الى الزواج المرغم والقسري ودون الاخذ بالاعتبار لميولها ورغباتها وذلك لا لشيء انما لتعزيز هياكل القرابة في النظام القبلي بل تعدت ذلك لتصل الى فكرة ان البيت الذي لا تحترم فيه المرأة ولا تكون لها فيه حرية ودور هو بيت عقيم لا يمكن ان يشكل عائلة ناجحة.
وكما يقول علم النفسي التحليلي ان الاستمرار في التأكيد على موقف سلبي او موقف يسير على خلاف الطبيعة كتجاهل رغبات المرأة من قبل العادات والاعراف الاجتماعية يؤدي إلى التعاسة والإضطرابات النفسية وحتى الى الانفصام في الشخصية بين افراد المجتمع. المملكة التي تذبح فيها كل النساء ترمز على المستوى النفسي الى عدم انصهار بعض الصفات الانثوية في اللاوعي الجمعي، لسبب قلة معرفة طبيعة المرأة واحتياجاتها. ولا بد من استعادة التوازن في العلاقة بين الرجل والمرأة لكي تعيش الامة في امن وسلام.
وعلى خلاف استراتيجية الجسد المعتمدة لدى زوجة شهريار والتي أدت الى أزمة اجتماعية وسياسية فان شهرزاد التي ابدت رغبتها في الزواج مع السلطان من تلقاء نفسها تحاول استرجاع الخطاب الانثوي على مستوى الحوار لاعطاء صوت للمرأة للتعبير عن حاجاتها وطموحاتها بطريقة مثمرة وناجحة. وكل ليلة تروي قصة لشهريار لها علاقة بالصدمة النفسية التي تعرض لها.
ولغرض توضيح معاناة المرأة تصور شهرزاد في القصص الاولى المحكية للسلطان مشاهد مكررة لنمط متشابه وهو قصة اختطاف امرأة من قبل جن قوي ومخيف يفرض عليها الزواج معه. مع أن المرأة تعيش محبوسة في مكان سري تحت الارض فانها تمارس علاقة جنسية مع عبد أسود. وتحولت في النهاية الى شخصية شريرة تضر كل من يمر من حولها.
ويمكننا مقارنة الجن بالسلطان الذي يمارس سلطته التامة على زوجته وهي تحاول الهروب من حالة العزلة التي وقعت فيها بالطريقة الوحيدة التي يمكنها اللجوء اليها وهي الخيانة. اذا نحاول أن نفسر هذا المشهد على المستوى الرمزي كظاهرة نفسية جماعية حيث أن شخصية هذه المرأة والمتمثلة عادة في الاساطير والحكايات الشعبية بصورة الساحرة الشريرة تعبر عن الجانب المظلم للانثى والذي قد يمثل ايضاً الجانب الانتقامي للطبيعة الناتج عن تجاهل بعض العوامل الخاصة بالأنوثة ذات الاهمية الحياتية.
 واشار العالم النفسي الالماني هنس ديكمان الى أن العمل الذي قامت به القاصة شهرزاد هو عبارة عن عملية تحليلية علاجية للسلطان مدتها حوالي ثلاث سنوات ونصف (1001 يوم) عن طريق  السمر والعلاج السردي.
وفي تجربته كطبيب نفسي عمل ديكمان في فترة معينة من حياته في الشرق الاوسط لمعالجة بعض الاشخاص الذي يعانون من الاضطرابات النفسية حيث لاحظ في مخيلاتهم اللارادية صورا ورموزا مختلفة عن المجتمع الغربي على مستوى المعاني وكما يفسر في كتابه المعنون (القصص والرموز: تفسيرالحكايات الشرقية على .أساس علم النفس التحليلي) اكتشف حضور الرموز نفسها في حكايات ألف ليلة وليلة.
منذ العصور الغابرة وفي بعض الحضارات القديمة مثل الحضارة الهندية، كانت تستخدم الحكايات لأغراض علاجية: علاج الهزات العنيفة للسلطان من خلال استماعه لقص شهرزاد عن قرب .. مما يجعله في حالة اتصال وتماهي مع روحه، ومع الجانب الأنثوي الكامن في ذاته التي دخلت في حالة صراع مع الجانب الشيطاني للمرأة بعد تجربته المريرة واكتشافه مدى قدرتها على التمرد والخداع.
ويسمح توظيف القصص الأسطورية مثل ألف ليلة وليلة والحكايات الشعبية بالتعبير عن المشاعر الحميمة بطريقة غير مباشرة وبصفة مجازية لتجنب التعرض للرقابة والعقاب، هذا من ناحية، ويسمح بتوعية المجتمع وغرس قيم التسامح والتآخي وابراز المفارقات والاختلافات في المجتمع وكسر المحرمات، ومعالجة المواضيع غير المعلنة من ناحية اخرى. في قصص شهرزاد هناك تصد واضح وتمرد على الاحكام المسبقة المسندة للمرأة كصفة الخداع والعهر والشيطنة. حاولت هذه القصص ان تسترجع مكانة المرأة وقيمتها وخبرتها التي تنبني على المعارف القديمة المنقولة من امرأة الى اخرى اعتماداً على خبرة الجدات الامهات كالمصدر الوحيد للمعرفة عند المجتمعات الامومية القديمة.
حسب علم النفس التحليلي تسمح آليات الأسطورة تسليط الضوء على الهياكل الأساسية للذهن البشري. فيها نجد سلسلة من أنماط مكررة تشير الى محتويات اللاوعي غير القابلة للتغيير من ثقافة الى اخرى والتي تتجلى في بعض الرموز الثابتة.
الاستراتيجية السردية المعتمدة لدى شهرزاد، وفقا للناقد الروسي ميخائيل باختين، هي تقنية التنقل والمراوحة على مستويين لغرض الوصول الى روح السلطان والحفاظ على حياتها في نفس الوقت: اولا المستوى الخيالي او الرمزي الذي يساعد شهريار على التعافي من المرض عن طريق الامثلة المطروحة، وثانياً المستوى الحقيقي المتأثر بالخيال السردي. تعمل شهرزاد على توظيف الخيال باستخدام رسائل مشفرة لتغيير الواقع حولها. انه التناوب بين الليل والنهار. النهار هو ملكوت ضوء العقل والحياة العامة، والأنا كما هو مبين على العالم الخارجي: هنا يحكم  السلطان. الليل من ناحية أخرى هو مكان الخيال، والذي ندخل عن طريقه في اتصال مع اللاوعي، وهو ملكوت شهرزاد. وعند الفجر كان لا بد من بطلتنا ان تتوقف عن القص لانها لم تعد تمارس تأثيرهها على السلطان: العنصر الأنثوي الذي ظهر لبضع ساعات على السطح يغرق مرة أخرى في اعماق اللاوعي. والليل هو المرحلة التي تساعد على اخراج الصور من أعماق اللاوعي والتي يتلقى فيها شهريار على رسائل شهرزاد التي استخدم فيها عنصر التشويق من خلال انقطاع القص في نقاط مهمة وبارزة.
هذا الاختراق يعطي الوقت للسلطان إلى التأمل بعمق في الصور التي جاءت بها القصة، في حين أن أسلوب التكرار يساعد المستمع على الدخول في حالة قريبة الى الانتشاء، والاتصال مع أعماق الروح.
ولهذا السبب وجدت الكثير من الكاتبات والمفكرات العربيات في شهرزاد نموذجا سابقا لعصره في التعبير عن أنفسهن فنياً واجتماعياً.


ليديا فيردوليفا
باحثة ومستعربة ايطالية
عودة المجتمع العربي الى الخطاب الديني المتشدد هو نتيجة لمجابهة الامبريالية الثقافية والسياسية الغربية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش