الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الزرقاء: 9 أطفال يعيشون بلا غذاء و كساء في قبو تحت الأرض

تم نشره في السبت 19 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

الزرقاء - الدستور -  ابراهيم  أبو زينة
في آخر ممر رقم (4) من شارع الناصرة  في حي الحسين بمحافظة الزرقاء (22 كيلو) شرق العاصمة عمان, تقطن عائلة أبو عدي في مكان يقال عنه في الظاهر «منزل ، حيث»يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف» إلا أنه وراء ذلك الباب و الجدران ما وراءها.  «الدستور» تمكنت من فتح ذلك الباب الموصد على جملة من العذابات والتحديات في وجه عائلة مهمشة لا حول ولها ولاقوة ولا مصدر دخل إلا «الفتات الفتات» الذي يقدم لهم من قبل بعض الجيران، علًَّ وعسى أن تجدي اللقيمات تلك نفعا بعائلة مكلومة منكوبة تكالبت عليها المحن ما ظهر للعيان قسوتها وما بطن.
 إجباري وكحركة لا ارادية ستحني رأسك للأسفل لكي تتمكن من دخول باب سينتهي بك الى تسوية تحت الأرض أو بالأحرى إلى  قبو  مستأجر لتضطر عقب ذلك الى الانحناء أكثر وأكثر ربما خجلا من وضع عائلة لا تجد قوت يومها فضلا عن أن تجد كساء يستر عوراتهم في القرن الواحد والعشرين ، أما عن العلاج  والدواء فحدث ولاحرج فهو «كحلم إبليس في الجنة» .
تقول خالة 9 أطفال أنها اضطرت لترك ابنها المعوَّق في منزلها من أجل الوقوف على رعاية أطفال اختها أم عدي التي تركتهم رغما عنها بسبب مرضها العضال الذي أجبرها على المبيت في المستشفى أكثر من منزلها خاصة أن ضعف الدم لديها وصل في هذه الأيام إلى (4) فقط.
وترعى الخالة 9  أطفال لأختها المريضة التي لم تقم بتنظيم نسلها حيث أن اطفالها أقل من عمر 10 سنوات وحالتهم مزرية من سوء التغذية والرطوبة القاتلة في البيت ما سبب لهم أمراضا صدرية مختلفة تكاد تفتك بهم جميعا.
 الفقر والمرض يفتكان بتلك العائلة فلايكاد رب الاسرة الذي يعمل سائقا على «تنك نضح» أن يقوم بالمهمة الموكلة اليه حق القيام في ظل الضروف الاقتصادية الصعبة وقلة ذات اليد  خاصة أن منزلهم مستأجر ولا يتقاضون راتبا من التنمية الاجتماعية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش