الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طريق محي - الخط الصحراوي متهالكة وتشكل خطورة على سالكيها

تم نشره في الأربعاء 6 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً

الكرك - الدستور - صالح الفراية
تعتبر طريق محي - الخط الصحراوي من اهم واقدم الطرق الرئيسة في محافظة الكرك، والتي تربط لواء المزار الجنوبي والمحافظة بالخط الصحراوي الدولي، وتعتبر من الطرق الاقتصادية الهامة في المحافظة كونها تؤدي الى مناجم شركة الفوسفات في الابيض والحسا، الا ان هذا الطريق غائب عن المسؤولين في وزارة الاشغال العامة ومديريتها في المحافظة فلم تشهد الطريق المذكورة اية تحسينات تذكر حيث بقيت على عرضها الذي لا يتسع الا لمركبتين صغيرتين بالاضافة الى المنعطفات المتواجدة على طول ذلك الطريق رغم سهولة المنطقة المحاذية له وخاصة الطريق الممتد من محي حتى الابيض بعد أن تمت توسعة الطريق من منطقة أم حماط حتى محي في السنوات الماضية.
« الدستور» التقت بعدد من المواطنين الذين تحدثوا حول هذا الموضوع، وقال خالد الحجايا قال ان تاريخ انشاء طريق محي - الوادي الابيض او الخط الصحراوي قديم جدا على الرغم من اهمية هذه الطريق الا ان اهتمام المسؤولين بها لا يذكر فالطريق ضيقة واجريت على اجزاء منها تحسينات قبل حوالي عشرة اعوام وخاصة المنطقة القريبة من بلدة محي لكنها باتت تتهالك يوما بعد يوم نظرا لضغط السير الكثيف عليها، كما ان حال الطريق السيىء وكثرة الحفر بها ادت الى وقوع العديد من الحوادث المؤسفة، وآخرها وفاة شاب قبل عيد الفطر السعيد. واشار ابو خالد الصرايرة الى انه يسلك هذه الطريق منذ عشرين عاما حيث يعمل في شركة مناجم الفوسفات ولم يلمس اي تغيير على وضع هذه الطريق.
محمود القضاة اكد من جانبه على ان منطقة محي والمنطقة المتصلة بالخط الصحراوي لا تلاقي اهتماما من قبل المسؤولين ويظهر ذلك واضحا من خلال الطريق الذي يربط هذه المنطقة بباقي مناطق المحافظة، فعلى الرغم من المطالبات المتكررة والشكاوى المتعددة التي تقدم بها المواطنون الى وزارة الاشغال العامة لصيانة وتوسعة هذه الطريق، الا ان الاشغال العامة لم تحرك ساكنا تجاه هذه المطالبات.
علي الطراونة احد العاملين في مناجم فوسفات الحسا طالب بالاهتمام بهذه الطريق كونها تخدم مئات الموظفين العاملين في الشركات المختلفة كما تخدم اصحاب الشاحنات والقلابات، وناشد وزارة الاشغال بالاسرع في اعادة انشاء هذا الطريق وتوسعته بشكل يتناسب مع حركة السير التي تشهده يوميا.
وتحدث محمد المجالي عن سوء وضع طريق محي الخط الصحراوي وتحديدا من منطقة محي حتى الخط الصحراوي، مؤكدا على ان هذه الطريق ليست حديثة بل مضى على انشائها اكثر من ستين عاما وان وزارة الاشغال تعلم به علم اليقين، متسائلا عن اسباب عدم اهتمام الوزارة بهذه الطريق باستثناء بعض الترقيعات التي «تزيد الطين بله»، خاصة وان الطريق احد مداخل المحافظة الذي يربطها بالخط الصحراوي وبمحافظات الجنوب.
سليمان الحجايا قال ان طريق ام حماط - محي الوادي الابيض تحتاج الى صيانة سريعة للتخلص من المنعطفات الكثيرة، واشار الى ان المواطنين ملوا من الوعودة الكثيرة واصبحوا بحاجة الى عمل مقنع يخدمهم.
من جهته اوضح مدير اشغال محافظة الكرك الدكتور راغب جمال ان الطريق المذكورة تربط جنوب المحافظة مع الطريق الصحراوي، وانشئت قديما وهي بحاجة الى انشاء جديد ومسار جديد كونها تخدم جنوب المحافظة وتشهد حركة مرور كثيفة وتؤدي الى مناجم الفوسفات في الابيض والحسا وتربط المحافظة مع الطفيلة ومعان وطول الطريق 13 كيلومترا، حيث تمت اعادة انشاء جزء من هذه الطريق قبل ثلاث سنوات من منطقة ام حماط وحتى منطقة محي بطول 8 كيلومترات.
وقال ان الطريق المذكورة تدرج سنويا ضمن مشاريع الموازنة حيث تم رصد مبلغ هذا العام لهذا الطريق عن طريق عطاء مركزي من قبل وزارة الاشغال.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة